المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : شخصيات غيرت مجرى التاريخ


مخاوي سهيل
03-10-2009, 06:54 PM
ادخل واضف شخصيه تعرف انها غيرت في مجرى التاريخ؟

هاوي حنانك
03-10-2009, 06:58 PM
المهاتما غاندي :



ولد المهاتما غاندي (أبو الهند) أي الروح الكبيرة عام 1869 في قرية راجكوب وسمي بهذا الاسم لأنه قاد مئات الملايين على طريق الحرية بقوته الروحية التي أدهشت العالم. وهو ينتمي إلى أسرة هندوسية اشتهرت بالصدق والشرف والشجاعة وكان والده قد شغل منصب وزير وقد أدى واجبه على أكمل وجه وكان يسمى (كابا كرمشن غاندي) .

- كان موهان حتى السابعة عشر من عمره يعيش في عزلة من العالم وكان يتلقى الحنان من أمه التي علمته كل أمور الدين

- وكان ضعيف الذاكرة حيث تبدى ذلك جلياً في المدرسة بالإضافة إلى العزلة وقد تزوج في سن السادسة عشر حسب تقاليد الهندوس وكانت تسمى زوجته (كستور بي).

- وبعد أربعة أعوام 1889 سافر إلى انكلترة لدراسة الحقوق تعلم فيها الرقص والغناء والموسيقى ولكنه لم يتركها لأنه كان قد عاهد نفسه على الدراسة كما وعد أمه وحيث اطلع خلال آخر أيامه الدراسية في انكلترة على أسفار (ألغيتا) أي الصوفية الهندوسية المترفعة عن الدنايا والداعية إلى الزهد والتقشف وقال فيه (ها الكتاب يهدي إلى الحق) ودرس التوراة وسير المصلحين العالميين.

- وبعد إنهاء دراسته ويل شهادة الحقوق أصبح في وسعه ممارسة المحاماة فعاد إلى الهند وهو غارق في تأملاته يفكر في إصلاح شعبه وقيادته من الفقر والمرض والجهل إلى الثراء والعافية والعلم والحرية.

- عاد إلى بومباي حيث زوجته وولده الذي كان قد بلغ الرابعة من عمره حيث أكب على دراسة القوانين الهندية ولكنه لم يوفق إلى كسب عمل ما يسد به رمقه فعاد إلى بلدته (راجكوت) وحتى تلك اللحظة لم يكن قد اهتدى إلى طريق الثورة على مستعمري بلاده بعد وفيما هو حائر في أمره تلقى رسالة من إحدى المؤسسات في جنوب إفريقيا تقول إن لهذه المؤسسة قضية هامة وما تزال أمام المحاكم منذ زمن بعيد ويود المدير العام من موهان ملاحقة القضية.

- كان غاندي في الرابعة والعشرين من عمره عندما هبط في جنوب إفريقيا حيث كان جحيم الشقاء نالك لا يقاس بها جحيم الهند حيث كان الألوف من العمال الهنود يعانون من الظلم والاضطهاد ويخضعون لقانون التمييز العنصري التي لم ينجو منها غاندي وحيث لم يجد فندقاً يقبله في * لأنه ملون كما أمره المفتش في القطار بمغادرة حافلة الدرجة الأولى على الرغم من دفعه ثمن البطاقة كاملاً كما تعرض لموقف مشابه عندما طلب منه القاضي الإنكليزي أثناء المحاكمة نزع عمامته واصفاً إياه بالآسيوي والتي كانت في نظر الأوروبيين والإنكليز تعني (المحتقر) وكيفما توجه كان يقابل بالازدراء فقرر أن يطلق الصبر وأن يبادر إلى النضال دفاعا عن حقوق الفرد وكرامة الإنسان.

- في سنة 1889 نشبت حرب البويريين الإنكليز المستوطنين وسكان* الأوروبي الأصل فدعا غاندي الهنود المضطهدين للتطوع لنقل الجرحى وإسعافهم و إغاثة المرضى ومساعدة الذين شردتهم الحرب فراح الهنود يعرضون صدورهم للخطر لنقل الجرحى فقتل منهم عدد كبير ولم يكونوا يطمعون بأجر أو مكافأة لكنهم أحسوا بأن السماء بعثت لهم زعيماً محباً مخلصاً فبادروا إلى البذل عندما دعاهم هذا الزعيم .

- بعد هذه الحرب بدأ نجم غاندي يلمع وبدأ الأوروبيون يحسبون له حساباً حيث قام بدعوة إلى الاتحاد والتضامن لمقاومة كل ظلم يلحق بهم واتحاد المظلومين أول درجة لإبعاد الظلم عنهم.

- وفي سنة 1904 اشترى جريدة (الرأي الهندي) وجعلها منبراً لحركته فأيقظت المظلومين من سباتهم العميق, ولم يكتف غاندي بإصدار جريدته بل اشترى أرضاً واسعة في ناتال وأنشأ فيها مزرعة تعاونية جعلها ملجأً أميناً لكل عامل مضطهد وحيث كان يعيش مع اللاجئين عيشة الزهد والتقشف مع زوجته وأولاده بخشن الملابس وزهيد الطعام وفي هذه المزرعة صام لأول مرة وسجن ثلاث مرات *

- ولم يتمكن الإنكليز من أدراك مدى قوة حركة غاندي فبادروا إلى قمعها بالقوة حيث تم زج الرجال والنساء وحتى الأطفال في السجون وكانت زوجته كستوربي في طليعة المعتقلات .

- ولما وصت أخبار الاستبداد إلى أوروبا كانت حملة الصحافة الأوروبية على الجنرال الإنكليزي (سمطس) حاكم جنوب أفريقيا بالغة القسوة فاتهم بتشويه وجه المدنية الإنسانية وأرغم على إلغاء التدابير الظالمة التي أعلن غاندي ثورته السلمية عليها.

- ثم انتقل غاندي إلى شبه القارة الهندية ولم يباشر حركته التحررية قبل أن يدرس أحوال الشعب الهندي ويلمس أسباب تخلفه وشقائه وحيث وضع في السجن بعد أن اتهمه الإقطاعيون الهنود بتحريض الشعب على الثورة فأعلن الفلاحون العصيان المدني فما كان من المدعي العام إلا أن طلب تأجيل المحاكمة تفاديا لاندلاع الفتنة ثم أطلق سراح غاندي ليعود إلى نشاطه مجدداً.

- وبعد قيام الحرب العالمية الأولى وانتصار انكلترة بدماء أبناء المستعمرات تناست وعودها بتعديل سياستها الاستعمارية لذلك عاد غاندي إلى نشاطه مجدداً حيث اعتمد على المقاومة السلبية وحدد نهجه بأنه (انتصار الحقيقة بقوة الروح والمحبة) .

- وكثيراًُ ما أعلن غاندي أن مذهب اللاعنف ليس غاية في حد ذاته بل هو وسيلة لبلوغ الاستقلال ومن أقواله : (خير للشعب الهندي أن يعدل عن هذه الطريقة وأن يعتمد العنف فيسحق الاستعمار الإنكليزي من أن يفقد شجاعته في النضال).

- واستطاع المستعمرون افتعال حوادث دامية في بومباي والنيجاب ليجدوا مبررا لتدخلهم بالقوة فبادر غاندي لتهدئة مواطنيهم ودعاهم للصبر.

- وفي 13 نيسان عام 1919 اجتمع عشرات الألوف من الهنود رجالا ونساء وأطفالاً في مكان يدعى (جاليونا لألا باغ) فهاجمهم الجنرال (داير) الإنكليزي وفتح عليهم النار فقتل منهم ستمائة وجرح الآلاف كما أرسل طائراته لتقصف الجماهير من الجو وساق ألوف الرجال إلى السجون. عندئذ أعلن غاندي يومذاك خطة اللاتعاون مع الإنكليز حتى يرضخوا ويعيدوا إلى الهند حقها والتي تقضي: 1- التخلي عن الألقاب ورتب الشرف.

2- رفض شراء سندات القروض التي تعقدها الحكومة.

3- إضراب المحاكم ورجال القانون عن العمل.

4- فصل الخصومات بالتحكيم الأهلي.

5- رفض المناصب المدنية والعسكرية.

6- الدعوة إلى الاستقلال الاقتصادي للهند.

7- مقاطعة مدارس الحكومة والوظائف على اختلاف مراتبها.

- فما كان إلا أن استقال الموظفون وأضرب الطلاب وهجر المتقاضون المحاكم وبدأ غاندي ينظم الحركات الشعبية متنقلا من منطقة إلى منطقة وكان همه الأكبر أن يظل الشعب هادئاً فلا يحدث انفجار يبرر لجوء الإنكليز إلى السلاح . وقد رأى غاندي أن بريطانيا تحتكر شراء القطن الهندي بأبخس ثمن لتعود الهند فتشتريه قماشا بأثمان باهظة فدعا مواطنيه إلى مقاطعة البضائع الإنكليزية لذا حمل المغزل ليكون قدوة لسواه وليحمل الهنود على غزل القطن في أوقات فراغهم وبذلك تتعطل مصانع بريطانيا ويثور المشتغلون فيها على حكامهم.

وانتشرت هذه الفكرة بسرعة مذهلة فراح مئات الألوف من السكان يحرقون الأقمشة الإنكليزية ويعتبرونها رمزاً للعبودية والاستعمار.

وفي عام 1920 عقد المؤتمر الوطني الهندي اجتماعاً قرر فيه المطالبة بالاستقلال والعمل لإحرازه بالطرق الشرعية والسلمية وكان غاندي ينتظر تمادي السلطة في طغيانها ليعلن العصيان المدني وطالب في تلك الأثناء بإعادة الاعتبار للمنبوذين الذين لا يقل عددهم عن الستين مليون نسمة فلقي منهم تجاوباً عظيماً وخصوصاً لما أعلن أمام الجماهير قائلاً :

خير لي أن أقطع إرباً من أن أنكر إخواني من الطبقات المدحورة وإذا قدر لي أن أبعث حياً بعد موتي فأقصى مناي أن أكون من هؤلاء (الأنجاس) لأشاطرهم ما يتلقون من إهانات وأعمل على إنقاذهم.

كما رأى المرأة مظلومة متأخرة فطالب بمساواتها مع الرجل وحثها على الكفاح للحصول على حقوقها كاملة.

وعلى الرغم من استمرار غاندي في دعوته إلى اللاعنف والنضال السلمي فقد نشبت عام1921 معارك دامية بين الهنود والإنكليز.

كما أن السلطة الاستعمارية كانت تبذل قصارى جهدها للتفريق بين الهندوس والمسلمين وبذر الشعور الطائفي فيما بينهم فرد غاندي عليها في4تشرين الأول 1921 بإعلان تضامنه التام مع المسلمين مع أن هندوسي

وذلك على أثر اعتقال الزعيمين المسلمين الأخوين : محمد علي وشوكت علي وحيث أذاع بياناً وقعه خمسون من أعضاء المؤتمر الوطني حظر فيه على الهندوس الخدمة العسكرية والمدنية مع السلطة الإنكليزية وكان المسلمون قد سبقوه بإصدار مثل ها البيان.

ألقي القبض من جديد على المهاتما غاندي بتهمة التحريض على حكومة صاحب الجلالة بهدف سحق حركة التحرير في الهند حيث حكم عليه هذه المرة بالسجن لمدة ثلاث أعوام ولما دخل السجن اشتدت المقاومة وغمرت الهند نقمة عارمة على الإنكليز وازداد المناضلون إقداماً وتأثر الرأي العام العالمي وبدأت المطالبة في الدول الأوروبية بإرغام بريطانيا على إنصاف المظلومين واحترام حقوق الأمة الهندية.

أمضى المهاتما غاندي عامين في السجن تم إخراجه منه نتيجة سوء حالته الصحية. وفي عام 1924 في الرابع من شباط وعند خروجه اعتزل المهاتما النشاط السياسي واعتكف مؤقتاً ليستعيد صحته المتداعية وعند عودته إلى العمل السياسي أعلن المبادى التالية:

1- اتحاد الطوائف هو السبيل الوحيد إلى الاستقلال .

2- المنبوذون مواطنون.

3- لا تعون مع السلطة الإنكليزية المستعمرة .

4- إتباع اللاعنف قولاً وفعلاً.

5- مكافحة المظالم وإنصاف العمال والفلاحين.

وفي 12 آذار عام 1930 قرر دعوة الشعب إلى مسيرة الملح والتي استغرقت مسير أربع وعشرين يوماً وكانت تهدف إلى تحدي احتكار الحكومة الإنكليزية لاستخراج الملح والذي كان الهنود يستهلكونه بكميات كبيرة.

وبعد النصر الذي حققه من خلال هذه المسيرة انصرف غاندي إلى معالجة مشاكل المنبوذين ففي سنة1932 وضعت السلطة البريطانية مشروع قانون يقضي بانتخاب المنبوذين نوابهم على حده وفي معزل عن الشعب الهندي فعارض المهاتما هذا المشروع معلناً أن المنبوذين مواطنون هنود ولا بد من تغيير نظرة مواطنيهم إليهم وانتصرت وجهة نظره بعد صيام كاد يودي بحياته. وفي سنة 1934 انسحب من حزب المؤتمر الوطني واعتزل السياسة فاقتصرت زعامته على التوجيه غير المباشر واستمر في توحيد الصفوف وتنمية الإدراك في عقول الجماهير والدعوة للاعتصام حتى استطاعت الهند انتزاع استقلالها في 15 آب 1948 حيث أعلنت بريطانيا الجلاء في حزيران عام 1948 .

- توفي غاندي في 30 كانون الثاني من عام 1948 بعد إطلاق النار عليه من قبل أحد المتطرفين الهندوس الذين اعتبروا غاندي متساهلاً مع المسلمين أكثر مما تسمح به مصلحة الهند كما كان على اتصال بالإنكليز ليخمد بذلك شعلة النضال التي أعادت الأمل للملايين بالحياة الحرة الكريمة

مخاوي سهيل
03-10-2009, 07:05 PM
تشكر يا مهندس محمد بالطريقه هذه نقدر نضيف شي من المعلومه المفيده .....تحياتي

ابوعبدربه
03-10-2009, 07:15 PM
رسولنا الاعظم محمدبن عبدالاه صلى الله عليه وسلم

مخاوي سهيل
03-10-2009, 07:48 PM
ابو عبدربه رسولنا الاعظم غير البشريه الي الابد

مخاوي سهيل
03-10-2009, 08:08 PM
ادخل حرر عن شخصيه عالميه ترى انها دخلت التاريخ في اي مجال من مجالات الحياه
ارفق معلومات وحقائق تارخيه مع الشرح وان استطعت ان ترفق صور الشخصيه لكي يستفيد الجميع

ابو نهيان
04-10-2009, 12:22 AM
موضوع جميل ننتظر من الجميع المشاركه
لي عوده بشخصيه
الشكر لصاحب الموضوع و تسلم عليه
تحياتي

مخاوي سهيل
04-10-2009, 08:50 AM
"ارنستو تشى جيفارا دى لا سيرا"
الإسم الأصلى : إرنستو جيفارا دى لا سيرا حصل على لقب تشى- والذى يعنى الرفيق فى اللغة الأسبانية المنتشرة بكثرة فى دول أميركا اللاتينية وإقترن به طويلاً وأصبح ينادى به ويرمز له بعد وفاته0
مكان الولادة والمنشأ ووطن الصبا : الأرجنتين
مكان الوفاة : غابات بوليفيا
بداية الطريق : كانت المكسيك ومنها إلى كوبا ومنها إلى بوليفيا

كان جيفارا يدرس الطب البشرى وفى إحدى العطلات قرر أن يقوم بجولة هو وصديق له على دراجاتهم إلى البلدان المجاروة لإصطياد الفراشات وهاله أول ما شاهد إضطهاد وظلم بين وتسلط طبقة على طبقة والطغيان وفى المكسيك قابل فيدل كاسترو الذى حدثه طويلاً عن بلده كوبا -بلد كاسترو- وعن مايدور فيها من الظلم والإضطهاد وتجبر الديكتاتور الحاكم 0
وكان كاسترو فى المكسيك يناهض الحكم فى بلده كوبا -المرتبط بشدة بقوة إستعمارية وأصبح أداتها التى به تحمى مصالحها ومصالح الملك- والشعب الذى يرزخ تحت نير الفقر والمرض والظلم والإضطهاد
وإتفقا سوياً على أن يقوما بالسفر إلى كوبا لبداية مقاومة ومعهم من إستطاع كاسترو من إقناعهم بصلاح القضية التى يحاربون من أجلها وعاد جيفارا إلى الأرجنتين ليجهز حاله للسفر إلى كوبا ومنها مرة أخرى إلى المكسيك لينضم إلى كاسترو ويبدءا معاً رحلة سجلتها كتب تاريخ وعقول فترة الخمسينات والتى يعتبرها البعض فترة المد الثورى ضد الأشكال الإستعمارية المختلفة
وكان أن تم التجهيز إلى السفر إلى كوبا عن طريق البحر فى سفينة-قارب كبير بعض الشىء- إسمها غرانما وعلى متنها جميع المنضمين والمتلهفين لتحرير الشعب الكوبى من نير الإستعمار وتسرب المعلومات إلى الجهاز الحاكم فى كوبا آنذاك وكانت أجهزة الأمن فى إنتظار وصول السفية إلى شواطىء كوبا حتى تجهض محاولة المقاومة قبل نزولها إلى الأراضى الكوبية
وفعلاً أجهزت القوات الملكية على السفينة وقتلت معظم من كان على متنها ولم يتبقى غير جيفارا وكاسترو وأخ لكاسترو وآخرون ، لم يتبقى سوى حوالى 20 شخص إستطاعوا النزول من السفينة فى مدينة مانسيجانو الكوبية والتوغل داخل الأراضى الكوبية دون أن تطالهم أيدى أجهزة الأمن الكوبية آنذاك
وبدأت المقاومة وكانت ملتهبة جداً وتجتاح البلدان الصغيرة فتحيلها ناراً ضد الظلم لم يكونوا يلاقوا اى مقاومة أو فكر مناهض لأفكارهم فى كوبا فالشعب الكوبى كأنه كان ينتظرهم مخلصين له ومحررين

كانت كلمات جيفارا قوية شديدة التأثير فى نفوس الكثيرين وكانت تضرب على حماسهم وشعورهم بالظلم الكبير الذى يتعرضون له يذكر له كلمة " الثورة حمراء كالجمر قوية كالسنديان عميقة كحبنا الوحشى للوطن "

ودخل كاسترو وجيفارا العاصمة الكوبية منتصرين فى ليلة الميلاد المجيد وكأنهم يعلنون أيضاً ميلاد الدولة الجديدة ونجاح الثورة ضد الإضطهاد والتجبر والتسلط والإستعمار
وبدأ يهنأ الحال بالنسبة لكل قوات المقاومة التى وصلت إلى حكم البلاد وتم تعيين جيفارا كوزيراً للصناعة فى كوبا ولكنه لم يستمر فيه طويلاً فعمل كسفير لها فى البلاد ومثلما أتت الرحلة الأولى مفعولها مع جيفارا لكى يؤمن بالقضية الكوبية فعلت الرحلات المختلفة التى قام بها جيفارا إلى دول وبلدان العالم الثالث إلى عودته مرة أخرى لحمل السلاح لبدء مد ثورى كبير خرج عن المقاومة الكوبية وأعلنها صريحة جيفارا فى مقولته الشهيرة " إنى أحس بألم كل صفعة توجه إلى مظلوم ،فأينما وجد الظلم فذاك هو وطنى "

وإنتقل جيفارا إلى بوليفيا لكى يكمل ما بدأه فى كوبا من موجات التحرر من الإستعمار وأدواته ولم يلاقى جيفارا فى بوليفيا الإلتفات الشعبى حول قضية التحرر الذى لاقاه فى كوبا حيث يبدو أن الشعب البوليفى كان رضاياً وقانعاً بالفتات الذى يلقى إليهم كل فترة ولم يطمعوا فى أكثر من ذلك فلم يعيروا جيفارا الإهتمام والرعاية والتمويل الشعبى اللازم لتحرير البلاد
وفى إحدى الليالى الشتوية وفى غابة كثيفة من الأشجار حاصرت الجيش البوليفى الموالى للحاكم الفصيلة الجيفارية التى يقودها جيفارا وتم إلقاء القبض على جيفارا جريحاً وكانت الأوامر تقضى بأن يتم الحفاظ عليه حياً ولا يشترط عدم التعذيب فقام الضباط الذين يحرسونه بالضرب بكل مايملكونه من أدوات حتى أن أحدهم من السادية أن أطلق رصاص مسدسه على الجزء السفلى لجيفارا وتركه يعانى من نار الآلام وعندما شعر الجنود بالإنتصار على من أذاقهم مرارة الإهانات فاحتفلوا ولعبت الخمر برأس أحد الضباط فدخل على جيفارا وهو ملقى فى زنزانته مصاباً بطلقات نارية من المعركة ومن سادية الضابط الآخر فما كان من الضابط إلى أن أطلق علي رأسه رصاصة وفاضت روح جيفارا صاعدة إلى السماء منتشية كعذراء فى ليلة عرسهاوقام الإعلام الأميركى فى ذاك الوقت بتصوير جثة جيفارا وتمريرها لكل أنواع وسائل النشر العالمية فى ذلك الوقت ظانين أنهم بهذا قد أذاعوا خبر إنتصارهم وإنتهاء عصر وأسطورة جيفارا ولكن هيهات أن تضيع كلمات وحياة جيفارا هباءاً
فكانت أن ألهمت قصته وأقواله وحياته الكثيرين من الثورات ضد الإستعمار فى البلدان المختلفة وأصبح جيفارا رمزاً وعلامة على كل أنواع الوقوف ضد الظلم والثورة ضد الأوضاع المغلوطة والمقلوبة والغير عادلة وأتت عملية نشر صورة جثة جيفارا أثراً عكسياً على مغتالوه فلقد ألهبت حماس الكل وأوضحت الإشمئزاز من الطغيان والظلم والإضطهاد
وبعد حوالى سبعة وثلاين عاماً من إغتيال جيفارا مازال هو حياً حاضراً فى قلوب محبيه وقلوب الثائرين جميعاً على أى شىء وأصبحت صورته الشهيرة -بالزى العسكرى- على كل شىء لتزيد من حجم مبيعات السلع وأصبحت علامة تجارية لكثير من المنتجات والأماكن السياحية فى كوبا وفى مختلف دول العالم
ولهذه الصورة قصة شهيرة يرويها ملتقطها المصور إلبرتو دياز غوتيريز فيقول أنه كان يلتقط بعض الصور فى وقت إحدى الخطب التى كان يلقيها كاسترو فى ميدان عام للشعب الكوبى وكانت حفل تأبين لضحايا إحدى السفن التى كانت تحمل السلاح إلى كوبا وهاجمها مرتزقة تعاونهم الولايات المتحدة بإغراقها يقول ألبرتو فجأة نهض تشى من مكانه مستطلعاً حجم الجماهير التى حضرت الخطبة وهالنى مارأيت فى هذه العيون من قوة وصلابة وثبات فالتقطت الصورة فى وقت لم يستغرق 15 ثانية وبعدها بدأت فى تتبع جيفارا فى كل مكان ملتقطاً له عشرات الصور فى مختلف الأمكنة والأوضاع
وكان أن تم إتهام المصور ألبرتو فى يوم بانه كان الواشى الذى أرشد قوات الجيش البوليفى عن مكان تشى وأنه كان يهوذاه الذى باعه بثلاثين من الذهبهذه كانت بداية المقال بإيجاز شديد ولكنى سوف أقوم بإستعراض كثير من المعلومات وفردها فى مقال مطول عن حياة تشى كاملة
أعتذر بشدة لأستاذى وملهمى جيفارا بانى قد كتبت هذا المقال فى عجالة ولم أخذ الوقت الكافى لكى أوفيه حقه فى قلبى وقلوبنا جميعاً ولكن الصديق نزار هو من إستحثنى وطلب منى الإنتهاء من مقال جيفارا فى وقت قصير متسائلاً عن سبب حبى الشديد له فمعذرة أستاذى لم أوفيك جزء من حقك الذى لو جمعت بها حروف لغات العالم كلها وسطرتها جنباً إلى جانب بعضهم فى كلمات لن تعطيك قيمتك فى قلبى
أرقام تواريخ مهمة فى حياة تشى :
30 نوفمبر 1956 : إضراب وتمرد شديد صنعه أبناء مدينة سانتياو الكوبية وكان من المفترض ان يكون هذا الإضراب بعد وصول كاسترو وجيفارا ورفاقهم إلى الأراضى الكوبية ولكن الحماس دفع بالمدينة إلى إستعجال الكفاح المسلح
2 ديسمبر 1956 : وصول السفينى غرانما إلى قرب الشواطىء الكوبية وهجوم الجيش الكوبى عليها قبل رسوها على الشاطىء ونزول رجال المقاومة من على السفينة إلى المياه قبل الشاطىء بـ 60 متراً وكان على متن السفينة 82رجلاً فقط
5 ديسمبر 1956 : هجوم قوات الجيش على باقى المتمردين القادمين من البحر -جيفارا وباقى رفاقه - فى إحدى الغابات قبل جبل "سيرامايسترا " كان من تبقى من رجال المقاومة بعد الهجوم البحرى ضدهم حوالى 20 رجلاً وجيفارا وكاسترو
18 ديسمبر 1956 : حيفارا وسبعة فقط من بقوا على قيد الحياة ومن بدأ إشعال شرارة الكفاح
17 يناير 1957 : ينضم إلى جيفارا حوالى عشرة من سكان جبال سيرا مايسترا ويواصلون التقدم تجاه قوات العدو
30 يونيو 1957 : إغتيال " فرانك بايس " رفيق جيفارا والذى تأثر بموته كثيراً
25 مايو 1957 : هجوم للجيش الكوبى الموالى للملك على منطقة تجمع الفيلق الأول لجيفارا ورفاقه بقوة قوامها 10 آلاف جندى مدججين بالدبابت والطيران والمدفعية الثقيلة
يونيو 1957 : توغل جيفارا بفيلق من رجال المقاومة إلى وسط البلاد الكوبية عابراً بهم 500 كيلو متر من المستنقعات والسهول والخطرة ومستهدفين من رجال الجيش الملكى
من مقولات جيفارا :
إنني أحس على وجهي بألم كل صفعة تُوجّه إلى مظلوم في هذه الدنيا، فأينما وجد الظلم فذاك هو وطني.
الثورة قوية كالفولاذ، حمراء كالجمر، باقية كالسنديان، عميقة كحبنا الوحشي للوطن..
لا يهمني اين و متى ساموت بقدر ما يهمني ان يبقى الثوار يملئون العالم ضجيجا.
ان الطريق مظلم و حالك فاذالم تحترق انت وانا فمن سينير الطريق.
لن يكون لدينا ما نحيا من أجله .. إن لم نكن على استعداد أن نموت من أجله.
أنا أنتمي للجموع التي رفعت قهرها هرما ، انا انتمي للجياع ومن سيقاتل

وتقول بعض الروايات البوليفية عن موت غيفارا ، ومنها رواية القائد الاعلى للقوات البوليفية الجنرال الفريدو اوفاندو ، ان غيفارا قال قبل وفاته ، وهو في ساعات احتضاره الاخيرة: " انا تشي غيفارا. لقد فشلت ". لكن الكولونيل سانديكو ، وهو الذي قاد الحملة المسلحة ضد غيفارا وثواره ، ذكر أن تشي ظل فاقدا وعيه حتى مات. وهناك رواية اخرى ، نسبتها احدى الصحف البوليفية الى بعض الضباط الذين طاردوا تشي غيفارا ، وتقول ان غيفارا اسر حياً ، وحاول الطبيب معالجته من الجروح التي اصيب بها لكن الالم كان شديدا عليه ، ومرض الربو كان يمنعه من التنفس الا بصعوبة. وقضى ليلة الاحد في حالة نزاع شديد ، يئن من الاوجاع والزفير ، يطلب من الطبيب أن يعالجه ، حتى قضى عليه الألم في صباح الاثنين بعد ان خارت قواه تماما وعجز الطب عن اسعافه. ورواية أخرى تقول ان غيفارا تعرض للتعذيب بعد القاء القبض عليه ، لكنه لم يعترف بشيء بقتله احد الضباط برصاصة سددت الى قلبه. وكما تعددت الروايات حول مقتله ، تعددت الروايات حول طريقة تعقبه والقاء القبض عليه. ومن هذه الروايات ولعلها الاقرب الى الصحة ، ان احد رجال العصابات ، من رفاق " تشي " القدامى ، وشى به الى السلطات البوليفية بعد ان أغرته الجائزة التي خصصتها هذه السلطات للقبض على عليه ، وهي في حدود خمسة الاف دولار ..هذه المرة ، يبدو ان تشي اقتنع انه مات . وان جثته احرقت فعلا ، كما قالت السلطات البوليفية . ولعله استراح ، لله لم يعد يضايقه زفير الربو ، ولا المطاردة القاسية المستمرة
وبعد ان فاضت روحه ...
مساء الاحد 15 تشرين الاول ، يقف فيديل كاسترو ، رفيق تشي في النضال ، ويعلن في خطاب دام ساعتين ، وبلهجة حزينة : اننا متأكدون تماما من موت غيفارا . لقد درسنا جميع الوثائق التي تتعلق بموته : الصور ، فقرات يومياته التي نشرت ، الظروف التي رافقت لحظاته الاخيرة وتأكدنا للاسف أن تشي مات فعلا. وانا لا اعتقد بان للحكومة البوليفية مصلحة في اختراع كذبة كبيرة كهذه ، قد تنكشف بعد ايام قلائل . كان يطارد غيفارا في الاسابيع الاخيرة اكثر من 1500 جندي ، مدربين احسن تدريب ، واسطاع هؤلاء ان يقضوا في النهاية عليه . ثم حاولت السلطات البوليفية القضاء ايضا على اسطورته ، فلفقت العبارات الاخيرة التي زعمت بان تشي تفوه بها ، والتي تعلن فشله. لكن النضال سيستمر بعد موت تشي والحركة الثورية لن تتوقف
نعم إنه جيفــــــــــــــــــــارا
بالنسبة لموت جيفارا
أعتقد انه كان في معتقل وقد تم إعدامه بالرصاص بأمر من الضابط المسئول
وكان اسم الشخص المكلف بهذا الأمر (ماريو )
دخل ماريو عليه مترددا فقال له "تشي": أطلق النار، لا تخف؛ إنك ببساطة ستقتل مجرد رجل، ولكنه تراجع، ثم عاد مرة أخرى بعد أن كرر الضابطان الأوامر له فأخذ يطلق الرصاص من أعلى إلى أسفل تحت الخصر حيث كانت الأوامر واضحة بعدم توجيه النيران إلى القلب أو الرأس حتى تطول فترة احتضاره، إلى أن قام رقيب ثمل بإطلاق رصاصه من مسدسه في الجانب الأيسر فأنهى حياته. روايات اخرى لموته
ولكن الخيانة هي السبب الحقيقي والقذر لموته

وقد رفضت السلطات البوليفية تسليم جثته لأخيه أو حتى تعريف أحد بمكانه أو بمقبرته حتى لا تكون مزارا للثوار من كل أنحاء العالم.
طبعا رحيل اضاف أكثر صورة مشهورة لتشي جيفارا تحت إسمه ولكن لا بأس من اضافة
ولد أرنستو تشي جيفارا عام 1928 من عائلة أرجنتينية وكان عمره لم يتجاوز العامين عندما اكتشف اهله انه مصاب بمرض الربو . تلقى تعليمه الاساسي بالبيت على يد والدته ( سيرينا لاسيليا دي
كان جيفارا منذ صغره قارئا لماركس ، انجلز وفرويد حيث توافرت الكتب في مكتبة ابيه بالمنزل . التحق بصفوف مدرسة ( كوليجيو ناسيونال) الثانوية عام 1941 وتفوق في الادب والرياضيات .عايش في تلك الفترة مأساة لاجئي الحرب الاسبانية الاهلية والازمات السياسية المتتابعة في الارجنتين خلال عهد الديكتاتورالفاشي لجوان بيرون .غرست هذه الاحداث في ذهن جيفارا الصغير الاحتقار للمسرحية الديموقراطية البرلمانية وكره السياسين وحكم الاقلية الرأسمالية وقبل ذلك كله حكم واستعباد دولار الولايات المتحدة الامبريالية .

خلال ذلك التحق بحركات طلابية لكنه لم يظهر اهتماما ملحوظا بالسياسة التحق بالجامعة حيث درس الطّبّ لفهم مرضه الخاصّ , لكنه فيما بعد اصبح أكثر اهتمام بمرض الجذام . خرج عام 49 في رحلة يستكشف الأرجنتين الشّماليّة على درّاجة , و للمرّة الأولى يقابل فيها الطبقةالكادحة الفقيرة وقرر الخروج مرة اخرى عام 1951 في رحلة طويلة وطاف قبيل تخرجه من كلية الطب مع صديقه ألبرتو غراندو معظم دول أمريكا الجنوبية على الدراجة النارية, فزار إضافة لبلده الأرجنتين , التشيلي وبوليفيا وكولومبيا والإكوادور وبيرو وبنما وعايش معاناة الفلاحين والطبقة الكادحة من العمال وفهم طبيعة الاستغلال الذي يعانيه شعوب الدول المضطهدة وكيف يستغل الرأسمالي حاجة الفقراء ويخضعهم تحت تصرفهم عاد إلى البيت لامتحاناته النّهائيّة متأكّد من شيء واحد فقط, أنه لم يرد أن يصبح ممارس عامّ منتمي للطّبقة الوسطى وكرس نفسه منذ ذلك الحين ثائرا أو محرضا على الثورة أو شريكا فيها حيثما أمكن ذلك . فسافر عام 1953 الى المكسيك وهي البلد الأمريكي اللاتيني الأكثر ديموقراطية والتي كانت ملجأ للثوار الأمريكان اللاتين من كل مكان. تعرف علىهيلدا جادي الذي كان لها مخزون ماركسي جيد مما عزّز تعليمه السّياسيّ , اعتنت به و قدّمته لنيكو لوبيزا احد ملازمين فيديل كاسترو الذي كان في ذلك الوقت يقوم بالهجوم على قلعة موناكو حيث فشل هجومه واعتقل وحوكم وفي اثناء محاكمته اصدر بيانا سياسيا كان بمثابة برنامج سياسي يبين اهداف الحركة الثورية لفيديل ورفاقه .
اعجب ارنستو بشخصية فيديل وتمنى مقابلته وهذا ما كان بعد خروج فيديل عام 1955 من المعتقل . ادرك جيفارا قي ذلك الحين انه وجد شخصية القائد الذي كان يبحث عنه. قويت علاقة الرفيقين ببعضهما وقاما بالتخطيط لتحرير كوبا من حكم الدكتاتور باتيستا. انطلق الثائرين ومعهم 80 ثائرا اخر على متن (سفينة قاصدين شواطئ كوبا . اثناء ذلك اطلق على جيفارا لقب تشي ( الصديق او الرفيق
سرعان ما اكتشفتهم قوات باتيستا وهاجمتهم ولم يسلم منهم سوى عشرون ثائرا صعدوا جبال السيرامايسترا واعادوا ترتيب صفوفهم . نجحوا في اقناع الفلاحين والفقراء بضرورة الثورة فأمن ذلك لهم الحماية وان كانت محدودة وسرعان ما اثبتوا جديتهم وتلاحقت انتصاراتهم على جيش باتيستا الى ان وصلوا هافانا واعلنوا نجاح الثورة والقضاء على حكم باتيستا وبعد نجاح الثورة عين جيفارا وزيرا للثورة وقام بزيارة العديد من البلدان والتقى العديد من القادة امثال جمال عبد الناصر ونهرو وتيتو وسوكارلو ومن ثم عين وزيرا للصناعة وبعد ذلك وزيرا ورئيسا للمصرف المركزي . وكان بمثابة الرجل الثاني في الدولة بعد فيديل كاستروا . امن منذ البدء بضرورة اعادة هيكلية النظام الاقتصادي لكوبا وفتح المصانع وذلك لسد احتياجات كوبا وعدم لجوئها وخضوعها تحت الهيمنة الامبريالية.
وضحت معالم شخصية تشي الماركسية اللينينية وتوجهه نحو سياسة ماو-تسي يونج وامن بان الثورة تحضَر في الريف ومن ثم تنطلق الى المدن وخالف بذلك سياسة رفيقه فيديل الذي كان يميل للسياسة الشيوعية الروسية في تلك الفترة
بعد نجاح الثورة في كوبا اثر تشي ان يكمل حلمه في تحرير شعوب العالم النامي ومساعدتهم بالتخلص من الحكم الاستعماري والهيمنة الامبريالية فغادر كوبا تاركا مناصبه وعائلته متجها الى الكونجو في افريقيا وبعد محاولته لتكوين الجيش الثائر فشل بعد رفض الشعب الافريقي للتعاون معه لاعتباره غريب ولم يقتنعوا باهدافه فكانت تجربة قاسية له ولكنه اثر الا ان يكمل مسيرته فانطلق متجها الى بوليفيا واستطاع هناك ان يكون فرقا ثورية من الفلاحين والعمال والبدء بالثورة الا انه لم يستطع مواجهة الجيش البوليفي الذي كان اقوى ومجهز واحدث من جيش باتيستا وغير ذلك مساعدة النظام الامبريالي الامريكي للحكومة البوليفية فكان الامر شاقا عليه ومع ذلك استمر الى ان استشهد بعد ان القي القبض عليه
اتسم تشي بشخصية سياسية لها منطلقاتها ووجهة نظرها الخاصة فكانت له مواقفه الرافضة للهيمنة السوفيتية على الثورة والتي كانت تميل الى مهادنة النظام الامبريالي فكان يؤكد مرار على ضرورة الثورة ضد الهيمنة والاستغلال فردد باستمرار عبارته الشهيرة( لاحياة خارج الثورة ولتوجد فيتنام ثانية (وثالثة واكثر
نعم فقد كان لتشي اعداء كثر ولعل ذلك يكمن في اسلوبه الصريح في النقد ومهاجمة المخطئ مهما كان.على اية حال فان تشي انتهت حياته علي يد جندي من جنود الجيش البوليفي بتعاون مع وكالة المخابرات المركزية الامريكية
ولعل سر سحر شخصية تشي يرجع الى تلك المواقف واسلوبه القوي وعناده ورفضه للهيمنة حتى لو كانت من مؤسسة شيوعية كالاتحاد السوفيتي.
مهما كان فقد كان تشي الشخصية الاكثر اثارة ومحبة في قلوب الشعوب المضهدة حول العالم وستظل صوره في قلوبنا وعلى صدورنا فاحلامه واحلامنا لاتعرف حدود
كما وعرف جيفارا بدعمه للقضية الفلسطينيه و لتحرير الجزائر كما وحارب في افريقيا مع الثوار الافارقة في الكونغو الديمقراطية ضد المستعمر الابيض الاوربي و عملائه ووضع بصمته في كثير من بقاع العالم الثوريه

بعض مقولاته:
تعلمنا الماركسية في الممارسة العملية, في الجبال
تمسكي بخيط العنكبوت ولا تستسلمي عزيزتي (من رسالة الى زوجته إلييدا)1
أنني احس على وجهي بألم كل صفعة توجه الى مظلوم في هذه الدنيا
أينما وجد الظلم فذاك هو وطني
إن من يعتقد أن نجم الثورة قد أفل فإما أن يكون خائنا أو متساقطا أو جبانا, فالثورة قوية كالفولذ, حمراء كالجمر, باقية كالسنديان عميقة كحبنا الوحشي للوطن
لا يستطيع المرء أن يكون متأكدا من أنه هنالك شيء يعيش من أجله, إلا اذا كان مستعدا للموت في سبيله
كل قطرة دم تسكب في أي بلد غير بلد المرء سوف تراكم خبرة لأولءك الذين نجوا, ليضاف فيما بعد الى نضاله في بلده هو نفسه, وكل شعب يتحرر هو مرحلة جديدة في عمليه واحده هي عملية اسقاط الامبريالية.
أنا لست محررا, المحررين لا وجود لهم, فالشعوب وحدها هي من يحرر نفسها
حيا كنت وحيا تبقي يا جندي الشمس و يا ابن الطبقة
جيفارا فى سطور

ولد إرنستو جيفارا فى 14 يونية 1928 فى مدينة "روزاريو" بالأرجنتين
انتقل مع عائلته إلى محافظة "ألتا جراتسيا" فى قرطبة بالأرجنتين عام 1932
فى عام 1948 بدأ يتجول فى محافظات الأرجنتين المختلفة
فى عام 1951 غادر الأرجنتين إلى شيلى و بيرو برفقة صديقه "جرانادو" ، حيث عاش لفترة قصيرة فى مستعمرة "هواماندو" المنبوذة . ثم واصل رحلته إلى بوجوتا و منها إلى كراكاس
أنهى دراسته الطبية فى عام 1953 بعد عودته إلى بيونيس إيريس . بعدها رحل مع صديق آخر "فيرر" إلى بوليفيا . و كانوا قد خططوا للسفر إلى No ADNo ADNo ADويلا مرورا ببيرو مع البقاء لبعض الوقت فى إكوادور . قابلوا بعض الأرجنتينيين و قرروا السفر إلى أمريكا الوسطى . سافروا عبر بنما إلى كوستاريكا و منها إلى جواتيمالا . هناك التقى جيفارا بهيلدا جاديا و التى تزوج منها فيما بعد فى المكسيك . استطاع جيفارا الاتصال ببعض المنفيين من بيرو
فى يونية عام 1954 حدث الغزو الجواتيمالى لحكومة "أربينز" مما اضطر جيفارا للهرب إلى المكسيك حيث التقى ببعض المنفيين الكوبيين
فى يولية عام 1955 قابل "فيدل كاسترو" و الذى صارحه بنيته لغزو كوبا . التحق جيفارا بالجماعة و بدأ تدريباته العسكرية
فى 2 ديسمبر 1956 رست به السفينة على الساحل الجنوبى لكوبا ، و فى 18 ديسمبر بدأ الإثنى عشر رجلا أول حرب عصابات فى سييرا ماييسترا
فى يونية 1957 أطلق عليه لقب "كوماندور" و مع نهاية العام دخلت الحرب الكوبية مرحلتها الحاسمة ، و طلب من جيفارا أن يصدر جريدة "الحرية الكوبية" فى أحراش الجبال
فى 29 ديسمبر 1958 كان جيفارا يحارب معركته الأخيرة عبر عاموده فى الجريدة و الذى نال من سانتا كلارا ، و فى 31 ديسمبر هرب الرئيس" فلوجينشيو باتيستا" إلى سان دومينجو
فى 2 يناير 1959 دخل المنتصرون تشى جيفارا و كاميلو سيينفيجوس إلى هافانا . فى فبراير قيل عن جيفارا أنه من مواليد كوبا . فى 2 يونية تزوج من ألايدا مارش . و من يونية إلى أغسطس سافر فى رحلة إلى إفريقيا و آسيا و يوغوسلافيا . فى أكتوبر ولاه فيدل كاسترو القسم الصناعى فى المعهد الإصلاحى القومى . و فى نوفمبر عين رئيسا للبنك الوطنى
عام 1961
فى 23 فبراير عين وزيرا للصناعة و ترك رئاسة البنك الوطنى . فى إبريل كتب : " الدور الكوبى الرائع أو جهاد الطليعيين فى مواجهة الإمبريالية " و فى 17 إبريل جرى غزو بلايا ريجون ، و كان جيفارا قائدا للأقاليم العسكرية . فى أغسطس مثل جيفارا كوبا فى أحد اللقاءات فى "بونتا ديل إيست" / أوروجواى ، ثم قام برحلة قصيرة إلى بيونيس أيريس حيث عقد لقاءات سرية مع الرئيس الأرجنتينى "أرترو فرانديزى" ، ثم سافر إلى البرازيل حيث قلده الرئيس البرازيلى "كوادروس" وساما

عام 1962
أجبرته أزمة الصواريخ الروسية أن يأخذ مكانه فى بينار يل ريو

عام 1963
فى يونية أرسل جيفارا مجموعة من الكوبيين برئاسة "ماسيتى" إلى الإقليم الشمالى من الأرجنتين لتنظيم حرب العصابات هناك ، و كتب : مراحل الحروب الثورية . فى ديسمبر تحدث فى جلسة للأمم المتحدة ، و و قال عن النضال المسلح أنه السبيل الوحيد لتحقيق الاشتراكية . و سافر إلى مالى و غينيا و غانا و داهومى و تنزانيا
عام 1964
فى شهر مارس سافر إلى "بكين" ، و فى يوم 25 ألقى خطابا فى المؤتمر الدولى للتجارة و التنمية فى جينيبرا . واصل رحلاته بين "باريس" و الجزائر ، و تمكن من الاتصال ب بن بيلا . فى نوفمبر زار موسكو للمرة الثالثة . و فى 11 ديسمبر ألقى خطابا و ردا على خطاب فى الجمعية العامة للأمم المتحدة . فى 17 ديسمبر غادر نيويورك إلى الجزائر حيث قابل بن بيلا ثانية و توجه منها إلى مالى

عام 1965
فى شهر يناير سافر إلى الكونغو برازافيل حيث ناقش أمور الجهاد الإفريقى ضد الإمبريالية مع الرئيس ألفونس ماسيمبا ، ثم غادرها إلى غينيا و غانا و داهومى ، فالجزائر و فرنسا . فى فبراير سافر إلى تنزانيا ، ثم شارك فى اللقاء الثانى للتضامن الاقتصادى الأفرو آسيوى المنعقد فى الجزائر . و فى 3 مارس عاود الاتصال بالثوار الكونغوليين . ثم قام برحلة سرية إلى بكين . فى 12 مارس ظهر كتابه : "الإشتراكية و الإنسان فى كوبا" و الذى عرض فيه نظريته عن الإنسان الجديد . و عاد جيفارا إلى هافانا . فى إبريل أعلن تخليه عن كل وظائفه الرسمية و عن الجنسية الكوبية أمام الرئيس الكوبى كاسترو . و فى يولية سافر سرا إلى الكونغو عبر القاهرة . و فى أكتوبر أظهر كاسترو الخطاب الذى تخلى بموجبه جيفارا عن الجنسية الكوبية و عن المناصب القيادية و الوزارية .

عام 1966
فى مارس اضطر لمغادرة الكونغو ، و عاد إلى كوبا . و فيما بين مارس و يونية سافر عدة سفريات إلى أوروجواى و البرازيل و باراجواى و الأرجنتين و بوليفيا

عام 1967
فى 23 مارس هزم رجال حرب العصابات الجيش البوليفى فى معركة لم تكن متوقعة . و فى 10 إبريل حققوا نصرهم الثانى . غادر "ريجيس ديبرارى" و الأرجنتينى "سيرو بوستوس" المعسكر ، و ألقى الجيش القبض عليهما فى إبريل . فى 14 إبريل استولت القوات البوليفية على معسكر الثوار بعد فترة قليلة من قيامهم بإخلائه . فى 8 أكتوبر بدأت معركة "كيبرارا دى يورو" و فى اليوم التالى أعلنت الحكومة البوليفية أنها قامت بإعدام تشى جيفارا ، و فى 15 أكتوبر تقبل فيدل كاسترو رسميا نبأ وفاة تشى إرنستو جيفارا
فى منفاه بمدينة المكسيك ( حيث كان مدرجا فى القائمة السوداء لتعاطفه مع شيوعيى جواتيمالا ) التقى جيفارا مع كل من فيدل و راءول كاسترو
ترك ذلك اللقاء أثرا لا يمحى فى حياة جيفارا
كان فيدل كاسترو قد هرب لتوه من كوبا بعد أن قضى فى السجن فترة بعد فشل الانقلاب الذى قامت به جماعته فى 26 يولية 1953 ، و إفراج الدكتاتور الكوبى عنه ضمن مجموعة من المساجين السياسيين بمناسبة عيد الأم
كان لكل منهما شخصية تناقض شخصية الآخر ، و مع ذلك فقد كانا متكاملان ، فيدل كاسترو من ذلك النوع الذى لا يقنع إلا بأن يكون مركز الاهتمام و محط الأنظار ، مع تمتعه بشخصية مندفعة ، بينما جيفارا من ذلك النوع الذى يفضل أن يبقى فى موقع المراقب للأحداث ، بينما يظل شاهرا سيفه ، على قدر كبير من العلم ، طلق اللسان إذا دعت الضرورة لأن يهاجم رأيا مخالفا و لا يدخر جهدا فى الدفاع عن قناعاته

أبحر جيفارا مع كل من فيدل و راءول كاسترو فى أحد اليخوت القديمة إلى كوبا ، حيث كانت توجد النواة التى أشعلت حروب العصابات فى المستقبل
بدأت الحرب الكوبية فى 2 ديسمبر 1956 عندما رست تلك السفينة بالقرب من جبال "سييرا ماييسترا" على الساحل الجنوبى الشرقى لكوبا

لم يمكث جيفارا طويلا مع كاسترو فى هافانا ، رغم دوره الهائل فى تحرير الجزيرة و إدارته لبنكها المركزى ، بقى هناك فقط فى الفترة التى تلت انتصار الثورة فى يناير 1959 حتى غادرها إلى الكونغو فى إبريل 1965 ، لكنها فترة اتسعت بالقدر الذى أتاح له أن يجعل الاقتصاد الاشتراكى الجديد يقف على قدميه ، و أن يقدم مثالا حيا "للرجل الجديد" للشعب الكوبى عن طريق معسكرت العمل التطوعية الشهيرة

مع الوقت عاود جيفارا الاشتياق للعودة إلى ميادين القتال و زرع بذور الاشتراكية فى أماكن أخرى

و هـذه بعـض الصور للمنـاضـل تشي جيفـارا
حقق جيفارا هدفه بإدخال الاشتراكية إلى كوبا ، و كان لديه الوقت الكافى لمراقبة التغيرات التى تحول الإنسان إلى دكتاتور

ترك جيفارا الرفاق فى كوبا ليحاول أن يشعل حركات مماثلة فى بلدان أخرى مقهورة ... بدأ فى وسط إفريقيا و انتهى به المقام مع الحركة البوليفية المشئومة

وضع جيفارا أسس حملته الإفريقية فى دار السلام / تنزانيا منتصف إبريل سنة 1965 بتكوين قافلة ، قامت فيما بعد بغزو الكونغو المجاورة
لكن الحملة باءت بالفشل ... لم يلق التمرد تأييدا من الشعب أو من العسكريين المحليين
غادر جيفارا إفريقيا حاملا معه الشعور بالمرارة ، و عاود السفر فى الوقت الذى حشد فيه وسائل استخباراته فى المواقع التى يظن أنها أكثر تأهلا للثورة

فى نوفمبر سنة 1966 غادر جيفارا بيته الأوربى ، متخفيا فى هيئة رجل أعمال ، و بدأ رحلته ضاربا فى آفاق بوليفيا

هاوي حنانك
05-10-2009, 12:24 AM
عبدووووووووووووو ابدعت ياصاحب القلم الامـــــــــــــــــــــــــــع. . . اتمنى التفاعل من بقيه الاعضاء الكرام

سديـــم
05-10-2009, 01:20 AM
هتلر، أدولف (1889 - 1945م)


http://parisnajd.net/up/files/1-1152881538.jpg


زعيم ألمانيا النازية. حكم ألمانيا حكمًا دكتاتوريًا من عام 1933م إلى عام 1945م. حوّل ألمانيا إلى آلة حرب قوية وأشعل نار الحرب العالمية الثانية عام 1939م. هَزمت قواته معظم أوروبا قبل هزيمتها هي عام 1945م. وأشاع هتلر الرعب بشكل لم يفعله أحد في التاريخ الحديث.


صعد هتلر إلى السلطة السياسية عام 1919م وهي السنة التي تلت الحرب العالمية الأولى. وكان هتلر يملك تصورًا واضحًا عما يريده، ويملك الجرأة على متابعته. لكن أهدافه لم يكن لها حدود، كما أنه أساء تقدير إمكانات ألمانيا وقدرتها.

وُلد هتلر في براونو في النمسا، وهي مدينة صغيرة على نهر إن من جهة ألمانيا. وكان رابع طفل من ثالث زواج لأبيه ألُويس هتلر الذي كان يعمل موظف جمارك.

http://www.bbc.co.uk/history/historic_figures/images/hitler_adolf.jpg

وكانت كلارا، والدة أدولف هتلر ابنة أحد المزارعين، حصل أدولف على درجات جيدة في المرحلة الابتدائية، لكنه كان طالبًا ضعيفًا في المدرسة الثانوية.

وفي عام 1907م، سافر هتلر إلى فيينا لدراسة الفن، لكنه فشل في اختبار القبول بأكاديمية الفنون الجميلة مرتين. وعاش حياة راحة وكسل أغلب فترات إقامته هناك.

وفي عام 1913م، انتقل إلى ميونيخ في ألمانيا، حيث بدأت الحرب العالمية الأولى في أغسطس عام 1914م. عند ذلك تطوع هتلر في الخدمة بالجيش الألماني ولكنه ترقى إلى رتبة عريف فقط.

سبَّبت هزيمة ألمانيا في الحرب العالمية الأولى صدمة للشعب الألماني. وأُجبرت ألمانيا بعد الحرب على توقيع معاهدة فرساي.

هاجم القوميون والشيوعيون وآخرون غيرهم الحكومة حيث طالب القوميون بمعاقبة المجرمين الذين وقّعوا المعاهدة.

وفي خريف عام 1919، بدأ هتلر يحضر اجتماعات حزب العمال الألماني، ثم التحق بالحزب وغيّر اسمه إلى حزب العمال الألمان الاشتراكيين القوميين. وأصبحت هذه الجماعات تعرف باسم الحزب النازي. دعا النازيون إلى اتحاد جميع الألمان في أمة واحدة،كما دعوا إلى إلغاء معاهدة فرساي. وكان هتلر سياسيًا ومنظمًا ماهرًا، ولذلك أصبح قائدًا للنازيين. كما قام أيضًا بتنظيم جيش خاص سمَّاه جنود العاصفة. وقد حارب هؤلاء الجنود جيوش الشيوعيين والحزب الديمقراطي الاشتراكي والأحزاب الأخرى التي عارضت الأفكار النازية أو حاولت تفريق اجتماعات الحزب النازي.

في عام 1923م، وقَعَتَ ألمانيا في ورطة كبيرة بسبب الغزو الفرنسي البلجيكي للسيطرة على إقليم الرور الصناعي وما تبعه من إضراب العمال هناك. وأعلن هتلر في 8 نوفمبر عام 1923م في اجتماع في قاعة البيرة في ميونيخ عن قيام الثورة النازية والتي عرفت بثورة قاعة البيرة. وحاول في اليوم التالي القبض على الحكومة البافارية. لكن المؤامرة فشلت وأُلقي القبض عليه وحكم عليه بالسجن لمدة خمس سنوات.

وخلال وجوده في السجن، بدأ يكتب كتابه ماين كامبف؛ أي كفاحي وقد وَضَعَ في الكتاب آراءه الخاصة بمستقبل ألمانيا مع خطةٍ وَضَعَها لهزيمة أوروبا.

وفي هذا الكتاب، أشار هتلر إلى أن الألمان هم جنس إنساني متفوق. ولذلك يجب أن يظلوا في حالة نقاء بعدم الزواج من اليهود والسلاف.

أطلق سراح هتلر بعد تسعة أشهر من محاكمته. وقد حدثت تغييرات كبيرة في ألمانيا خلال عام 1924م. فقد فرضت الحكومة الحظر على النازيين بعد ثورة قاعة البيرة. وبعد خروج هتلر من السجن، بدأ إعادة بناء حزبه. وتمكن من إقناع الحكومة تدريجيًا برفع حظرها عن النازيين.

وفي عام 1930م، وافقت ألمانيا على مشروع يونغ لعام 1929م لإعادة جدولة تسديد التعويضات. وشنَّ هتلر عام 1929م حملة ضد ذلك المشروع. وهذه الحملة جعلته قوة سياسية في البلاد.

وفي عام 1932م، جرت خمسة انتخابات رئيسية في ألمانيا. وفي انتخابات يوليو للرايخستاج (البرلمان)، أصبح النازيون أقوى حزب في ألمانيا.

ولم تَقْبل أغلبية الشعب الألماني والسياسيون الكبار أن يصبح هتلر مستشارًا لألمانيا. غير أن الرئيس الألماني هيندنبرغ عين هتلر مستشارًا لألمانيا في 30 يناير 1933م.

هناك عضوان نازيان فقط إلى جانب هتلر في مجلس الوزراء، ولكنه مع ذلك استطاع التحرك بثبات نحو الحكم الاستبدادي. حيث لم يكن هناك أي مكان للحرية في حكومته التي سماها هتلر الرايخ الثالث.

وفي 23 مارس عام 1933م، وافق الرايخستاج، الذي كان يهيمن عليه النازيون، على قانون لإزالة محنة الناس والدولة. وقد عُرف هذا القانون باسم قانون التخويل. وأَعطى للحكومة سلطات مطلقة، وبذلك عطل الحقوق المدنية والإنسانية الأساسية مدة أربع سنوات.

وفي منتصف يوليو 1933م، كانت الحكومة قد حظرت حرية الصحافة وجميع نقابات العمال وجميع الأحزاب السياسية ماعدا الحزب النازي. وكان الجستابو (الشرطة السرية) يطارد الأعداء والمعارضين للحكومة. ولدى وفاة هيندنبرغ في أغسطس عام 1934م، حكم هتلر ألمانيا جميعها وأطلق على نفسه لقب فوهرر ـ أند ـ رايخسكانزلر؛ أي زعيم ومستشار ألمانيا.

ومنذ عام 1933م وصاعدًا، كان هتلر يعدُّ ألمانيا للحرب. فقد خطط لجعل ألمانيا زعيمة العالم. أرسل هتلر عام 1936م قواته إلى منطقة الراين (راينلاند). وكان هذا أول انتصار له دون حرب. وفي مارس عام 1938م اجتاحت قوات هتلر النمسا فأصبحت جزءًا من ألمانيا.

وفي سبتمبر من العام نفسه، قبلت فرنسا وبريطانيا احتلال هتلر للمناطق التي تتحدث الألمانية في تشيكوسلوفاكيا (السابقة). ثم أكمل سيطرته على تشيكوسلوفاكيا في مارس عام 1939م.

ثم جاءت بولندا بعد ذلك على القائمة. ففي الأول من سبتمبر عام 1939م، اجتاحت ألمانيا بولندا. وكانت بريطانيا وفرنسا قد أعلنتا ضمانتهما لاستقلال بولندا، مما جعلهما تعلنان الحرب على ألمانيا بعد اجتياح هتلر لبولندا بيومين. وفي ربيع عام 1940م، هَزَمَتَ هذه الجيوش بسهولة الدنمارك والنرويج وهولندا وبلجيكا ولوكسمبرج وفرنسا واستمرت بريطانيا في الحرب منفردة ولم ينجح هجوم جوي ألماني في إضعاف المقاومة البريطانية.

وفي يونيو من عام 1941م، بدأ الهجوم على الاتحاد السوفييتي. وفي معركة ستالينجراد التي استمرت خمسة شهور خلال عامي 1942 و1943م، تمكن السوفييت من سحق جيش ألماني قوامه 300,000 رجل. وكانت هزيمة ألمانيا نقطة تحول رئيسية في الحرب. فقد تقدم الحلفاء في أوائل عام 1945م إلى قلب ألمانيا في مواجهة مقاومة كانت تضعف بسرعة.

وفي أبريل من عام 1945م، أصبح هتلر رجلاً محطمًا. ثم تزوج إيفا براون في 29 أبريل. وفي اليوم التاليَّ انتحر الاثنان. وبعد سبعة أيام من ذلك، استسلمت ألمانيا.

http://www.azooz.net/data/media/20/Adolf_Hitler%20melad.jpg


.
.
.

. . . .


بعيداً عن تلك النبذه .. أعجبني تحليله في كتاب مذكراته للأسلوب الجدلي لليهود بشكل عام ( هذا الي

فقع كبده فيهم ) :36_1_8: ، الذي سيأتي .. مقتبس من الكتاب .. وفيه شرح محاولات له لاقناعهم بسخف المبادئ الماركسيه :

" لم أوفق إلى إقناع يهودي واحد بأنه على خطأ .. وقد كنت من السذاجة بحيث رحت أجهد نفسي في محاولات عقيمة لاقناع بني صهيون بسخف المبادئ الماركسيه. وسرعان ما أدركت أن أسلوبهم في الجدل يقوم على قواعد خاصة هي قواعد الديالكتيك اليهودي. وقد استوقفني من هذا الاسلوب اعتماد اليهود بادئ ذي بدء على بلاهة مُناظرهم، فإذا أخطأت فراستهم وضيّق عليهم الخصم الخناق تظاهروا هم بالبله واستحال عليه هو أن ينتزع منهم جوابا واضحاً.

أما إذا اضطر أحدهم إلى التسليم بوجهة نظر الخصم بحضور بعض الشهود، فإنه يتجاهل في اليوم التالي ماكان من أمره ويتظاهر بالعجب والدهش إذا جبهه الشهود بالحقيقة ويسترسل بالكذب ويذهب إلى حد الزعم أنه أفحم خصمه بالحجة الدامغة في اليوم السابق.

حقاً إن اليهود هم أسياد الكلام وأسياد الكذب. " :36_1_8:


وهذا الاسلوب اللي يتّبعوُه معانا وإلى يومنا هذا .. ورغم وجود هذا التحليل المسبق عنهم :36_1_8: ..

.
.

تحيتي وجل تقديري لك أخي عبدالرب على هذا الموضوع القيّم جداً ..

ونتمنى أن نرى التفاعل من البقية . .

مخاوي سهيل
05-10-2009, 05:48 AM
تشكرين سديم على الموضوع الرئع عن الفهرور هتلر.......تشكرين مره ثانيه

مخاوي سهيل
05-10-2009, 07:54 AM
نابليون بونابرت

نابليون بونابرت (15 اغسطس 1769 - 5 مايو 1821 م) قائد عسكري وإمبراطور فرنسي، ولدفي جزيرة كورسيكا التي كانت فرنسا قد استولت عليها قبل ولادته بخمسة عشرشهراً.

كان نابليون وطنيًا متطرفًا، وعندما قامت الثورة في فرنسا جاءت فرصةنابليون في سنة 1793م عندما حاصر الفرنسيون مدينة تولون واستردوها من البريطانيين،وكان نابليون قائداً بارعاً للمدفعية وقد عدل عن نزعاته الوطنية وأصبح مخلصًا. واكتسب احترام الجميع وأصبح قائدا للجيش الفرنسي في إيطاليا وأصبحت انتصارات كبيرةوحكم أوروبا بأسرها تقريباً.

أرسل نابليون إلى مصر بهدف القضاء على تجارةإنكلترا مع الهند، ولكن حملته انتهت بالفشل أمام الأسطول الإنكليزي بقيادة نيلسونفي معركة النيل، فعاد إلى فرنسا، ثم أعلن بعدها نفسه مستشارا أولا لمدة عشر سنواتثم لقب بالإمبراطور، ودخل الحرب عام 1805م ثانية ضد أعظم ثلاث قوى وهي: بريطانياوالنمسا وروسيا، فنجح في دحر النمسا وروسيا في استرلتين، ثم هزم بروسيا في جينا عام 1806م، وتحدت روسيا حلف نابليون فهاجمها عام 1812، متغلبا على الجيش الروسي، ولكنهعندما دخل موسكو كان أهلها قد دمروها وكان جيشه جائعا تعبا يعاني من برد الشتاء فيروسيا، تبين بتحليل أسنان جنوده الذين قتلوا هناك وعددهم 25 ألفا أنهم أصيبوا بمرضالتيفوس وحمى الخنادق وهي أمراض تنتقل عن طريق القملوأخيرا هزم نابليون عام 1815ٍٍم، ونفي بعدها إلى جزيرة سانت هيلينا حيث مات بسرطان المعدة. وقد قيل أنهإغتيل عن طريق طلاء جدران غرفته بالزرنيخ وتسبب ذلك له بقرحة معدية لازمته حتىوفاته ولذلك كان غالباً مايضع يده داخل سترته فوق معدته.
حياتهولدنابليون بونابرت في جزيرة كورسيكا سنة 1769 بعد عام من انضمامها لفرنسا في أسرةكانت في الأصل من نبلاء إيطاليا و كان هذا سبب تكلم نابليون للفرنسية بلكنةإيطالية. التحق نابليون وهو في التاسعة من عمره بمدرسة عسكرية فرنسية، وتخرج منهاسنة 1784 ليدخل الكلية الحربية الملكية بباريس حيث أنهى دراسته في عام واحد بدلا منعامين -كما كان مقررا- نظرا لنبوغه وذكائه الحاد، ليبدأ حياته العملية وهو فيالسادسة عشر.
لعب نابليون دورا هاما في الدفاع عن الثورة الفرنسية ضد أنصارالملكية، كما أنه أثبت مقدرة عسكرية فائقة في الحروب الأولى التي خاضها ومنها معركةطولون التي وضع هو خطتها بدلا من تلك التي كان قد وضعها قائد القوات.
خاضنابليون الكثير من المعارك ضد النمسا وروسيا وبريطانيا وبروسيا وغيرها من الدول،حيث حقق انتصارات باهرة في 40 منها، حتى إن البعض قارنه بالإسكندر الأكبر وسيزر،إلا أنه هزم في معركة واترلو والتي نفي على إثرها إلى جزيرة سانت هيلينا حيث توفيودفن هناك عام 1821، ليتم إرجاع جثمانه لفرنسا حيث استقر بباريس عام 1840.
وتعدالحملة التي قام بها نابليون على روسيا عام 1812 هي بداية النهاية لهذا القائدالكبير، حيث كان لها تأثيرا سلبيا عميقا على الجيش الفرنسي وكفاءته، كما أنها شهدتمقتل وإصابة مئات الآلاف من الجنود والمدنيين على حد سواء.
وفيما يتعلق بنابليونكحاكم دولة، فإنه كان قد أنقلب على حكومة الديركتوار عام 1799 بعد عودته المفاجئةمن مصر، لسوء الأوضاع التي كانت تعيشها بلاده آنذاك، ليؤسس للحكومة القنصلية،وتعيينه قنصلا أول مدى الحياة مع حقه في تسمية من سيخلفه. قام بونابرت بعد ذلكبتحويل نظام الحكم من القنصلية إلى الإمبراطورية، ثم تنحيه عن العرش بعد دخول قواتالأعداء باريس عام 1814 ونفيه لجزيرة ألبا، ثم عودته لفرنسا مرة أخرى عام 1815ليتولى الحكم إلى أن هزم في معركة واترلو ونفيه لجزيرة سانت هيلينا حتىمماته.
وقد تعددت الأقوال حول سبب وفاة نابليون، فالبعض قال إنه مات بسرطانالمعدة، بينما رأى آخرون أنه مات مسموما بالزرنيخ لعدة دلائل تم اكتشافها فيما بعدومنها أن جسده ظل سليما إلى درجة كبيرة بعد عشرين عاما من وفاته، وهي إحدى خصائصالزرنيخ، كما أن وصف لويس مارشند لبونابرت في الأشهر الأخيرة من حياته، مطابقلأعراض حالات التسمم بتلك المادة. ومع ذلك فقد أثبتت بعض الدراسات الحديثة أنه ماتبسرطان المعدة تماما كأبيه.
ينسب لنابليون الفضل في صدور القانون المدني الفرنسيوالذي اقتبسته باقي الدول الأوروبية، وهو قائد عظيم لإنشائه حكومة منظمة شديدةالبأس ومحاكم عدلية ومدارس وإدارة قوية ونشيطة ومتنورة لا يزال الفرنسيون إلى الآنسائرين عليها، وهو عظيم لأنه بعث إيطاليا من موت الخمول وأنارها بمشكاة الرقيوالعمران، إلى جانب قهره لجميع الملوك المعاكسين له وكسر جميع الجيوش على اختلافتدريبها وبسالتها. ومع ذلك فإن له مساوئ عديدة منها قمعه لثورة العبيد في هاييتيوقراره في عام 1801 القاضي بعودة العبودية في فرنسا بعد أن كانت الجمهورية قدألغتها، بالإضافة لتسببه في مقتل مئات الآلاف في أوروبا بسبب الحروب التي خاضهاهناك.
كان لنابليون أعداء كثر يكرهونه ولكن يكنون له عظيم الاحترام في ذاتالوقت، فعندما سئل الجنرال ويلنجتون قائد الإنجليز في معركة واترلو الشهيرة عن أعظمجنرال في وقته، قال إن أعظمهم في الماضي والحاضر والمستقبل وكل وقت هو نابليونبونابرت.
يذكر أن نابليون كان قد تزوج من الإمبراطورة جوزفين قبل أن يطلقها،ليتزوج من الأرشيدوقة النمساوية ماري لويز والتي أنجبت له أبنه الوحيد من صلبهنابليون الثاني ملك روما.




وفاته يعتقد أن الإمبراطور الفرنسي الراحل نابليون بونابرت قد مات مسموما وأعلنأنه عثر على آثار الزرنيخ المعدني المعروف شعبيا باسم "سم الفئران" في شعر بونابرتعام 2001م ، من هذا أستنتج أن الإمبراطور المخلوع مات مسموما وليس نتيجة الإصابةبسرطان المعدة في الخامس من مايو/أيار عام 1821 عن 51 عاما. وأكد د. كينتز إنالزرنيخ وصل إلى النخاع الشوكي للشعر مما يفسر وصوله عبر الدم ومن خلال أغذيةمهضومة ، وبهذا رد على النظرية التي طرحتها عام 2002 نشرة "سيانس أي في" (علموحياة) الفرنسية الشهرية والتي تقول إن الزرنيخ المكتشف خارجي المصدر ولم يتناولهالإمبراطور وبنى نظريته على النشرة الفرنسية التى قالت أن الزرنيخ كان يستخدم كثيرافي القرن التاسع عشر للمحافظة على الشعر.

ابو نهيان
05-10-2009, 08:09 AM
موضوع رائع و مفيد تاريخياً
يثبت للمشاركه العامه ..

تسلم و يعطيك العافيه على المتابعه
خالص التحيه

مخاوي سهيل
05-10-2009, 12:01 PM
تسلم على المرور الكريم ابو نهيان .........تحياتي لك

مخاوي سهيل
06-10-2009, 12:49 PM
ماو تسي تونج

ولد ماو تسي تونج، في 20 ديسمبر 1893، لعائلة تعمل في الزراعة، في شاوشان، وهي قرية تقع في مقاطعة هونان. وعمل ماو في حقول الزراعة منذ صغره، واستطاع أن يوفق بين عمله ودراسته. وتمكن من اللغة الصينية، ودرس كونفوشيوس، وأعمال الكتاب الكلاسيكيين الصينيين، وكان يبدى اهتماماً كبيراً بدراسة تاريخ ثورات الفلاحين. وكان بطبيعته متمرداً ثائراً، ففي العاشرة من عمره هرب من بيت والديه، احتجاجاً على سوء معاملة أستاذه، وخوفاً من تأنيب والده. وعندما بلغ الرابعة عشر من عمره، تزوج من فتاة تكبره بأربعة أعوام. وفي الثامنة عشرة، انتقل ماو تسي تونج إلى تشانج ـ شا، وتقدم إلى امتحان القبول بمعهد سيانج ـ هيانج الثانوي، ونجح في الامتحان.

وفي عام (1911 ـ 1912)، قامت الثورة التي أدت إلى سقوط حكومة المانشو، وظهور جمهورية الصين. وفي أكتوبر 1911، التحق بالجيش الثوري، مؤيداً قضية الجمهورية، ورئيسها صن يات صن، إلا أنه سُرح من الجيش في فبراير 1912. ثم التحق بمعهدٍ لدراسة التجارة باللغة الإنجليزية، إلا أنه لم ينسجم مع الدراسة باللغة الإنجليزية، فترك المعهد، بعد شهرٍ من التحاقه به، وقضى عامه الدراسي في القراءة، لكل من روسو، ومونتسكيو، وآدم سميث، وستيوارت ميل، وداروين، وسبنسر.

في عام 1913، التحق بدار المعلمين العليا، ومكث فيها حتى عام 1918، وعُرف في الأوساط الطلابية بنشاطه ومشاركته في العمل النضالي الطلابي، وفي عام 1917، نشر إعلاناً في إحدى الصحف، دعا فيه الشباب الذين يشاطرونه آراءه وتطلعاته، إلى تأسيس جمعية ثقافية واجتماعية، وأطلق عليها فيما بعد اسم "جمعية المواطنين الجدد". وقد لبّى هذه الدعوة، في البداية ثلاثة أشخاص، بينهم لي ليسان، وكان ماو تسي تونج يومها في الرابعة والعشرين من عمره، وكان يؤمن بالديموقراطية الليبرالية، ويجاهر بعدائه للنزعة العسكرية وللامبريالية.

وفي عام 1918، سافر إلى بكين، وعمل فترةٍ موظفاً في مكتبة بكين، ثم سافر إلى شنغهاي حيث تعرف على بعض الماركسيين، واعتنق الماركسية، وشارك في حركة الشبيبة المناهضة للامبريالية، والمعروفة باسم "حركة 4 مايو" 1919. ثم عاد إلى مقاطعة هونان التي نشأ فيها، وأسس جمعية جديدة، اسمها "من أجل هونان عصرية ومستقلة ذاتيا "

تأثر ماو تسي تونج بكتاب كارل ماركس "البيان الشيوعي"، وكتاب كارل كاوتسكي "الصراع الطبقي"، وكتاب كير كوب "تاريخ الاشتراكية". فمال إلى الشيوعية، وفي عام 1920، تبنى ماو تسي تونج الماركسية نهائياً. وبدءاً من عام 1920، أخذت السيرة الذاتية لماو تقترن بتاريخ الحركة الثورية الصينية. وتمكن ماو تسي تونج، مع 11 شخصاً، من تكوين الحزب الشيوعي، عام 1921، وتحالف الشيوعيون مع الحزب الوطني، بغرض توحيد الصين. إلا أن انعدام الثقة بين الشيوعيين وتشانج كاي شيك، زعيم الحزب الوطني، الذي خلف صن يات صن على زعامة الحزب الوطني بعد موته عام 1925، أدى إلى قيام حرب بين المجموعتين.


عمل ماو في المكتبة التابعة للجامعة الوطنية في بيكين، وقرأ كثيرا عن الشيوعية فاستهوته وآمن بها. وفي سنة 1921 أسس مع أحد عشر من رفاقه الحزب الشيوعي الصيني في مدينة شنغهاي.وسرعان ما راحت كتابات ماو وشعاراته تنتشر بين الصينيين فدخلوا الحزب بالألوف.
كان صان يات سين زعيم الحزب الوطني، وقد شكل جبهة واحدة مع الشيوعيين في محاولة لتوحيد البلاد. الا ان الشيوعيين لم يتقوا بخليفته تشين كاي تشك (1925)، ما أدى الى اندلاع أعمال العنف بين الحزبين، وكانت القوى غير متوازنة بين حزب قديم لعب الدور الأساسي في اسقاط الحكم الأمبراطوري وبين حزب فتي لم يشتد ساعده بعد، فانسحب ماو مع جماعات من مناصريه الى مقاطعة يان تسان حيث عاشوا وطبقوا مبادئهم الماركسية مؤسسين نواة "جمهورية الصين الاشتراكية".

وفي عام 1925، حرك ماو الثورة، في الريف من هونان، حيث أرسى قاعدة أول نواة ثورية، وحرك مسيرة قوامها اتحادات الفلاحين، في أوج ما اتفق على تسميته "الحرب الأهلية الثورية الأولى" (1925 ـ 1927).



وفي عام 1926، وضع ماو كتابه "تحليل طبقات المجتمع الصيني"، مؤكداً فيه على الطاقات الثورية لطبقة الفلاحين. وفي عام 1927، بادر ماو إلى بناء جيش ثوري بهدف تحرير مناطق يصعب على الكومنتانج مهاجمتها، والكومنتانج هو حزب الشعب الوطني، الذي كان صن يات صن قد أعاد تنظيمه في عام 1923. واعتمد ماو تسي تونج في تكوين جيشه، على عمال المناجم والفلاحين. وحاول تنظيم "انتفاضة حصاد الخريف" إلا أن محاولته باءت بالفشل، وأُلقي القبض عليه، وتمكن من الفرار، أُقصي ماو عن اللجنة المركزية والمكتب السياسي للحزب، وجرِّد من مسؤولياته داخل جهاز الحزب، مما اضطره إلى اللجوء إلى جبال جينجانج، وهناك، أسس "قاعدة ثورية"، في نوفمبر 1927.

قاد ماو مع زعماء شيوعيين آخرين، مجموعات صغيرة إلى محافظة جيانكس عام 1928. حيث انضم إليه شو ته ورجاله في مايو 1928. فبادر ماو بتنظيم عملية توزيع الأراضي والأسلحة على الفلاحين، جاعلاً من اتحادات الفلاحين أداة الحكم الأولى. وعمد ماو إلى إنشاء "قواعد حمراء" أخرى، في المناطق التي يسيطر عليها الجيش بقيادة شو ته، وجيش بنج تو هويه. وقد أثار انتشار هذه القواعد ردة فعل عنيفة من قبل تشيانج كاي شك. وأصبحت محافظة جيانكس هدف تشيانج الأول، وقد حاولت قوات تشيانج كاي شك، تطويق القواعد الثورية وتدميرها، خمس مرات بين عامي 1930، 1934. وبدأ تشيانج سلسلة من الإعدامات الجماعية، التي أدت إلى إنهاء الوجود الشيوعي تماماً.
حاول تشين كاي تشك القضاء عليهم بمختلف الوسائل منذ عام 1931 معلنا حرب ابادة شاملة ضدهم. و كاد ان يحاصرهم ويبيدهم في 1934، الا ان ماو اعلن بداية ما سمّاه "المسيرة الطويلة" الى اقليم تشان تسي. وقد قطع مع رفاقه مسافة العشرة ألاف كيلومتر الفاصلة بين الاقليمين خلال عام تقريبا.
كانت اليابان قد احتلت منشوريا عام 1931، وفي 1937 اعلنت الحرب الشاملة ضد الصين، موحدة الحزبين الشيوعي والوطني رغم العداوة اللدودة بينهما.
فيما كان الجيش التابع للوطنيين يقوم باعمال الدفاع التقليدية، كان ماو يدرب رفاقه على "حرب الغاريلا"، وهم بدورهم يدربون الأهالي في المناطق التي يتواجدون فيها، ما دفع الكثير من الصينيين الى الانضمام الى صفوفهم.
مع انتهاء الحرب العالمية الثانية وهزيمة اليابان (1945)، كان الشبيوعيون يسيطرون على مناطق يسكنها ما يفوق 100 مليون صيني. وبحلول العام 1946 اندلع القتال مجددا بين الطرفين وكان الحزب الشيوعي يزداد قوة والتحاما يوما بعد يوم، الى ان كتب له النصر النهائي وبات يسيطر على الجمهورية كلها (1949)، معلنا انشاء "جمهورية الصين الشعبية".
سيطر ماو على الوضع في الصين بأسرع مما توقعه أكثر المراقبين تفاؤلا. فقد أحكم سلطته على مؤسسات الدولة وأعلن انشاء حلف مع الاتحاد السوفياتي الذي قدم للصين مساعدات عسكرية جمة، وخصوصا خلال الحرب الكورية (1950ـ1953) التي وقفت الصين فيها الى جانب كوريا الشمالية.
بعد الحرب الكورية بدأ ماو بتطبيق عدة برامح لزيادة الانتاج الزراعي والصناعي، نجح بعضها وفشل بعضها الآخر بسبب النمو الهائل لعدد السكان الذي اقتضى في النهاية تبني سياسات غير "شعبية" كتحديد النسل. ولكن الوضع الاقتصادي في الصين يعتبر من دون شك أفضل كثيرا من سواها من البلدان المشابهة من حيث ظروفها الاجتماعية وعدد سكانها.
في بداية الستينات وبعد ان لاحت في الافق بوادر الخلاف والانشقاق بين الصين والسوفيات، كانت الصين تمتلك سلاحها النووي الخاص ، وتطور الأسلحة السوفياتية الصنع بانتاج "نسخ صينية " عنها.
كان ماو قد تخلى في العام 1959 عن لقب "زعيم جمهورية الصين الشعبية"، ولكنه احتفظ بالسيطرة الكاملة على الدولة والحزب الشيوعي. في حين كان نزاعه مع الاتحاد السوفياتي حول زعامة البلدان الشيوعية يشتد ويتفاقم. الا ان معظم تلك البلدان بقيت الى جانب السوفيات فيما انحاز ال الصين عدد كبير من حركات التحرر الوطني التي لم يتمكن بعضها من الوصول الى الحكم والبانيا التي أعلنت صراحة تبنيها للنمط الماركسي - الصيني .
اعتبر ماو انه المطبق الحقيقي لتعاليم ماركس ولينين وستالين ( وكانت قد ظهرت في الاتحاد السوفياتي موجات من العداء للستالينية)، ونادى بحتمية ثورة البلدان الفقيرة ضد البلدان الغنية، ولام الشيوعيين السوفيات على "تراخيهم" ضد الراسمالية العالمية الممثلة بالولايات المتحدة.
وقف العالم كله تقريبا ضد مواقف الصين المتصلبة. حتى ان الصين الوطنية بقيت حتى السبعينات ممثلة الشعب الصيني في الأمم المتحدة وعضوا دائما في مجلس الأمن يتمتع بحق الفيتو، رغم عدم وجود أي تكافوء في الحجم والقدرات والتاثير بينها وبين الصين الشعبية.
ولكن الحال تغيرت في السبعينات، فقد فتحت زيارة فريق رياضي أميركي في كرة الطاولة الطريق امام اتصالات سياسية وديبلوماسية، ما لبثت ان أدت الى اعتراف المجتمع الدولي بان الصين الشعبية هي الممثل الحقيقي للشعب الصيني، فدخلت الأمم المتحدة بدل الصين الوطنية وانتقلت اليها العضوية الدائمة في محلس الأمن.
توفي ماو في شهر ايلول 1976 بعد مرض عضال أدى الى تولي زوجته معظم الشؤون السياسية والحزبية في السنوات الأخيرة من حياته.
بعد وفاة ماو بدأت الصين بـ "عصرنة" الزراعة والصناعة والعلوم والقوى العسكرية، بمساعدات من الولايات المتحدة واليابان وبعض البلدان الأوروبية. وقد نجحت هذه السياسة بدليل ان الصين لم تعرف في التسعينات الأزمة الاقتصادية الخانقة التي مرت، ولا تزال تمر بها بلدان جنوب شرق آسيا بما فيها اليابان. وتحياتي

ابو نهيان
08-10-2009, 11:19 AM
في البدايه أشكر الاخ / عبدالرب على هذا الموضوع الرائع و الذي بإذن الله سيكون مرجعاً تاريخياً لشخصيات غيرت مجرى التاريخ.. و احببت أن أشارك .. بشخصية رائعه لها صدى على مر الزمان و ذكر ت قصته في القراءن الكريم و هو الاسكندر الأكبر


وُلد الاسكندر في بيلا، العاصمة القديمة لمقدونيا. شمال اليونان
هو ابن الملك فيليب المقدونى
وابن الاميرة أوليمبياس أميرة
سيبرس
ولد الاسكندر الاكبر
عام 356 ق. م

تعلم الاسكندر الاكبر من والده
1) حده العقل
2) القدره على القياده
وتعلم ايضا على يد
الفيلسوف (( ارسطوا )) درّبه تدريبا شاملا في فن الخطابة والأدب وحفزه على الإهتمام
بالعلوم والطب والفلسفة في صيف عام 336ق.م
لقد وحد الملك فيليب المقدونى
اقليم مقدونيا شمال اليونان
وقد توفى فيليب المقدونى
عام 336 ق.م
وتولى الاسكندر الحكم
واهم اعمال الاسكندر
لقب باعظم الفاتحين لانه غزا معظم انحاء العالم القديم
2) هزم الفرس فى ( اسيا الصغرى
سوريا – فينقيا )
3) استولى على مصر عام 332 ق.م
وقع اختيار الاسكندر الاكبر على قريه اسمها ( راقوده )
تقابلها جزيره صغيره فى البحر المتوسط تسمى ( فاروس )
لاقامة مدينه جديده
قيل أنها وضعت فى تخطيط الإسكندر الأكبر عند بناء الإسكندرية ولكنها ظهرت للوجود فى النصف الأول من القرن الثالث قبل الميلاد ما بين " 295-250 " ق.م واكتمل بناؤها فى
عهد بطليموس الثانى الذى يدعى (فيلادلفيوس )
وكحاكم على جيش اليونان وقائد الحملة ضد الفرس، وكما كان مخطط من قبل أبيه. قام بحملة ناجحة إلى نهر دانوب وفي عودته سحق في أسبوع واحد الذين كانوا يهددون أمته من اليرانس(Illyrians ) مرورا بثيبيس (Thebes) اللتان تمردتا عليه حيث قام بتحطيم كل شيء فيها ما عدا المعابد وبيت الشعر اليوناني بيندار، وقام بتحويل السكان الناجون وكانوا حوالي 8،000 إلى العبودية. سرعة الإسكندر في القضاء على ثيبيس كانت بمثابة عبرة إلى الولايات اليونانية الأخرى التي سارعت إلى أعلان رضوخها على الفور
بدأ الإسكندر حربه ضد الفرس في ربيع عام 334 قبل الميلاد حيث عبر هيليسبونت (بالإنجليزية: Hellespont) دانيدانيليس الجديدة) بجيش مكون من 35،000 مقدوني وضباط من القوات اليونانية بمن فيهم أنتيجواس الأول وبطليموس الأول وكذلك سيليكوس وعند نهر جرانيياس بالقرب من المدينة القديمة لطروادة، قابل جيش من الفرس والمرتزقة اليونان الذين كانوا حوالي 40،000 وقد سحق الفرس وكما أشير في الكتابات القديمة وخسر 110 رجلا فقط. وبعد هذه الحرب الضارية أصبح مسيطرا على كل ولايات آسيا الصغرى و أثناء عبوره لفرجيا (Phrygia) يقال أنه قطع بسيفه "الجوردان نوت" (بالإنجليزية: Gordian knot).
وصل الإسكندر إلى بابل (بالإنجليزية & Babylon) في ربيع 323ق.م في بلدة تدعى سوسة على نهر الفرات في سوريا حاليا قام الاسكندر بنصب معسكره بالقرب من النهر شرق سوريا . وبعد مده في شهر يونيو من عام 323 ق.م أصيب بحمى شديدة مات على أثرها تاركاً وراءه امبراطورية عظيمة واسعة الأطراف .
وهو على فراش الموت نطق بجملة غامضة بقي أثرها أعواما كثيرة حيث قال إلى الأقوى (بالإنجليزية &To the strongest) يعتقد أنها قادت إلى صراعات شديدة استمرت حوالي نصف قرن من الزمن.
وفي رواية اخرى: أنه قد مات الاسكندر الأكبر مسموما بسم دسه له طبيبه الخاص الذي يثق به ثقة عمياء وسقط مريضا حوالي أسبوعين وكان قد سلم الخاتم الخاص به لقائد جيشه برداكيس وهو علي فراش المرض وطلب من الجنود زيارته في فراشه ويبدو أن المحيطين به في تلك الفترة كانوا متآمرين نظرا لتصرفاته وسلوكياته الغريبة حيث أنه في أواخر أيامه طلب من الاغريق تأليهه في الوقت الذي كان عنيفا مع الكثيرين بالإضافة إلي اكثاره في شرب الخمر. كل هذه العوامل جعلت البعض يتربصون به ومحاولتهم للفتك به.

يعتقد الكثير من العلماء والمؤرخين أن الإسكندر بعد وفاته في بابل ببلاد الرافدين حصل تنازع قادته علي مكان دفنه حيث كان كل منهم يريد أن يدفن في الولاية التي يحكمها بعد تقسيم الامبراطورية التي أنشأها الإسكندر
الا أن حاكم مقدونيا برديكاس قام بمعركة قرب دمياط مع قوات بطليموس الأول للاستيلاء علي ناووس الإسكندر ونقله الي مقدونيا ليدفن هناك ، وهزم برديكاس في المعركة وقتل لاحقا الا أن بطليموس الاول خشي وقتها أن يستمر في دفن الجثمان في سيوة
اذ أنه من الممكن ان يأتي أحدهم عبر البحر و يسرق الجثة فيما أن سيوة بعيدة عن العاصمة منف فقرر بطليموس أن تدفن في منف وكان الأمر و دفن الجثمان علي الطريقة المصرية ولم تذكر المراجع التاريخية اولا كيف تم نقل الجثمان او مكان دفنه قبل ان ينقل آلة مقدونيا حيث المدفن الاخير للاسكندر .


و سيكون لي مشاركه أخرى بشخصيه أخرى .ز و اتمنى من الجميع المشاركه

مخاوي سهيل
08-10-2009, 12:36 PM
تشكر اخي ابو نهيان على المشاركه بشخصيه الاسكندر الاكبر مره ثانيه الف شكر

بن جلال
08-10-2009, 12:59 PM
موووضوع قيم وراائع
قرأت شخصية هتلر
وقبله غاندي رووعه
نتباع الباااقي ..

مخاوي الهواجس
08-10-2009, 10:06 PM
أسامة بن لادن

الطموح
09-10-2009, 04:28 PM
اهلا وسهلا بيك اخي العزيز الغالي عبد الرب
انا اضيف شخصيه مجدد ه لتاريخ وموسس حركه في اكثر من 72دوله بلعالم حتي بقلب اسرايل
انها حركه لاخوان المسلمين
وموسسها هو الشخصيه لامام الشهيد حسن البنااااااااااا
حسن البناhttp://hmdan5050.jeeran.com/muslm.gif

ابو نهيان
10-10-2009, 12:19 AM
الاخ / مخاوي الهواجس
و الاخ / الطموح

الموضع هو أن تكتب عن الشخصيه التي تذكرها .. اتمنى الالتزام بذلك

تحياتي

الطموح
10-10-2009, 12:31 AM
اخي العزيز الغالي ابو نهيان بعرف ذلك بس بسسب موقعي لان مايسمح لي اكتب عن الذي ذكرت انا اعلاه
لاسباب امنيه وهو غني عن التعريف هههه مفوض انت اواحد الشباب يكتب عنه بدلا عني
لكم مني كل الود ولاحترام

مخاوي سهيل
10-10-2009, 07:10 PM
حياك يالطموح ............................. ؟؟؟؟

The Star
11-10-2009, 04:03 AM
جوزيف ستالين
وُلد ستالين في مدينة "جوري" في جمهورية جورجيا لإسكافي يدعى "بيسو"، وأم فلاحة تدعى "إيكاترينا". وكان "بيسو" يضرب ستالين بقسوة في طفولته علماً أن الضرب القاسي في تلك الفترة للأولاد كان شائعاً "لتعليم الأولاد". ترك "بيسو" عائلته ورحل وأصبحت أم ستالين بلا معيل! وعندما بلغ ستالين 11 عاماً، أرسلته أمّة الى المدرسة الروسية للمسيحية الأرثودوكسية ودرس فيها حتى بلوغه 20 سنة. عادت بداية مشاركة ستالين مع الحركة الإشتراكية الى فترة المدرسة الأرثودوكسية والتي قامت بطردة من على مقاعد الدراسة في العام 1899 لعدم حضوره في الوقت المحدّد لتقديم الإختبارات. ومن ذاك الوقت، إنتظم ستالين ولفترة 10 سنوات في العمل السياسي الخفي وتعرض للإعتقال، بل والإبعاد الى مدينة "سيبيريا" بين الأعوام 1902 الى 1917. إعتنق ستالين المذهب الفكري لـ "فلاديمير لينين"، وتأهّل لشغل منصب عضو في اللجنة المركزية للحزب البلشفي في عام 1912. وفي عام 1913، تسمّى بالإسم "ستالين" وتعني "الرجل الفولاذي".

الصعود للأعلى
تقلّد ستالين منصب المفوّض السياسي للجيش الروسي في فترة الحرب الأهلية الروسية وفي فترة الحرب الروسية البولندية، وتقلّد أرفع المناصب في الحزب الشيوعي الحاكم والدوائر المتعددة التابعة للحزب. وفي العام 1922، تقلّد ستالين منصب الأمين العام للحزب الشيوعي وحرص ستالين ان يتمتع منصب الأمين العام بأوسع أشكال النفوذ والسيطرة. بدأ القلق يدبّ في لينين المحتضر من تنامي قوة ستالين، ويُذكر ان لينين طالب بإقصاء "الوقح" ستالين في أحد الوثائق الا ان الوثيقة تمّ إخفاؤها من قِبل اللجنة المركزية للحزب الشيوعي.

بعد ممات لينين في يناير 1924، تألّفت الحكومة من الثلاثي : ستالين، و كامينيف، و زينوفيف. وفي فترة الحكومة الثلاثية، نبذ ستالين فكرة الثورة العالمية الشيوعية لصالح الإشتراكية المحلية(1) مما ناقض بفعلته مباديء "تروتسكي" المنادية بالشيوعية العالمية. تغلب ستالين على الثنائي كامينيف و زينوفيف وأصبح القائد الأوحد بعدما كانت الحكومة ثلاثية الأقطاب، وتم ذلك في عام 1928.

الصناعة
بالرغم من المصاعب التي واجهها ستالين في تطبيق الخطة الخمسية للنهوض بالإتحاد السوفييتي، الا ان الإنجازات الصناعية أخذت بالنمو بالرغم من قلة البنى التحتية الصناعية و التجارة الخارجية. فقد تفوّق معدل النمو الصناعي الروسي على كل من المانيا في فترة النهضة الصناعية الألمانية في القرن التاسع عشر كما فاقت غريمتها اليابانية في أوائل القرن العشرين. تمكّن ستالين من توفير السيولة اللازمة لتمويل مشاريعه الطموحة عن طريق التضييق على المواطن السوفييتي في المواد الأساسية.

الزراعة التعاونية
فرض ستالين على الإتحاد السوفييتي نظرية الزراعة التعاونية. وتقوم النظرية على إستبدال الحقول الزراعية البدائية التي تعتمد على الناس والحيوانات في حرث وزراعة الأرض بحقول زراعية ذات تجهيزات حديثة كالجرّارات الميكانيكية وخلافه. وكانت الحقول الزراعة في الإتحاد السوفييتي في عهد ستالين من النوع الأول البدائي. نظرياً، من المفترض ان يكون الرابح الأول من الزراعة التعاونية هو الفلاح، إذ وعدته الحكومة بمردود يساوي مقدار الجهد المبذول. أمّا بالنسبة للإقطاعيين، فكان هلاكهم على يد الزراعية التعاونية. فكان يفترض بالإقطاعيين بيع غلّاتهم الزراعية على الحكومة بسعر تحدده الحكومة نفسها! كان من السهل جدا طرح أي نظرية من النظريات ولكن الزراعة التعاونية ناقضت نمط من أنماط التجارة كان يمارس لقرون مضت. فلاقت الزراعة التعاونية معارضة شديدة من قبل الإقطاعيين والفلاحين ووصلت المعارضة الى حد المواجهات العنيفة بين السلطة والفلاحين.

حاول ستالين ثني الفلاحين عن عنادهم باستخدام القوات الخاصة في إرغام الفلاحين على الدخول في برنامجه الزراعي التعاوني الا ان الفلاحين فضّلوا نحر ماشيتهم على أن تؤخذ منهم عنوة لصالح البرنامج الزراعي التعاوني، مما سبب أزمة في عملية الإنتاج الغذائي ووفرة المواد الغذائية.

قام ستالين بتوجيه أصابع الإتهام الى الفلاحين الذين يملكون حقول زراعية ذات الحجم المتوسط ونعتهم "بالرأسماليين الطفيليين" وانهم سبب شحّ الموارد الغذائية. وأمر ستالين بإطلاق النار على كل من يرفض الإنضمام الى برنامجه الزراعي او النفي الى مناطق بعيدة في الإتحاد السوفييتي.

لعل المحزن في عملية الشد والجذب بين الحكومة والفلاحين فيما يتعلق بالبرنامج الزراعي التعاوني هو نتيجته، فقد أجمع الكثير من المؤرّخين أن سبب المجاعة التي ألمّت بالإتحاد السوفييتي بين الأعوام 1932 و 1933 هو نحر الفلاحين لماشيتهم والتي راح ضحيّتها ما يقرب من 5 ملايين روسي في وقت كان فيه الإتحاد السوفييتي يصدّر ملايين الأطنان من الحبوب لشتّى أنحاء العالم!

الخدمات الإجتماعية
اهتمت حكومة ستالين بالخدمات الإجتماعية إهتماماً ملحوظاً و جنّدت الأطقم الطبية والحملات لمكافحة الأمراض السارية مثل الكوليرا والملاريا وزادت من عدد الأطباء في المراكز الطبية ومراكز التدريب لتأهيل الأطقم الطبية ولاننسى الجانب التعليمي الذي بدوره ازدهر وقلّت الأمّية السوفييتية وتوفرت فرص عمل كثيرة وبخاصة فرص العمل النسائية.

التصفيات الجسدية
بوصول ستالين للسلطة المطلقة في 1930، عمل على إبادة أعضاء اللجنة المركزية البلشفية وأعقبها بإبادة كل من يعتنق فكر مغاير لفكر ستالين او من يشك ستالين بمعارضته. تفاوتت الأحكام الصادرة لمعارضي فكر ستالين فتارة ينفي معرضيه الى معسكرات الأعمال الشاقة، وتارة يزجّ بمعارضيه بالسجون، وأخري يتم إعدامهم فيها بعد إجراء محاكمات هزلية، بل وحتى لجأ ستالين للإغتيالات السياسية. تم قتل الآلاف من المواطنين السوفييت وزج آلاف آخرين في السجون لمجرد الشك في معارضتهم لستالين ومبادئه الأيديولوجية!

رتّب ستالين لعقد المحاكمات الهزلية في العاصمة موسكو لتكون قدوة لباقي المحاكم السوفييتية. فكانت المحاكم الهزلية غطاءً سمجاً لتنفيذ أحكام الإبعاد أو الإعدام بحق خصوم ستالين تحت مظلّة القانون! ولم يسلم "تروتسكي"، رفيق درب ستالين من سلسلة الإغتيالات الستالينية إذ طالته اليد الستالينية في منفاه في المكسيك عام 1940 بعد أن عاش في المنفى منذ عام 1936 ولم يتبق من الحزب البلشفي غير ستالين ووزير خارجيته "مولوتوف" بعد أن أباد ستالين جميع أعضاء اللجنة الأصلية.
في الأول من مارس 1953، وخلال مأدبة عشاء بحضور وزير الداخلية السوفييتي "بيريا" و"خوروشوف" وآخرون، تدهورت حالة ستالين الصحية ومات بعدها بأربعة أيام. تجدر الإشارة ان المذكرات السياسية لـ "مولوتوف" والتي نُشرت في عام 1993 تقول أن الوزير "بيريا" تفاخر لـ "مولوتوف" بأنّه عمد الى دسّ السم لستالين بهدف قتله.

مخاوي سهيل
29-01-2010, 04:28 AM
جورج واشنطن
http://www.alhnuf.com/up/pics-gif/upload/uploads/thumbs/a-2718be7d4e.jpg (http://www.alhnuf.com/up/pics-gif/upload/view_h.php?file=2718be7d4e)




جورج واشنطن (22 فبراير (http://ar.wikipedia.org/wiki/22_%D9%81%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%8A%D8%B1)1732 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1732) - 14 ديسمبر (http://ar.wikipedia.org/wiki/14_%D8%AF%D9%8A%D8%B3%D9%85%D8%A8%D8%B1)1799 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1799))، أول رئيس للولايات المتحدة (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%88%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84% D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9). كان خصمًا للإنفصاليين وقاد الثورة التحريرية التي انتهت بإعلان استقلال الولايات المتحدة (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA_% D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9) عن بريطانيا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A8%D8%B1%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7) في 4 يوليو (http://ar.wikipedia.org/wiki/4_%D9%8A%D9%88%D9%84%D9%8A%D9%88)1776 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1776).

حياته...


ولد في في ولاية فيرجينيا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%81%D9%8A%D8%B1%D8%AC%D9%8A%D9%86%D9%8A%D8%A7) لأسرة تمتهن الزراعة كغالبية الشعب الأمريكي في تلك الحقبة. وبعد انتهائه من تعليمه التحق عام 1760بالجيش (http://ar.wikipedia.org/wiki/1760) الانجليزى الذي كان الاقوى ان ذاك في أمريكا وكان يامل ان يتم نسيان انه من أبناء أمريك كى لا يتعرض لاى مضايقات لانه أمريكي في حياته العسكرية وعندما بلغ العشرين من عمره تسبب في حرب بين الإنجليز و الفرنسيين في ذلك الوقت لم تكن إنجلترا في احسن حالاتها على عكس الفرنسيين الذين انهوا مشاكلهم في كندا و تحالفوا مع الهنود الحمر ،و كانت المعركة في غرب أمريكا وهزم الإنجليز و قتل قائدهم وبالتالى تولى جورج قيادة تلك المنطقة و قد انصرف الفرنسيين تاركينه مع جيش ضعيف لم يكن يقدر على اصابتهم بضر انصرفوا إلى الشرق لمواجهة الإنجليز في أماكن أخرى وكانت الهزيمة للانجليز في معظم المعارك حتى انحصروا حول نهر المسيسبى و في الغرب عند جورج ومر ما يقرب من 3 سنوات قام خلالها ملك إنجلترا بتجهيز جيش قوامه (20 الف جندي نظامى و 18 مدفع حصار ) ونزل ذلك الجيش و قام قائده بالاتصال بالهنود الحمر فمنهم من لزم الحياد ومنهم من انضم للانجليز و قام الإنجليز بمهاجمة الفرنسيين الذين كانوا يملكون جيشا قوامه 8 آلاف جندي فلم يمض كثير من الوقت حتى انتصر الإنجليز وصارت أمريكا الشمالية كلها تابعة للتاج البريطانى فكثر الظلم على أبناء أمريكا وخصوصا السود و فرضت الضرائب الباهظة ، في ذلك الوقت كان جورج واشنطن ه القائد الفعلى للامريكان فقاد ثورة التحرير، ثم اختير عام 1775 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1775) م قائدًا لهذا الجيش ليخوض به حروبا عنيفة انتهت بعد ست سنوات. كما شارك فيما يعرف بالحرب الفرنسية الهندية (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%B1%D8%A8_%D8 %A7%D9%84%D9%81%D8%B1%D9%86%D8%B3%D9%8A%D8%A9_%D8% A7%D9%84%D9%87%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A9&action=edit&redlink=1). كان ناجحًا جدًا في عمله الذي كان القائد الأعلى في الجيشِ القاريِ في الحرب الثورية الأمريكية (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D8%AD%D8%B1%D8%A8_%D8%A7%D9%84%D8 %AB%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9% 85%D8%B1%D9%8A%D9%83%D9%8A%D8%A9&action=edit&redlink=1) من 1775 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1775) إلى 1783 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1783) و لاحقًا كان رئيس الولايات المتحدة الأمريكية . معظم الأقاويل و الكتب تقول أنه انتخب مرتان في 1789 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1789) وفي 1797 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1797) . يقول المؤرخون أنه عمل أولًا كضابط أثناء الحرب الفرنسية الهندية و ثانيًا كزعيم المقاومة الشعبية الإستعمارية (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%82%D8%A7%D9% 88%D9%85%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%B9%D8%A8%D9%8 A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B3%D8%AA%D8%B9%D9%85 %D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%A9&action=edit&redlink=1) التي تدعم الإمبراطورية البريطانية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%85%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D8%B7%D 9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B1%D9 %8A%D8%B7%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9) .بعد قيادة النصر الأمريكي في الحرب الثورية، رفض قيادة النظام العسكري (مع هذا دفعه البعض لعمل ذلك) عاد إلى الحياة المدنية في جبل فيرنون (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D8%AC%D8%A8%D9%84_%D9%81%D9%8A%D8 %B1%D9%86%D9%88%D9%86&action=edit&redlink=1). في 1787 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1787) ترأس الاتفاقية الدستوريةَ التي صاغت الدستور الأمريكي الحالي، وفي 1789 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1789)، اختارت الانتخابات واشنطون كأول رئيس للولايات المتحدة الأمريكية (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3_%D8%A7%D9 %84%D9%88%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9% 84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%A 3%D9%85%D8%B1%D9%8A%D9%83%D9%8A%D8%A9&action=edit&redlink=1) ، لقد وضع واشنطون الكثير من السياساتِ والتقاليد التي هي حتى الآن موجودة ،بسبب دورِته المركزية في تأسيس الولايات المتحدة، مدينة واشنطن تطلق عليه في أغلب الأحيان اسم (أبّ البلاد). العلماء يصنفوه مع أبراهام لينكون (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A3%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D8%A7%D9%85_%D9%84% D9%8A%D9%86%D9%83%D9%88%D9%86) بين الأعظم الرؤساء الأمريكيين. إعتمد سياسة التحرش ببريطانيا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A8%D8%B1%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7) وعدم خوض مواجهات كبيرة ومباشرة، كما استعان بفرنسا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%81%D8%B1%D9%86%D8%B3%D8%A7) لطرد الإنجليز من كورنوليز في مدينة يورك.


استمر في جهوده الرامية إلى إقرار النظام الفدرالي بين الولايات الأمريكية (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%84%D8%A7%D9% 8A%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D8%B1%D9%8 A%D9%83%D9%8A%D8%A9&action=edit&redlink=1) حتى تكللت في النهاية بعقد مؤتمر دستوري في فيلادلفيا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%81%D9%8A%D9%84%D8%A7%D8%AF%D9%84%D9%81%D9%8A%D 8%A7) عام 1787 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1787). وبعد إقرار الدستور (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AF%D8%B3%D8%AA%D9%88%D8%B1_%D8%A7%D9%84%D9%88% D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84%D9%85%D 8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9) في مؤتمر فيلادلفيا إنتخبته الهيئة الانتخابية بالإجماع رئيسًا للولايات المتحدة (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%88%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84% D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9) ليبدأ حكم دولة مقدر لها أن تكون أكبر قوة في العالم. أدى أول قسم دستوري في تاريخ الولايات المتحدة (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA_% D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9) في شرفة مبنى مجلس الشيوخ يوم 30 أبريل (http://ar.wikipedia.org/wiki/30_%D8%A3%D8%A8%D8%B1%D9%8A%D9%84)1789 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1789) ليحكم أميركا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA_% D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9) لفترتين متتاليتين من 1789 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1789) – 1797 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1797).


تميز باحترامه العميق لقرارات الكونغرس (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%88%D9%86%D8%BA%D8%B1%D8%B3)، إذ لم يسع لتجاوز صلاحيات الكونغرس الدستورية. وعمل على تحييد أمريكا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%88%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA_%D9%85%D8%AA% D8%AD%D8%AF%D8%A9) وعدم إقحامها في الصراع الدائر بين بريطانيا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A8%D8%B1%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7)و فرنسا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%81%D8%B1%D9%86%D8%B3%D8%A7)، ورفض الأخذ بآراء العديد من وزرائه في التحيز لإحدى الدولتين. وقبل أن تنتهي السنة الثالثة من خروجه من الرئاسة أصيب بمرض توفي إلى إثره في 14 ديسمبر (http://ar.wikipedia.org/wiki/14_%D8%AF%D9%8A%D8%B3%D9%85%D8%A8%D8%B1)1799 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1799).

مخاوي سهيل
29-01-2010, 04:30 AM
نرجو من الاخوه التفاعل مع الموضوع لكونه مفيد

مخاوي سهيل
29-01-2010, 10:54 PM
وين الاعضاء المثقفين المهتمين بالمعلومات التاريخيه والسياسيه .
مش معقول ؟؟؟؟؟

القفيلي
30-01-2010, 04:39 AM
هلا والله بصاحب الفكره وبكل الشباب
وابشر يا الطموح انا اللي راح اكتب
حسن البنا


http://www.mareeb.net/vb/images/smilies/rkrk91.gif

http://upload.wikimedia.org/wikipedia/ar/thumb/9/98/Banna.jpg/200px-Banna.jpg
حسن أحمد عبد الرحمن محمد البنا الساعاتي - (14 أكتوبر 1906 - 12 فبراير 1949) (1324هـ - 1368هـ)، مؤسس حركة الإخوان المسلمين سنة 1928 والمرشد الأول للجماعة.
محتويات
[إخفاء]
• 1 حياته في سطور
• 2 حياته قبل تأسيس الجماعة
• 3 أسرته
• 4 تأسيس جماعة الإخوان المسلمون
• 5 اغتياله
• 6 مؤلفاته
• 7 فيديو
• 8 أنظر أيضًا
• 9 مراجع
• 10 وصلات خارجية

حياته في سطور
• ولد في عام 1906.
• تخرج في دار العلوم عام 1927.
• عين مدرسا في مدينة الإسماعيلية عام 1927.
• أسس جماعة الإخوان المسلمين في مصر عام 1928.
• نقل إلي قنا بقرار إداري عام 1941.
• ترك مهنة التدريس في عام 1946 ليتفرغ لإدارة جريدة الشهاب.
• اغتيل في 12 فبراير عام 1949.
حياته قبل تأسيس الجماعة
ولد حسن البنا في المحمودية بمصر عام 1906م، لأسرة بسيطة فقد كان والده يعمل مأذونا، ويبدو أن مقومات الزعامة والقيادة كانت متوفرة لديه، ففي مدرسة الرشاد الإعدادية كان متميزًا بين زملائه، ومرشحًا لمناصب القيادة بينهم، حتى أنه عندما تألفت "جمعية الأخلاق الأدبية" وقع اختيار زملائه عليه ليكون رئيسًا لمجلس إدارة هذه الجمعية.
غير أن تلك الجمعية المدرسية لم ترض فضول هذا الناشئ، وزملائه المتحمسين، فألفوا جمعية أخرى خارج نطاق مدرستهم، سموها "جمعية منع المحرمات" وكان نشاطها مستمدًا من اسمها، عاملاً على تحقيقه بكل الوسائل، وطريقتهم في ذلك هي إرسال الخطابات لكل من تصل إلى الجمعية أخبارهم بأنهم يرتكبون الآثام، أو لايحسنون أداء العبادات.
ثم تطورت الفكرة في رأسه بعد أن التحق بمدرسة المعلمين بدمنهور، فألف "الجمعية الحصافية الخيرية" التي زاولت عملها في حقلين مهمين هما:
• الأول: نشر الدعوة إلى الأخلاق الفاضلة، ومقاومة المنكرات والمحرمات المنتشرة.
• الثاني: مقاومة الإرساليات التبشيرية التي اتخذت من مصر موطنًا، تبشر بالمسيحية في ظل التطبيب، وتعليم التطريز، وإيواء الطلبة

بعد انتهائه من الدراسة في مدرسة المعلمين، انتقل إلى القاهرة، وانتسب إلى مدرسة دار العلوم العليا، واشترك في جمعية مكارم الأخلاق الإسلامية، وكانت الجمعية الوحيدة الموجودة بالقاهرة في ذلك الوقت، وكان يواظب على سماع محاضراتها، كما كان يتتبع المواعظ الدينية التي كان يلقيها في المساجد حينذاك نخبة من العلماء العاملين
ويبدو أن فكرة الإخوان قد تبلورت في رأسه أول ماتبلورت وهو طالب بدار العلوم، فقد كتب موضوعًا إنشائيًا كان عنوانه "ماهي آمالك في الحياة بعد أن تتخرج"، فقال فيه: إن أعظم آمالي بعد إتمام حياتي الدراسية أمل خاص، وأمل عام.
فالخاص: هو إسعاد أسرتي وقرابتي مااستطعت إلى ذلك سبيلاً.
والعام: هو أن أكون مرشدًا معلمًا أقضي سحابة النهار في تعليم الأبناء، وأقضي ليلي في تعليم الآباء هدف دينهم، ومنابع سعادتهم تارة بالخطابة والمحاورة، وأخرى بالتأليف والكتابة، وثالثة بالتجول والسياحة
أسرته
لحسن البنا أربعة أشقاء ذكور،
• عبد الرحمن البنا قيادي ومن الرعيل الأول للإخوان وكان عضو بمكتب الإرشاد,
• ومن أشقائه جمال البنا،
• وأنجب حسن البنا ست بنات هن (وفاء, سناء, رجاء, صفاء, هالة, واستشهاد) توفيت صفاء في حياته وولدين أحمد سيف الإسلام ومحمد حسام الدين توفي في حياته . [1]
• والده أحمد عبد الرحمن البنا الساعاتي
تأسيس جماعة الإخوان المسلمون
حصل البنا على دبلوم دار العلوم العليا سنة 1927 وكان أول دفعته، وعُين معلمًا بمدرسة الإسماعيلية الابتدائية الأميرية.
وفي مارس من عام 1928 تعاهد مع ستة من الشباب علي تأسيس جماعة الإخوان المسلمين في الإسماعيلية وهم حافظ عبدالحميد، أحمد الحصري، فؤاد إبراهيم، عبدالرحمن حسب الله، إسماعيل عز، وزكي المغربي.
وتجدر الاشارة أن الأحزاب المصرية قاومت فكر حسن البنا وحالت دون توسع رقعة الإخوان المسلمين السياسية ومن تلك الأحزاب، حزب الوفد (أكثر الأحزاب إنتشارا في ذلك الوقت) والحزب السعدي. وكان البنا قد خاض الإنتخابات أكثر من مرة بدائرة الدرب الأحمر بالقاهرة وكان بها المركز العام لجماعته، وكان يقطن بها بحي المغربلبن، لكنه لم يفز في أي مرة لاهو ولازملاؤه في أي دائرة بما فيهم أحمد السكري سكرتير الجماعة وكان مرشحا بالمحمودية موطن مولده
اغتياله
أعلن النقراشي (رئيس وزراء مصر في ذلك الوقت) في مساء الأربعاء 8 ديسمبر 1948م قراره بحل جماعة الإخوان المسلمين، ومصادرة أموالها واعتقال معظم أعضائها، وفى اليوم التالي بدأت حملة الإعتقالات والمصادرات. ولما همّ الأستاذ حسن البنا أن يركب سيارة وُضع فيها بعض المعتقلين اعترضه رجال الشرطة قائلين: لدينا أمر بعدم القبض على الشيخ البنا.
ثم صادَرت الحكومةُ سيارته الخاصّة، واعتقلت سائقه، وسحب سلاحه المُرخص به، وقبضت على شقيقيه اللذين كانا يرافقانه في تحركاته، وقد كتب إلى المسؤولين يطلب إعادة سلاحه إليه، ويُطالب بحارس مسلح يدفع هو راتبه، وإذا لم يستجيبوا فإنه يُحَمّلهم مسئولية أيّ عدوان عليه.
في الساعة الثامنة من مساء السبت 12 فبراير 1949 م كان الأستاذ البنا يخرج من باب جمعية الشبان المسلمين ويرافقه رئيس الجمعية لوداعه ودقّ جرس الهاتف داخل الجمعية، فعاد رئيسها ليجيب الهاتف، فسمع إطلاق الرصاص، فخرج ليرى صديقه الأستاذ البنا وقد أصيب بطلقات تحت إبطه وهو يعدو خلف السيارة التي ركبها القاتل، ويأخذ رقمها وهو رقم "9979" والتي عرف فيما بعد أنها السيارة الرسمية للأميرالاي محمود عبدالمجيد المدير العام للمباحث الجنائية بوزارة الداخلية كما هو ثابت في مفكرة النيابة العمومية عام 1952.
لم تكن الإصابة خطرة، بل بقي البنا بعدها متماسك القوى كامل الوعي، وقد أبلغ كل من شهدوا الحادث رقم السيارة، ثم نقل إلى مستشفى القصر العيني فخلع ملابسه بنفسه. لفظ البنا أنفاسه الأخيرة في الساعة الثانية عشرة والنصف بعد منتصف الليل، أي بعد أربع ساعات ونصف من محاولة الإغتيال، ولم يعلم والده وأهله بالحادث إلا بعد ساعتين أخريين، وأرادت الحكومة أن تظل الجثة في المستشفى حتى تخرج إلى الدفن مباشرة، ولكن ثورة والد الشهيد جعلتها تتنازل فتسمح بحمل الجثة إلى البيت، مشترطة أن يتم الدفن في الساعة التاسعة صباحاً، وألا يقام عزاء!.
اعتقلت السلطة كل رجل حاول الإقتراب من بيت البنا قبل الدفن فخرجت الجنازة تحملها النساء، إذ لم يكن هناك رجل غير والده والسيد مكرم عبيد باشا القبطي الذي كان تربطه علاقة صداقة بالأستاذ حسن البنا.
مؤلفاته
• مذكرات الدعوة والداعية (لكنها لاتغطي كل مراحل حياته وتتوقف عند سنة 1942م).
• المرأة المسلمة.
• تحديد النسل.
• مباحث في علوم الحديث.
• السلام في الإسلام.
• قضيتنا.
• الرسائل.

مخاوي سهيل
30-01-2010, 04:50 AM
مشكور يالقفيلي على المرور ......مرورك طيب والاطيب موضوعك .

المستقل
31-01-2010, 03:56 AM
منديلاء
ولد نيلسون روليلالا مانديلا في منطقة ترانسكاي في أفريقيا الجنوبية. كان والده رئيساً لقبيلة التيمبو الشهيرة، وقد توفي ونيلسون لا يزال صغيراً، إلا انه انتخب مكان والده، وبدأ إعداده لتولي المنصب.

تلقى دروسه الابتدائية في مدرسة داخلية عام 1930، ثم بدأ الإعداد لنيل البكالوريوس من جامعة فورت هار. ولكنه فصل من الجامعة، مع رفيقه اوليفر تامبو، عام 1940 بتهمة الاشتراك في إضراب طلابي.و من المعروف إن مانديلا عاش فترة دراسية مضطربة وتنقل بين العديد من الجامعات ولقد تابع مانديلا الدراسة بالمراسلة من مدينة جوهانسبورغ، وحصل على الإجازة ثم التحق بجامعة ويتواتر ساند لدراسة الحقوق.

كانت جنوب أفريقيا في تلك الفترة خاضعة لحكم يقوم على التمييز العنصري الشامل، إذ لم يكن يحق للسود الانتخاب ولا المشاركة في الحياة السياسية أو إدارة شؤون البلاد. بل أكثر من ذلك كان يحق لحكومة الأقلية البيضاء أن تجردهم من ممتلكاتهم أو أن تنقلهم من مقاطعة إلى أخرى، مع كل ما يعني ذلك لشعب (معظمه قبلي) من انتهاكات وحرمان من حق العيش على أرض الآباء والأجداد والى جانب الأهل وأبناء النسب الواحد.

[عدل] النشاط السياسي

نصب نيلسون مانديلا في جوهانسبورغبدأ مانديلا في المعارضة السياسية لنظام الحكم في جنوب إفريقيا الذي كان بيد الأقلية البيضاء، ذلك أن الحكم كان ينكر الحقوق السياسية والإجتماعية والاقتصادية للأغلبية السوداء في جنوب إفريقيا. في 1942 إنضم مانديلا إلى المجلس الإفريقي القومي، الذي كان يدعو للدفاع عن حقوق الأغلبية السوداء في جنوب إفريقيا. وفي عام 1948، انتصر الحزب القومي في الانتخابات العامة، وكان لهذا الحزب ،الذي يحكم من قبل البيض في جنوب إفريقيا، خطط وسياسات عنصرية، منها سياسات الفصل العنصري، وإدخال تشريعات عنصرية في مؤسسات الدولة. وفي تلك الفترة أصبح مانديلا قائدا لحملات المعارضة والمقاومة.

كان مانديلا في البداية يدعو للمقاومة الغير مسلحة ضد سياسات التمييز العنصري، لكن بعد إطلاق النار على متظاهرين عزل في عام 1960، وإقرار قوانين تحظر الجماعات المضادة للعنصرية، قرر مانديلا وزعماء المجلس الإفريقي القومي فتح باب المقاومة المسلحة.

[عدل] اعتقاله وسجنه
في عام 1961 أصبح مانديلا رئيسا للجناح العسكري للمجلس الإفريقي القومي. في فبراير 1962 اُعتقل مانديلا وحُكم عليه لمدة 5 سنوات بتهمة السفر الغير قانوني، والتدبير للإضراب. وفي عام 1964 حكم عليه مرة أخرى بتهمة التخطيط لعمل مسلح والخيانة العظمى فحكم عليه بالسجن مدى الحياة. خلال سنوات سجنه السبعة والعشرين، أصبح النداء بتحرير مانديلا من السجن رمزا لرفض سياسة التمييز العنصري. وفي 10 يونيو 1980 تم نشر رسالة استطاع مانديلا إرسالها للمجلس الإفريقي القومي قال فيها: "إتحدوا! وجهزوا! وحاربوا! إذ ما بين سندان التحرك الشعبي، ومطرقة المقاومة المسلحة، سنسحق الفصل العنصري".

في عام 1985 عُرض على مانديلا إطلاق السراح مقابل إعلان وقف المقاومة المسلحة، الا أنه رفض العرض. وبقي في السجن حتى 11 فبراير 1990 عندما أثمرت مثابرة المجلس الإفريقي القومي، والضغوطات الدولة عن إطلاق سراحه بأمر من رئيس الجمهورية فريدريك ويليام دى كليرك الذي أعلن ايقاف الحظر الذي كان مفروضا على المجلس الإفريقي. حصل نيلسون مانديلا مع الرئيس فريدريك دكلارك في عام 1993 على جائزة نوبل للسلام.

[عدل] رئاسة المجلس الإفريقي ورئاسة جنوب إفريقيا
شغل مانديلا منصب رئاسة المجلس الإفريقي (من يونيو 1991- إلى ديسمبر 1997)، وأصبح أول رئيس أسود لجنوب إفريقيا (من مايو 1994- إلى يونيو 1999). وخلال فترة حكمه شهدت جنوب إفريقيا إنتقالا كبيرا من حكم الأقلية إلى حكم الأغلبية. ولكن ذلك لم يمنع البعض من انتقاد فترة حكمه لعدم اتخاذ سياسات صارمة لمكافحة الايدز من جانب، ولعلاقاته المتينة من جانب آخر بزعماء معارضين للسياسات الأمريكية كالرئيس الكوبي فيدل كاسترو.

[عدل] تقاعده
بعد تقاعده في 1999 تابع مانديلا تحركه مع الجمعيات والحركات المنادية بحقوق الإنسان حول العالم. وتلقى عددا كبيرا من الميداليات والتكريمات من رؤساء وزعماء دول العالم. كان له كذلك عدد من الأراء المثيرة للجدل في الغرب مثل أراءه في القضية الفلسطينية ومعارضته للسياسات الخارجية للرئيس الأمريكي جورج دبليو بوش، وغيرها.

في يونيو 2004 قرر نيلسون مانديلا ذو الـ 85 عاما التقاعد وترك الحياة العامة، ذلك أن صحته أصبحت لا تسمح بالتحرك والإنتقال، كما أنه فضل أن يقضي ما تبقى من عمرة بين عائلته.

في 2005 اختارته الأمم المتحدة سفيرا للنوايا الحسنة.

وتزامناً مع يوم ميلاده التسعين في يوليو 2008 أقر الرئيس الأمريكي جورج بوش قرار شطب اسم مانديلا من على لائحة الارهاب في الولايات المتحدة الأمريكية.

مخاوي سهيل
25-02-2010, 09:27 AM
مش معقوله؟؟؟؟؟؟؟؟؟ولا مشاركه

الوحش الحقيقي
26-02-2010, 08:41 PM
http://ebneleslam3.googlepages.com/besmallah.gif سا اكتب لكم عن شخصيه عربيه لها دور مهم في العرب وهو الشيخ زايد بن سلطان ال نهيان من هو الشيخ زايد ؟

ولد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان عام 1918 في مدينة أبوظبي بقصر الحصن, وهو الإبن الرابع للشيخ سلطان. انتقل الشيخ زايد من قلعة الحصن إلى قلعة المويجعي عام 1946 بمدينة العين التي تتركز أهميتها في كبر مساحتها وكونها مركزا لتجمعات البدو أمضى زايد في مدينة العين السنوات الأولى من شبابه. وقد تعلم مبادئ الحرب والقتال بين البدو. إتصف بالشجاعة وكان يقاتل للشرف لا للمغنم ويبذل دمه رخيصا دفاعا عن أرضه ضد أي اعتداء وهو على استعداد للتضحية بحياته لحماية من يلجأ إليه وشغف زايد بمعرفة وقائع وتاريخ المنطقة في شبه الجزيرة العربية ويحب الشعر فقد كان الشعر العربي أقرب في حكمته ومغزاه إلى ذاته بالاضافة إلى شعر الطرد.



هو زايد بن سلطـان بن زايد بن خليفة بن شخبوط بن ذياب بن عيسى آل نهيان. وهذا الأخير كان يتزعم قبيلة البو فلاح التي استوطنت أبوظبي عام 1760 م.
طفولته وبدايته:::


لم يولد الشيخ زايد بن سلطان وفي فمه ملعقة من الذهب! ولم يتعود جسده ملمس ونعومة الحريرلقد فتح زايد عينه على قومه , وقد نالت منهم سنوات الحرمان والقهر .. وبدأت شخصيته كزعيم تتكون وسط هذا المجتمع الذي حرم من كل شيء إلا الكرامة والآباء
وفي السنوات المبكرة من حياة زايد .. كانت سورة ((الفاتحة)) هي أول ما تنامى إلى سمعه . .كان لا يزال طفل صغير , يمرح ويركض في رحاب قصر الحصن مقر الحكم
هذه هي البداية التي ثبتت في أعماق زايد ميزان العدل .. وأودعت في قلبه ينبوع الرحمة
وعندما كان أبناء القبائل يحضرون إلى مجلس الشيخ سلطان والده .. كان زايد يراقب والده في المجلس وينصت إلى حديثه مع الناس ويتعلم طريقته وهو يحل المشاكل ويساعد المعوزين أحب زايد الصقور والصيد وركوب الخيل العربية والجمال , حتى ذاعت شهرته فيما بعد كأحسن فارس , وكانت هذه هي أهم الهوايات التي أولع بها ولا زال
ثم انتقل زايد إلى مدينة العين وفيها أمضى السنوات الأولى من شبابه .. يقول الذين عاشوا هذه الفترة من حياته :-كان الصبي يصعد إلى جبل حفيت على مشارف مدينة العين وينجح في قنص الغزلان بفضل إجادته استخدام البنادق..ولم يكن هناك ما يمنعه عن الوصول إلى الهدف
وعندما أصبح زايد يافعا , كان قد تعلم مبادئ الحرب والقتال بين البدو .. يتصف بالشجاعة , ويقاتل للشرف لا للمغنم , ويبذل دمه رخيصا دفاعا عن أرضه ضد أي اعتداء أو غزورحمه الله واسكنه فسيح جناته فنشا حتى استلم الحكم فكان شعبه ينفذ اي شي لشعبه وكان يتعب لراحه شعبه الهم ارم نزوله ووسع مدخله وغسله با الماء والثلج والبرد يا رحيم يا رحمان واطلب من كل من يقراء موضيعي يدعي للشيخ زايد رحمه الله والله يا زايد انا وراك لا محزونون

ابن الاصول
27-02-2010, 11:13 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

http://elhadded.jeeran.com/yassin.jpg

الشيخ المجاهد أحمد ياسين مؤسس حركة حماس


http://www.palestine-info.info/arabic/hamas/leaders/images/yaseen.gifأحمد اسماعيل ياسين ولد عام 1938 في قرية الجورة، قضاء المجدل جنوبي قطاع غزة، لجأ مع أسرته إلى قطاع غزة بعد حرب العام 1948.
تعرض لحادث في شبابه أثناء ممارسته للرياضة، نتج عنه شلل جميع أطرافه شللاً تاماً .
عمل مدرساً للغة العربية والتربية الإسلامية، ثم عمل خطيباً ومدرساً في مساجد غزة، أصبح في ظل الاحتلال أشهر خطيب عرفه قطاع غزة لقوة حجته وجسارته في الحق .
عمل رئيساً للمجمع الإسلامي في غزة .
اعتقل الشيخ أحمد ياسين عام 1983 بتهمة حيازة أسلحة، وتشكيل تنظيم عسكري، والتحريض على إزالة الدولة العبرية من الوجود، وقد حوكم الشيخ أمام محكمة عسكرية صهيونية أصدرت عليه حكماً بالسجن لمدة 13 عاماً .
أفرج عنه عام 1985 في إطار عملية تبادل للأسرى بين سلطات الاحتلال والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – القيادة العامة، بعد أن أمضى 11 شهراً في السجن .
أسس الشيخ أحمد ياسين مع مجموعة من النشطاء الإسلاميين تنظيماً لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" في قطاع غزة في العام 1987 .
داهمت قوات الاحتلال الصهيوني منزله أواخر شهر آب/ أغسطس 1988، وقامت بتفتيشه وهددته بدفعه في مقعده المتحرك عبر الحدود ونفيه إلى لبنان .
في ليلة 18/5/1989 قامت سلطات الاحتلال باعتقال الشيخ أحمد ياسين مع المئات من أبناء حركة "حماس" في محاولة لوقف المقاومة المسلحة التي أخذت آنذاك طابع الهجمات بالسلاح الأبيض على جنود الاحتلال ومستوطنيه، واغتيال العملاء .
في 16/10/1991 أصدرت محكمة عسكرية صهيونية حكماً بالسجن مدى الحياة مضاف إليه خمسة عشر عاماً، بعد أن وجهت للشيخ لائحة اتهام تتضمن 9 بنود منها التحريض على اختطاف وقتل جنود صهاينة وتأسيس حركة "حماس" وجهازيها العسكري والأمني .
بالإضافة إلى إصابة الشيخ بالشلل التام، فإنه يعاني من أمراض عدة منها (فقدان البصر في العين اليمنى بعد ضربه عليها أثناء التحقيق وضعف شديد في قدرة الإبصار للعين اليسرى، التهاب مزمن بالأذن، حساسية في الرئتين، أمراض والتهابات باطنية ومعوية)، وقد أدى سور ظروف اعتقال الشيخ أحمد ياسين إلى تدهور حالته الصحية مما استدعى نقله إلى المستشفى مرات عدة، ولا زالت صحة الشيخ تتدهور بسبب اعتقاله وعدم توفر رعاية طبية ملائمة له .
في 13/12/1992 قامت مجموعة فدائية من مقاتلي كتائب الشهيد عز الدين القسام بخطف جندي صهيوني وعرضت المجموعة الإفراج عن الجندي مقابل الإفراج عن الشيخ أحمد ياسين ومجموعة من المعتقلين في السجون الصهيونية بينهم مرضى ومسنين ومعتقلون عرب اختطفتهم قوات صهيونية من لبنان، إلا أن الحكومة الصهيونية رفضت العرض وداهمت مكان احتجاز الجندي مما أدى إلى مصرعه ومصرع قائد الوحدة المهاجمة قبل استشهاد أبطال المجموعة الفدائية في منزل في قرية بيرنبالا قرب القدس .
أفرج عنه فجر يوم الأربعاء 1/10/1997 بموجب اتفاق جرى التوصل إليه بين الأردن وإسرائيل للإفراج عن الشيخ مقابل تسليم عميلين صهيونيين اعتقلا في الأردن عقب محاولة الاغتيال الفاشلة التي تعرض لها
وفي فجريوم الاثنين غرة صفر1425 لقي شيخ المجاهدين الفلسطينيين الشيخ احمد ياسين ربع وهويغادر المسجد بعد ادائه لصلاة الفجر وعلى كرسيه المتحرك حيث تعرض هو وابنائه وعدد من المصلين لهجوم باالصواريخ الامريكيه مقذوفه من اباتشي امريكيه تحميهاطائرات16امريكيه فتطايرت اشلائه الطاهره وكرسيه المتحرك وعرة ممن كانومعه,الى اشلاء ممزقه اضافه الى عشرات الجرحى منهم ابناء الشيخ رحمه الله,
وهكذا مات موت الشرفاء الابطال ولله درك ياشيخ الشهداء صنعة امه وبهذا ستكون حركة "حماس "اول من يغيرمجرى تاريخ الامه العربيه انشاءالله بعدان ينصرهاالله بتحرير كافة الاراضي الفلسطينيه من الاحتلال الصهيوني البغيض"
هذا مااعرفه عن شيخ الشهداء والمجاهدين

هاوي حنانك
27-02-2010, 11:55 AM
مش معقوله؟؟؟؟؟؟؟؟؟ولا مشاركه


هوشي منه (زعيم فيتنامي)




http://www.zuhlool.org/images/9/91/Ho_Chi_Minh.jpg (http://www.zuhlool.org/wiki/%D8%B5%D9%88%D8%B1%D8%A9:Ho_Chi_Minh.jpg)
هوشي منه


قائد ثوري فيتنامي (http://www.zuhlool.org/index.php?title=%D9%81%D9%8A%D8%AA%D9%86%D8%A7%D9% 85&action=edit) قاد الحرب ضد الفرنسيين (http://www.zuhlool.org/wiki/%D9%81%D8%B1%D9%86%D8%B3%D8%A7) حتى أخرجهم من فيتنام وضد الأميركيين (http://www.zuhlool.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA_% D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9_%D8%A7%D 9%84%D8%A3%D9%85%D9%8A%D8%B1%D9%83%D9%8A%D8%A9) حتى هزيمتهم في فيتنام. وأصبح رئيسا للوزراء ثم رئيسا لفيتنام الشمالية.
ولد في قرية نجوين فان تانه في وسط فيتنام في 19 أيار/مايو (http://www.zuhlool.org/wiki/%D8%A3%D9%8A%D8%A7%D8%B1/%D9%85%D8%A7%D9%8A%D9%88) 1890، واسمه الحقيقي نيوجنن شن شونج أما اسم هوشي منه فهو يعني وفقا للغة الفيتنامية (http://www.zuhlool.org/index.php?title=%D8%A7%D9%84%D9%84%D8%BA%D8%A9_%D8 %A7%D9%84%D9%81%D9%8A%D8%AA%D9%86%D8%A7%D9%85%D9%8 A%D8%A9&action=edit) الشخص ذو الروح المشعة.
يعتقد انه سافر إلى الولايات المتحدة في بداية حياته حيث عمل في غسل الصحون في الحي الصيني (http://www.zuhlool.org/index.php?title=%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%8A_%D8%A7%D9 %84%D8%B5%D9%8A%D9%86%D9%8A&action=edit) في ولاية نيويورك، (http://www.zuhlool.org/index.php?title=%D9%86%D9%8A%D9%88%D9%8A%D9%88%D8% B1%D9%83%D8%8C&action=edit) وفي العام 1911 توجه إلى فرنسا للعمل هناك حيث عمل على متن احد السفن التي كانت متجه من فيتنام الى مرسيليا (http://www.zuhlool.org/index.php?title=%D9%85%D8%B1%D8%B3%D9%8A%D9%84%D9% 8A%D8%A7&action=edit) وعمل عليها كعامل نظافة ثم كنادل ومن ثم مساعد طاه.
وعندما وصل فرنسا وعمل هناك مساعد طاه، ولم يقف ذلك عقبة في وجه منه إذا دأب خلال وجوده في فرنسا على الذهاب الى المكتبات العامة وقراءة الصحف والتثقف سياسيتا.
وفي الفترة من 1913 حتى 1917 توجه إلى بريطانيا (http://www.zuhlool.org/wiki/%D8%A8%D8%B1%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7) حيث عمل هناك طاهيا تحت إشراف طاه فرنسي في فندق كارلتون (http://www.zuhlool.org/index.php?title=%D9%81%D9%86%D8%AF%D9%82_%D9%83%D8 %A7%D8%B1%D9%84%D8%AA%D9%88%D9%86&action=edit) في لندن (http://www.zuhlool.org/wiki/%D9%84%D9%86%D8%AF%D9%86) ، والمبنى الآن سفارة لنيوزيلندا (http://www.zuhlool.org/index.php?title=%D9%86%D9%8A%D9%88%D8%B2%D9%84%D9% 86%D8%AF%D8%A7&action=edit) ، وكان العديد من الساسة البريطانيون يرتادون ذلك الفندق في ذلك القوت الفندق مقصدا فندقا يرتاده الساسة لتناول الطعام ، وكما ويقول السير مارتن جيلبرت (http://www.zuhlool.org/index.php?title=%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%AA%D9%86_%D8 %AC%D9%8A%D9%84%D8%A8%D8%B1%D8%AA&action=edit) كاتب السيرة الذاتية الرسمية لرئيس الوزراء البريطاني ونستون تشرشل (http://www.zuhlool.org/wiki/%D9%88%D9%86%D8%B3%D8%AA%D9%88%D9%86_%D8%AA%D8%B4% D8%B1%D8%B4%D9%84)إن ما لا يعرفه أحد هو أن هوشي منه كان يعمل في الفندق في نفس الليلة التي تناول فيها تشرشل العشاء في الشهور الأولى للحرب العالمية الأولى (http://www.zuhlool.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%B1%D8%A8_%D8%A7%D9%84%D8%B9% D8%A7%D9%84%D9%85%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%A3%D 9%88%D9%84%D9%89) مع ديفيد لويد جورج (http://www.zuhlool.org/index.php?title=%D8%AF%D9%8A%D9%81%D9%8A%D8%AF_%D9 %84%D9%88%D9%8A%D8%AF_%D8%AC%D9%88%D8%B1%D8%AC&action=edit) الذي أصبح فيما بعد رئيسا لوزراء بريطانيا.
استمر في عمله في بريطانيا حتى العام 1917 حيث توجه لفرنسا بعد الحرب العالمية الأولى وهناك تعرف على الشيوعية (http://www.zuhlool.org/index.php?title=%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%8A%D9%88%D8% B9%D9%8A%D8%A9&action=edit) وفي العام 1920 ساعد في تأسيس الحزب الشيوعي الفرنسي (http://www.zuhlool.org/index.php?title=%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%B2%D8%A8_%D8 %A7%D9%84%D8%B4%D9%8A%D9%88%D8%B9%D9%8A_%D8%A7%D9% 84%D9%81%D8%B1%D9%86%D8%B3%D9%8A&action=edit) وقد في العام 1923 توجه الى الصين (http://www.zuhlool.org/index.php?title=%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%8A%D9%86&action=edit) وعاش فيها حتى العام 1938، قبيل انتهاء الحرب العالمية الثانية (http://www.zuhlool.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%B1%D8%A8_%D8%A7%D9%84%D8%B9% D8%A7%D9%84%D9%85%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%AB%D 8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9) اصبح رئيسا لحكومة فيتنام التي عارضت الاستعمار الفرنسي للبلاد.
في العام 1946 نشب القتال بين القوات الفرنسية وقوات هوشيه التي كانت تعرف باسم الفيت منّه وبعد أن هُزِم الفرنسيون عام 1954، قَسَّم المؤتمر الدولي فيتنام إلى دولتين، وأصبح رئيسا لفيتنام الشمالية عام 1954.
خلال رئاسته لفيتنام الشمالية أرسل في خمسينيات وستينيات القرن العشرين، قوات لمساعدة الثوار في فيتنام الجنوبية الذين كانوا يحاولون الإطاحة بالحكومة المعادية للشيوعية هناك، فيما بعث الرئيس الأمريكي جون كنيدي (http://www.zuhlool.org/index.php?title=%D8%AC%D9%88%D9%86_%D9%83%D9%86%D9 %8A%D8%AF%D9%8A&action=edit) بقوات أمريكية لمساندة نجو دن ديم رئيس فيتنام الجنوبية.
إلا أن الثوار الشيوعيون بقيادة هوشيه منه أجبروا الرئيس الأمريكي ريتشارد نيكسون (http://www.zuhlool.org/index.php?title=%D8%B1%D9%8A%D8%AA%D8%B4%D8%A7%D8% B1%D8%AF_%D9%86%D9%8A%D9%83%D8%B3%D9%88%D9%86&action=edit) على سحب القوات الأميركية في 8 حزيران/يونيو (http://www.zuhlool.org/wiki/%D8%AD%D8%B2%D9%8A%D8%B1%D8%A7%D9%86/%D9%8A%D9%88%D9%86%D9%8A%D9%88) 1969 بعد أن لحقت بها خسائر كبيرة.
في صباح 2 أيلول/سبتمبر (http://www.zuhlool.org/wiki/%D8%A3%D9%8A%D9%84%D9%88%D9%84/%D8%B3%D8%A8%D8%AA%D9%85%D8%A8%D8%B1) 1969 توفي هوشي منه، وواصل أتباعه ثورتهم على فيتنام الجنوبية حتى سيطروا عليها في العام 1975.

وقد واصل أتباع هو مساعدة الثوار بعد وفاته، في عام 1975 ظفرت القوات الشيوعية بالسيطرة على فيتنام الجنوبية. وسيطروا على عاصمتها سايجون (http://www.zuhlool.org/wiki/%D9%87%D9%88%D8%B4%D9%8A_%D9%85%D9%86%D9%87_%28%D9 %85%D8%AF%D9%8A%D9%86%D8%A9%29) التي أطلقوا عليها اسم زعيمهم وقائدهم هوشي منه.
عرف هوشي منه بخطاباته الحماسية الأبوية إبان حرب فيتنام فقد كان يبدأ خطاباته بقوله أبنائي المواطنين بناتي المواطنات وقد اتسمت خطاباته دائما بالحكمة و الرزانة، وكان يدعوا في خطاباته الى الكفاح ضد الولايات المتحدة وهو المؤسس الفعلي للحكمة القائلة إذا مات أخي أدوس فوقه وأتمم المعركة عميق احترامى وتقديرى عطر الليل

مخاوي سهيل
27-02-2010, 02:02 PM
مشكورين جميع على مروركم الرئع ومشاركاتكم

هندروس
27-02-2010, 07:32 PM
وهكذا مات موت الشرفاء الابطال ولله درك ياشيخ الشهداء صنعة امه وبهذا ستكون حركة "حماس "اول من يغيرمجرى تاريخ الامه العربيه انشاءالله بعدان ينصرهاالله بتحرير كافة الاراضي الفلسطينيه من الاحتلال الصهيوني البغيض

رحمة الله رحمة الابرار
أحسنت ابن الاصول وجزاك الله خير
فكرة حلوة ويشكر صاحب الفكرة
لكن بالاحرى ان تحدد الكتابة على شخصية
اسلامية وعربية لأنها جزء من ثقافتنا وقدوة يقتدى
بها في الحياة مشكور جهد الجميع
تحياتي

مخاوي سهيل
02-03-2010, 04:17 PM
الزعيم القومي جمال عبد الناصر
http://upload.w6r.net/new/up_live/files12675356191.jpg (http://upload.w6r.net/new/)
http://upload.w6r.net/new/up_live/files12675356192.jpg (http://upload.w6r.net/new/)
http://upload.w6r.net/new/up_live/files12675356193.jpg (http://upload.w6r.net/new/)
http://upload.w6r.net/new/up_live/files12675356194.jpg (http://upload.w6r.net/new/)
http://upload.w6r.net/new/up_live/files12675356195.jpg (http://upload.w6r.net/new/)

ولد جمال عبد الناصر في ١٥ يناير ١٩١٨ في ١٨ شارع قنوات في حي باكوس الشعبي بالإسكندرية .
كان جمال عبد الناصر الابن الأكبر لعبد الناصر حسين (http://nasser.bibalex.org/Common/pictures01-%20sira2.htm) الذي ولد في عام ١٨٨٨ في قرية بني مر في صعيد مصر في أسره من الفلاحين، ولكنه حصل على قدر من التعليم سمح له بأن يلتحق بوظيفة في مصلحة البريد بالإسكندرية، وكان مرتبه يكفى بصعوبة لسداد ضرورات الحياة .
جمال عبد الناصر فى المرحلة الابتدائية:

التحق جمال عبد الناصر بروضة الأطفال بمحرم بك بالإسكندرية، ثم التحق بالمدرسة الابتدائية بالخطاطبه في عامي ١٩٢٣ ، ١٩٢٤ .
وفى عام ١٩٢٥ دخل جمال مدرسة النحاسين الابتدائية بالجمالية بالقاهرة وأقام عند عمه خليل حسين في حي شعبي لمدة ثلاث سنوات، وكان جمال يسافر لزيارة أسرته بالخطاطبه في العطلات المدرسية، وحين وصل في الإجازة الصيفية في العام التالي – ١٩٢٦ – علم أن والدته قد توفيت قبل ذلك بأسابيع ولم يجد أحد الشجاعة لإبلاغه بموتها، ولكنه اكتشف ذلك بنفسه بطريقة هزت كيانه – كما ذكر لـ "دافيد مورجان" مندوب صحيفة "الصنداى تايمز" – ثم أضاف: "لقد كان فقد أمي في حد ذاته أمراً محزناً للغاية، أما فقدها بهذه الطريقة فقد كان صدمة تركت في شعوراً لا يمحوه الزمن. وقد جعلتني آلامي وأحزاني الخاصة في تلك الفترة أجد مضضاً بالغاً في إنزال الآلام والأحزان بالغير في مستقبل السنين ".
وبعد أن أتم جمال السنة الثالثة في مدرسة النحاسين بالقاهرة، أرسله والده في صيف ١٩٢٨ عند جده لوالدته فقضى السنة الرابعة الابتدائية في مدرسة العطارين بالإسكندرية .
جمال عبد الناصر فى المرحلة الثانوية:
عبد الناصر اثناء دراسته فى مدرسة حلوان الثانوية
التحق جمال عبد الناصر في عام ١٩٢٩ بالقسم الداخلي في مدرسة حلوان الثانوية وقضى بها عاماً واحداً، ثم نقل في العام التالي – ١٩٣٠ – إلى مدرسة رأس التين الثانوية بالإسكندرية بعد أن انتقل والده إلى العمل بمصلحة البوسطة هناك .

وفى تلك المدرسة تكون وجدان جمال عبد الناصر القومي؛ ففي عام ١٩٣٠ استصدرت وزارة إسماعيل صدقي مرسوماً ملكياً بإلغاء دستور ١٩٢٣ فثارت مظاهرات الطلبة تهتف بسقوط الاستعمار وبعودة الدستور.
ويحكى جمال عبد الناصر عن أول مظاهرة اشترك فيها: "كنت أعبر ميدان المنشية في الإسكندرية حين وجدت اشتباكاً بين مظاهرة لبعض التلاميذ وبين قوات من البوليس، ولم أتردد في تقرير موقفي؛ فلقد انضممت على الفور إلى المتظاهرين، دون أن أعرف أي شئ عن السبب الذي كانوا يتظاهرون من أجله، ولقد شعرت أنني في غير حاجة إلى سؤال؛ لقد رأيت أفراداً من الجماهير في صدام مع السلطة، واتخذت موقفي دون تردد في الجانب المعادى للسلطة.
ومرت لحظات سيطرت فيها المظاهرة على الموقف، لكن سرعان ما جاءت إلى المكان الإمدادات؛ حمولة لوريين من رجال البوليس لتعزيز القوة، وهجمت علينا جماعتهم، وإني لأذكر أنى – في محاولة يائسة – ألقيت حجراً، لكنهم أدركونا في لمح البصر، وحاولت أن أهرب، لكنى حين التفت هوت على رأسي عصا من عصى البوليس، تلتها ضربة ثانية حين سقطت، ثم شحنت إلى الحجز والدم يسيل من رأسي مع عدد من الطلبة الذين لم يستطيعوا الإفلات بالسرعة الكافية.
ولما كنت في قسم البوليس، وأخذوا يعالجون جراح رأسي؛ سألت عن سبب المظاهرة، فعرفت أنها مظاهرة نظمتها جماعة مصر الفتاة في ذلك الوقت للاحتجاج على سياسة الحكومة.
وقد دخلت السجن تلميذاً متحمساً، وخرجت منه مشحوناً بطاقة من الغضب". (حديث عبد الناصر مع "دافيد مورجان" مندوب "صحيفة الصنداى تايمز" ١٨/٦/١٩٦٢) (http://nasser.bibalex.org/Common/pictures01-%20sira3.htm).
ويعود جمال عبد الناصر إلى هذه الفترة من حياته في خطاب له بميدان المنشية بالإسكندرية في ٢٦/١٠/١٩٥٤ ليصف أحاسيسه في تلك المظاهرة وما تركته من آثار في نفسه: "حينما بدأت في الكلام اليوم في ميدان المنشية. سرح بي الخاطر إلى الماضي البعيد ... وتذكرت كفاح الإسكندرية وأنا شاب صغير وتذكرت في هذا الوقت وأنا اشترك مع أبناء الإسكندرية، وأنا أهتف لأول مرة في حياتي باسم الحرية وباسم الكرامة، وباسم مصر... أطلقت علينا طلقات الاستعمار وأعوان الاستعمار فمات من مات وجرح من جرح، ولكن خرج من بين هؤلاء الناس شاب صغير شعر بالحرية وأحس بطعم الحرية، وآلي على نفسه أن يجاهد وأن يكافح وأن يقاتل في سبيل الحرية التي كان يهتف بها ولا يعلم معناها؛ لأنه كان يشعر بها في نفسه، وكان يشعر بها في روحه وكان يشعر بها في دمه". لقد كانت تلك الفترة بالإسكندرية مرحلة تحول في حياة الطالب جمال من متظاهر إلى ثائر تأثر بحالة الغليان التي كانت تعانى منها مصر بسبب
مقال كتبه جمال عبد الناصر بعنوان "فولتير رجل الحرية"
تحكم الاستعمار وإلغاء الدستور. وقد ضاق المسئولون بالمدرسة بنشاطه ونبهوا والده فأرسله إلى القاهرة.
وقد التحق جمال عبد الناصر في عام ١٩٣٣ بمدرسة النهضة الثانوية بحي الظاهر بالقاهرة، واستمر في نشاطه السياسي فأصبح رئيس اتحاد مدارس النهضة الثانوية.
وفى تلك الفترة ظهر شغفه بالقراءة في التاريخ والموضوعات الوطنية فقرأ عن الثورة الفرنسية وعن "روسو" و"فولتير" وكتب مقالة بعنوان "فولتير رجل الحرية" نشرها بمجلة المدرسة. كما قرأ عن "نابليون" و"الإسكندر" و"يوليوس قيصر" و"غاندى" وقرأ رواية البؤساء لـ "فيكتور هيوجو" وقصة مدينتين لـ "شارلز ديكنز".(الكتب التي كان يقرأها عبد الناصر في المرحلة الثانوية). (الكتب التي كان يقرأها عبد الناصر في المرحلة الثانوية). (http://nasser.bibalex.org/Common/pictures01-%20sira4.htm#1)
كذلك اهتم بالإنتاج الأدبي العربي فكان معجباً بأشعار أحمد شوقي وحافظ إبراهيم، وقرأ عن سيرة النبي محمد وعن أبطال الإسلام وكذلك عن مصطفى كامل، كما قرأ مسرحيات وروايات توفيق الحكيم خصوصاً رواية عودة الروح التي تتحدث عن ضرورة ظهور زعيم للمصريين يستطيع توحيد صفوفهم ودفعهم نحو النضال في سبيل الحرية والبعث الوطني.

http://nasser.bibalex.org/images/Copy%20of%20fi_almasra7.jpg (http://nasser.bibalex.org/images/fi_almasra7.jpg)الحفلة التمثيلية لمدارس النهضة المصرية تعرض مسرحية يوليوس قيصر ..
وفى ١٩٣٥ في حفل مدرسة النهضة الثانوية لعب الطالب جمال عبد الناصر دور "يوليوس قيصر" بطل تحرير الجماهير في مسرحية "شكسبير" في حضور وزير المعارف في ذلك الوقت.
وقد شهد عام ١٩٣٥ نشاطاً كبيراً للحركة الوطنية المصرية التي لعب فيها الطلبة الدور الأساسي مطالبين بعودة الدستور والاستقلال، ويكشف خطاب من جمال عبد الناصر إلى صديقه حسن النشار في ٤ سبتمبر ١٩٣٥ مكنون نفسه في هذه الفترة، فيقول: "لقد انتقلنا من نور الأمل إلى ظلمة اليأس ونفضنا بشائر الحياة واستقبلنا غبار الموت، فأين من يقلب كل ذلك رأساً على عقب، ويعيد مصر إلى سيرتها الأولى يوم أن كانت مالكة العالم. أين من يخلق خلفاً جديداً لكي يصبح المصري الخافت الصوت الضعيف الأمل الذي يطرق برأسه ساكناً صابراً على اهتضام حقه ساهياً عن التلاعب بوطنه يقظاً عالي الصوت عظيم الرجاء رافعاً رأسه يجاهد بشجاعة وجرأه في طلب الاستقلال والحرية... قال مصطفى كامل ' لو نقل قلبي من اليسار إلى اليمين أو تحرك الأهرام من مكانه المكين أو تغير مجرى [النيل] فلن أتغير عن المبدأ ' ... كل ذلك مقدمة طويلة لعمل أطول وأعظم فقد تكلمنا مرات عده في عمل يوقظ الأمة من غفوتها ويضرب على الأوتار الحساسة من القلوب ويستثير ما كمن في الصدور. ولكن كل ذلك لم يدخل في حيز العمل إلى الآن".(خطاب عبد الناصر لحسن النشار... ٤/٩/١٩٣٥).
http://nasser.bibalex.org/images/Copy%20of%20nashar_letters_2-1.jpg (http://nasser.bibalex.org/images/nashar_letters_2-1.jpg)خطاب عبد الناصر لحسن النشار عن الحركة الوطنية بين الطلبة لعودة الدستور والاستقلال
ووبعد ذلك بشهرين وفور صدور تصريح "صمويل هور" – وزير الخارجية البريطانية – في ٩ نوفمبر١٩٣٥ معلناً رفض بريطانيا لعودة الحياة الدستورية في مصر، اندلعت مظاهرات الطلبة والعمال في البلاد، وقاد جمال عبد الناصر في ١٣ نوفمبر مظاهرة من تلاميذ المدارس الثانوية واجهتها قوة من البوليس الإنجليزي فأصيب جمال بجرح في جبينه سببته رصاصة مزقت الجلد ولكنها لم تنفذ إلى الرأس، وأسرع به زملاؤه إلى دار جريدة الجهاد التي تصادف وقوع الحادث بجوارها ونشر اسمه في العدد الذي صدر صباح اليوم التالي بين أسماء الجرحى. (مجلة الجهاد ١٩٣٥).
وعن آثار أحداث تلك الفترة في نفسية جمال عبد الناصر قال في كلمة له في جامعة القاهرة في ١٥ نوفمبر ١٩٥٢: "وقد تركت إصابتي أثراً عزيزاً لا يزال يعلو وجهي فيذكرني كل يوم بالواجب الوطني الملقى على كاهلي كفرد من أبناء هذا الوطن العزيز. وفى هذا اليوم وقع صريع الظلم والاحتلال المرحوم عبد المجيد مرسى فأنساني ما أنا مصاب به، ورسخ في نفسي أن على واجباً أفنى في سبيله أو أكون أحد العاملين في تحقيقه حتى يتحقق؛ وهذا الواجب هو تحرير الوطن من الاستعمار، وتحقيق سيادة الشعب. وتوالى بعد ذلك سقوط الشهداء صرعى؛ فازداد إيماني بالعمل على تحقيق حرية مصر".
وتحت الضغط الشعبي وخاصة من جانب الطلبة والعمال صدر مرسوم ملكي في ١٢ ديسمبر ١٩٣٥ بعودة دستور ١٩٢٣.
http://nasser.bibalex.org/images/Copy%20of%20fi_megalet_algehad.jpg (http://nasser.bibalex.org/images/fi_megalet_algehad.jpg)مجلة الجهاد تنشر أسماء الجرحى فى مظاهرات نوفمبر
وقد انضم جمال عبد الناصر في هذا الوقت إلى وفود الطلبة التي كانت تسعى إلى بيوت الزعماء تطلب منهم أن يتحدوا من أجل مصر، وقد تألفت الجبهة الوطنية سنة ١٩٣٦ بالفعل على أثر هذه الجهود.
وقد كتب جمال في فترة الفوران هذه خطاباً إلى حسن النشار في ٢ سبتمبر ١٩٣٥ قال فيه: "يقول الله تعالى: وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة، فأين تلك القوة التي نستعد بها لهم؛ إن الموقف اليوم دقيق ومصر في موقف أدق...".
ووصف جمال عبد الناصر شعوره في كتاب "فلسفة الثورة" فقال: "وفى تلك الأيام قدت مظاهرة في مدرسة النهضة، وصرخت من أعماقي بطلب الاستقلال التام، وصرخ ورائي كثيرون، ولكن صراخنا ضاع هباء وبددته الرياح أصداء واهية لا تحرك الجبال ولا تحطم الصخور".
إلا أن اتحاد الزعماء السياسيين على كلمة واحدة كان فجيعة لإيمان جمال عبد الناصر، على حد تعبيره في كتاب "فلسفة الثورة"، فإن الكلمة الواحدة التي اجتمعوا عليها كانت معاهدة ١٩٣٦ التي قننت الاحتلال، فنصت على أن تبقى في مصر قواعد عسكرية لحماية وادي النيل وقناة السويس من أي اعتداء، وفى حال وقوع حرب تكون الأراضي المصرية بموانيها ومطاراتها وطرق مواصلاتها تحت تصرف بريطانيا، كما نصت المعاهدة على بقاء الحكم الثنائي في السودان.
وكان من نتيجة النشاط السياسي المكثف لجمال عبد الناصر في هذه الفترة الذي رصدته تقارير البوليس أن قررت مدرسة النهضة فصله بتهمة تحريضه الطلبة على الثورة، إلا أن زملائه ثاروا وأعلنوا الإضراب العام وهددوا بحرق المدرسة فتراجع ناظر المدرسة في قراره.
ومنذ المظاهرة الأولى التي اشترك فيها جمال عبد الناصر بالإسكندرية شغلت السياسة كل وقته، وتجول بين التيارات السياسية التي كانت موجودة في هذا الوقت فانضم إلى مصر الفتاة لمدى عامين، ثم انصرف عنها بعد أن اكتشف أنها لا تحقق شيئاً، كما كانت له اتصالات متعددة بالإخوان المسلمين إلا أنه قد عزف عن الانضمام لأي من الجماعات أو الأحزاب القائمة لأنه لم يقتنع بجدوى أياً منها ،"فلم يكن هناك حزب مثالي يضم جميع العناصر لتحقيق الأهداف الوطنية".
كذلك فإنه وهو طالب في المرحلة الثانوية بدأ الوعي العربي يتسلل إلى تفكيره، فكان يخرج مع زملائه كل عام في الثاني من شهر نوفمبر احتجاجاً على وعد "بلفور" الذي منحت به بريطانيا لليهود وطناً في فلسطين على حساب أصحابه الشرعيين.
جمال عبد الناصر ضابطاً:

http://nasser.bibalex.org/images/6182-1.jpg (http://nasser.bibalex.org/images/6182-1.jpg)عبد الناصر وهو فى طالب فى الكلية الحربية بعد ان انتقل اليها من كلية الحقوق
لما أتم جمال عبد الناصر دراسته الثانوية وحصل على البكالوريا في القسم الأدبي قرر الالتحاق بالجيش، ولقد أيقن بعد التجربة التي مر بها في العمل السياسي واتصالاته برجال السياسة والأحزاب التي أثارت اشمئزازه منهم أن تحرير مصر لن يتم بالخطب بل يجب أن تقابل القوة بالقوة والاحتلال العسكري بجيش وطني.
تقدم جمال عبد الناصر إلى الكلية الحربية فنجح في الكشف الطبي ولكنه سقط في كشف الهيئة لأنه حفيد فلاح من بني مر وابن موظف بسيط لا يملك شيئاً، ولأنه اشترك في مظاهرات ١٩٣٥، ولأنه لا يملك واسطة.
ولما رفضت الكلية الحربية قبول جمال، تقدم في أكتوبر ١٩٣٦ إلى كلية الحقوق في جامعة القاهرة ومكث فيها ستة أشهر إلى أن عقدت معاهدة ١٩٣٦ واتجهت النية إلى زيادة عدد ضباط الجيش المصري من الشباب بصرف النظر عن طبقتهم الاجتماعية أو ثروتهم، فقبلت الكلية الحربية دفعة في خريف ١٩٣٦ وأعلنت وزارة الحربية عن حاجتها لدفعة ثانية، فتقدم جمال مرة ثانية للكلية الحربية ولكنه توصل إلى مقابلة وكيل وزارة الحربية اللواء إبراهيم خيري الذي أعجب بصراحته ووطنيته وإصراره على أن يصبح ضابطاً فوافق على دخوله في الدورة التالية؛ أي في مارس ١٩٣٧.
لقد وضع جمال عبد الناصر أمامه هدفاً واضحاً في الكلية الحربية وهو "أن يصبح ضابطاً ذا كفاية وأن يكتسب المعرفة والصفات التي تسمح له بأن يصبح قائداً"، وفعلاً أصبح "رئيس فريق"، وأسندت إليه منذ أوائل ١٩٣٨ مهمة تأهيل الطلبة المستجدين الذين كان من بينهم عبد الحكيم عامر. وطوال فترة الكلية لم يوقع على جمال أي جزاء، كما رقى إلى رتبة أومباشى طالب.
http://nasser.bibalex.org/images/Copy%20of%206184-1.jpg (http://nasser.bibalex.org/images/6184-1.jpg)الملازم ثان عبد الناصر
تخرج جمال عبد الناصر من الكلية الحربية بعد مرور ١٧ شهراً، أي في يوليه ١٩٣٨، فقد جرى استعجال تخريج دفعات الضباط في ذلك الوقت لتوفير عدد كافي من الضباط المصريين لسد الفراغ الذي تركه انتقال القوات البريطانية إلى منطقة قناة السويس.
وقد كانت مكتبة الكلية الحربية غنية بالكتب القيمة، فمن لائحة الاستعارة تبين أن جمال قرأ عن سير عظماء التاريخ مثل "بونابرت" و"الإسكندر" و"جاليباردى" و"بسمارك" و"مصطفى كمال أتاتورك" و"هندنبرج" و"تشرشل" و"فوش". كما قرأ الكتب التي تعالج شئون الشرق الأوسط والسودان ومشكلات الدول التي على البحر المتوسط والتاريخ العسكري. وكذلك قرأ عن الحرب العالمية الأولى وعن حملة فلسطين، وعن تاريخ ثورة ١٩١٩.(الكتب التى كان يقرأها عبد الناصر فى الكلية الحربية). (http://nasser.bibalex.org/Common/pictures01-%20sira4.htm#2)
التحق جمال عبد الناصر فور تخرجه بسلاح المشاة ونقل إلى منقباد في الصعيد، وقد أتاحت له إقامته هناك أن ينظر بمنظار جديد إلى أوضاع الفلاحين وبؤسهم. وقد التقى في منقباد بكل من زكريا محيى الدين وأنور السادات.
وفى عام ١٩٣٩ طلب جمال عبد الناصر نقله إلى السودان، فخدم في الخرطوم وفى جبل الأولياء، وهناك قابل زكريا محيى الدين وعبد الحكيم عامر. وفى مايو ١٩٤٠ رقى إلى رتبة الملازم أول.
http://nasser.bibalex.org/images/Copy%20of%206092-2.jpg (http://nasser.bibalex.org/images/6092-2.jpg)عبد الناصر مع الحامية المصرية بالسودان
لقد كان الجيش المصري حتى ذلك الوقت جيشاً غير مقاتل، وكان من مصلحة البريطانيين أن يبقوه على هذا الوضع، ولكن بدأت تدخل الجيش طبقة جديدة من الضباط الذين كانوا ينظرون إلى مستقبلهم في الجيش كجزء من جهاد أكبر لتحرير شعبهم. وقد ذهب جمال إلى منقباد تملؤه المثل العليا، ولكنه ورفقائه أصيبوا بخيبة الأمل فقد كان معظم الضباط "عديمي الكفاءة وفاسدين"، ومن هنا اتجه تفكيره إلى إصلاح الجيش وتطهيره من الفساد. وقد كتب لصديقه حسن النشار في ١٩٤١ من جبل الأولياء بالسودان: "على العموم يا حسن أنا مش عارف ألاقيها منين واللا منين.. هنا في عملي كل عيبي إني دغرى لا أعرف الملق ولا الكلمات الحلوة ولا التمسح بالأذيال.
http://nasser.bibalex.org/images/Copy%20of%20nashar_letters_5-1.jpg (http://nasser.bibalex.org/images/nashar_letters_5-1.jpg)خطاب عبد الناصر لحسن النشار عن وضع الجيش فى جبل الأولياء فى السودان

شخص هذه صفاته يحترم من الجميع ولكن.. الرؤساء. الرؤساء يا حسن يسوءهم ذلك الذي لا يسبح بحمدهم.. يسوءهم ذلك الذي لا يتملق إليهم.. فهذه كبرياء وهم شبوا على الذلة في كنف الاستعمار.. يقولون.. كما كنا يجب أن يكونوا. كما رأينا يجب أن يروا.. والويل كل الويل لذلك... الذي تأبى نفسه السير على منوالهم... ويحزنني يا حسن أن أقول إن هذا الجيل الجديد قد أفسده الجيل القديم متملقاً.. ويحزنني يا حسن أن أقول أننا نسير إلى الهاوية – الرياء – النفاق الملق - تفشى في الأصاغر نتيجة لمعاملة الكبار. أما أنا فقد صمدت ولازلت، ولذلك تجدني في عداء مستحكم مستمر مع هؤلاء الكبار...". (خطاب عبد الناصر لحسن النشار..١٩٤١ ... ينشر لأول مرة) وفى نهاية عام ١٩٤١ بينما كان "روميل" يتقدم نحو الحدود المصرية الغربية عاد جمال عبد الناصر إلى مصر ونقل إلى كتيبة بريطانية تعسكر خلف خطوط القتال بالقرب من العلمين.
ويذكر جمال عبد الناصر: "في هذه المرحلة رسخت فكرة الثورة في ذهني رسوخاً تاماً، أما السبيل إلى تحقيقها فكانت لا تزال بحاجة إلى دراسة، وكنت يومئذ لا أزال أتحسس طريقي إلى ذلك، وكان معظم جهدي في ذلك الوقت يتجه إلى تجميع عدد كبير من الضباط الشبان الذين أشعر أنهم يؤمنون في قراراتهم بصالح الوطن؛ فبهذا وحده كنا نستطيع أن نتحرك حول محور واحد هو خدمة هذه القضية المشتركة".
وأثناء وجوده في العلمين جرت أحداث ٤ فبراير ١٩٤٢ حينما توجه السفير البريطاني – "السير مايلز لامسبون" – ليقابل الملك فاروق بسراي عابدين في القاهرة بعد أن حاصر القصر بالدبابات البريطانية، وسلم الملك إنذاراً يخيره فيه بين إسناد رئاسة الوزراء إلى مصطفى النحاس مع إعطائه الحق في تشكيل مجلس وزراء متعاون مع بريطانيا وبين الخلع، وقد سلم الملك بلا قيد ولا شرط.
ويذكر جمال عبد الناصر أنه منذ ذلك التاريخ لم يعد شئ كما كان أبداً، فكتب إلى صديقه حسن النشار في ١٦ فبراير ١٩٤٢ يقول: "وصلني جوابك، والحقيقة أن ما به جعلني أغلى غلياناً مراً، وكنت على وشك الانفجار من الغيظ، ولكن ما العمل بعد أن وقعت الواقعة وقبلناها مستسلمين خاضعين خائفين. والحقيقة أنى أعتقد أن الإنجليز كانوا يلعبون بورقة واحده في يدهم بغرض التهديد فقط، ولكن لو كانوا أحسوا أن بعض المصريين ينوون التضحية بدمائهم ويقابلوا القوة بالقوة لانسحبوا كأي امرأة من العاهرات.
أما نحن. أما الجيش فقد كان لهذا الحادث تأثير جديد على الوضع والإحساس فيه، فبعد أن كنت ترى الضباط لا يتكلمون إلا عن النساء واللهو، أصبحوا يتكلمون عن التضحية والاستعداد لبذل النفوس في سبيل الكرامة.
http://nasser.bibalex.org/images/Copy%20of%20nashar_letters_06.jpg (http://nasser.bibalex.org/images/nashar_letters_06.jpg)خطاب عبد الناصر لحسن النشار يبرز فيه موقفه من أحداث ٤ فبراير ١٩٤٢
وأصبحت تراهم وكلهم ندم لأنهم لم يتدخلوا – مع ضعفهم الظاهر – ويردوا للبلاد كرامتها ويغسلوها بالدماء.. ولكن إن غداً لقريب.. حاول البعض بعد الحادث أن يعملوا شئ بغرض الانتقام، لكن كان الوقت قد فات أما القلوب فكلها نار وأسى. عموماً فإن هذه الحركة أو هذه الطعنة ردت الروح إلى بعض الأجساد وعرفتهم أن هناك كرامة يجب أن يستعدوا للدفاع عنها، وكان هذا درساً ولكنه كان درساً قاسياً". (خطاب عبد الناصر لحسن النشار... ١٦/٢/١٩٤٢).
ررقى جمال عبد الناصر إلى رتبة اليوزباشى (نقيب) في ٩ سبتمبر ١٩٤٢. وفى ٧ فبراير ١٩٤٣ عين مدرساً بالكلية الحربية. ومن قائمة مطالعاته في هذه الفترة يتضح أنه قرأ لكبار المؤلفين العسكريين من أمثال "ليدل هارت" و"كلاوزفيتز"، كما قرأ مؤلفات الساسة والكتاب السياسيين مثل "كرومويل" و"تشرشل". وفى هذه الفترة كان جمال عبد الناصر يعد العدة للالتحاق بمدرسة أركان حرب.
وفى ٢٩ يونيه ١٩٤٤ تزوج جمال عبد الناصر من تحية محمد كاظم – ابنة تاجر من رعايا إيران – كان قد تعرف على عائلتها عن طريق عمه خليل حسين، وقد أنجب ابنتيه هدى ومنى وثلاثة أبناء هم خالد وعبد الحميد وعبد الحكيم. لعبت تحية دوراً هاماً في حياته خاصة في مرحلة الإعداد للثورة واستكمال خلايا تنظيم الضباط الأحرار، فقد تحملت أعباء أسرته الصغيرة - هدى ومنى - عندما كان في حرب فلسطين، كما ساعدته في إخفاء السلاح حين كان يدرب الفدائيين المصريين للعمل ضد القاعدة البريطانية في قناة السويس في ١٩٥١، ١٩٥٢.
تنظيم الضباط الأحرار:

شهد عام ١٩٤٥ انتهاء الحرب العالمية الثانية وبداية حركة الضباط الأحرار، ويقول جمال عبد الناصر في حديثة إلى "دافيد مورجان": "وقد ركزت حتى ١٩٤٨ على تأليف نواة من الناس الذين بلغ استياؤهم من مجرى الأمور في مصر مبلغ استيائي، والذين توفرت لديهم الشجاعة الكافية والتصميم الكافي للإقدام على التغيير اللازم. وكنا يومئذ جماعة صغيرة من الأصدقاء المخلصين نحاول أن نخرج مثلنا العليا العامة في هدف مشترك وفى خطة مشتركة".
وعقب صدور قرار تقسيم فلسطين في سبتمبر ١٩٤٧ عقد الضباط الأحرار اجتماعاً واعتبروا أن اللحظة جاءت للدفاع عن حقوق العرب ضد هذا الانتهاك للكرامة الإنسانية والعدالة الدولية، واستقر رأيهم على مساعدة المقاومة في فلسطين.
وفى اليوم التالي ذهب جمال عبد الناصر إلى مفتى فلسطين الذي كان لاجئاً يقيم في مصر الجديدة فعرض عليه خدماته وخدمات جماعته الصغيرة كمدربين لفرقة المتطوعين وكمقاتلين معها. وقد أجابه المفتى بأنه لا يستطيع أن يقبل العرض دون موافقة الحكومة المصرية. وبعد بضعة أيام رفض العرض فتقدم بطلب إجازة حتى يتمكن من الانضمام إلى المتطوعين، لكن قبل أن يبت في طلبه أمرت الحكومة المصرية الجيش رسمياً بالاشتراك في الحرب. فسافر جمال إلى فلسطين في ١٦ مايو ١٩٤٨، بعد أن كان قد رقى إلى رتبة صاغ (رائد) في أوائل عام ١٩٤٨.
لقد كان لتجربة حرب فلسطين آثاراً بعيدة على جمال عبد الناصر فعلى حد قولة: "فلم يكن هناك تنسيق بين الجيوش العربية، وكان عمل القيادة على أعلى مستوى في حكم المعدوم، وتبين أن أسلحتنا في كثير من الحالات أسلحة فاسدة، وفى أوج القتال صدرت الأوامر لسلاح المهندسين ببناء شاليه للاستجمام في غزه للملك فاروق.
وقد بدا أن القيادة العليا كانت مهمتها شيئاً واحداً هو احتلال أوسع رقعة ممكنة من الأرض بغض النظر عن قيمتها الإستراتيجية، وبغض النظر عما إذا كانت تضعف مركزنا العام في القدرة على إلحاق الهزيمة بالعدو خلال المعركة أم لا.
وقد كنت شديد الاستياء من ضباط الفوتيلات أو محاربي المكاتب الذين لم تكن لديهم أية فكرة عن ميادين القتال أو عن آلام المقاتلين.
وجاءت القطرة الأخيرة التي طفح بعدها الكيل حين صدرت الأوامر إلىّ بأن أقود قوة من كتيبة المشاة السادسة إلى عراق سويدان التي كان الإسرائيليون يهاجمونها، وقبل أن أبدأ في التحرك نشرت تحركاتنا كاملة في صحف القاهرة. ثم كان حصار الفالوجا الذي عشت معاركه؛ حيث ظلت القوات المصرية تقاوم رغم أن القوات الإسرائيلية كانت تفوقها كثيراً من ناحية العدد حتى انتهت الحرب بالهدنة التي فرضتها الأمم المتحدة " في ٢٤ فبراير ١٩٤٩.
وقد جرح جمال عبد الناصر مرتين أثناء حرب فلسطين ونقل إلى المستشفى. ونظراً للدور المتميز الذي قام به خلال المعركة فإنه منح نيشان "النجمة العسكرية" في عام ١٩٤٩.
وبعد رجوعه إلى القاهرة أصبح جمال عبد الناصر واثقاً أن المعركة الحقيقية هي في مصر، فبينما كان ورفاقه يحاربون في فلسطين كان السياسيون المصريون يكدسون الأموال من أرباح الأسلحة الفاسدة التي اشتروها رخيصة وباعوها للجيش.
وقد أصبح مقتنعاً أنه من الضروري تركيز الجهود لضرب أسرة محمد على؛ فكان الملك فاروق هو هدف تنظيم الضباط الأحرار منذ نهاية ١٩٤٨ وحتى ١٩٥٢.
ووقد كان في نية جمال عبد الناصر القيام بالثورة في ١٩٥٥، لكن الحوادث أملت عليه قرار القيام بالثورة قبل ذلك بكثير.
وبعد عودته من فلسطين عين جمال عبد الناصر مدرساً في كلية أركان حرب التي كان قد نجح في امتحانها بتفوق في ١٢ مايو ١٩٤٨. وبدأ من جديد نشاط الضباط الأحرار وتألفت لجنة تنفيذية بقيادة جمال عبد الناصر، وتضم كمال الدين حسين وعبد الحكيم عامر وحسين إبراهيم وصلاح سالم وعبد اللطيف البغدادي وخالد محيى الدين وأنور السادات وحسين الشافعي وزكريا محيى الدين وجمال سالم، وهى اللجنة التي أصبحت مجلس الثورة فيما بعد عام ١٩٥٠، ١٩٥١.
وفى ٨ مايو ١٩٥١ رقى جمال عبد الناصر إلى رتبة البكباشى (مقدم) وفى نفس العام اشترك مع رفاقه من الضباط الأحرار سراً في حرب الفدائيين ضد القوات البريطانية في منطقة القناة التي استمرت حتى بداية ١٩٥٢، وذلك بتدريب المتطوعين وتوريد السلاح الذي كان يتم في إطار الدعوى للكفاح المسلح من جانب الشباب من كافة الاتجاهات السياسية والذي كان يتم خارج الإطار الحكومي.
وإزاء تطورات الحوادث العنيفة المتوالية في بداية عام ١٩٥٢ اتجه تفكير الضباط الأحرار إلى الاغتيالات السياسية لأقطاب النظام القديم على أنه الحل الوحيد. وفعلاً بدئوا باللواء حسين سرى عامر - أحد قواد الجيش الذين تورطوا في خدمة مصالح القصر – إلا أنه نجا من الموت، وكانت محاولة الاغتيال تلك هي الأولى والأخيرة التي اشترك فيها جمال عبد الناصر، فقد وافقه الجميع على العدول عن هذا الاتجاه، وصرف الجهود إلى تغيير ثوري إيجابي.
ومع بداية مرحلة التعبئة الثورية، صدرت منشورات الضباط الأحرار التي كانت تطبع وتوزع سراً. والتي دعت إلى إعادة تنظيم الجيش وتسليحه وتدريبه بجدية بدلاً من اقتصاره على الحفلات والاستعراضات، كما دعت الحكام إلى الكف عن تبذير ثروات البلاد ورفع مستوى معيشة الطبقات الفقيرة، وانتقدت الاتجار في الرتب والنياشين. وفى تلك الفترة اتسعت فضيحة الأسلحة الفاسدة إلى جانب فضائح اقتصادية تورطت فيها حكومة الوفد.
ثم حدث حريق القاهرة في ٢٦ يناير ١٩٥٢ بعد اندلاع المظاهرات في القاهرة احتجاجاً على مذبحة رجال البوليس بالإسماعيلية التي ارتكبتها القوات العسكرية البريطانية في اليوم السابق، والتي قتل فيها ٤٦ شرطياً وجرح ٧٢. لقد أشعلت الحرائق في القاهرة ولم تتخذ السلطات أي إجراء ولم تصدر الأوامر للجيش بالنزول إلى العاصمة إلا في العصر بعد أن دمرت النار أربعمائة مبنى، وتركت ١٢ ألف شخص بلا مأوى، وقد بلغت الخسائر ٢٢ مليون جنيهاً.
وفى ذلك الوقت كان يجرى صراعاً سافراً بين الضباط الأحرار وبين الملك فاروق فيما عرف بأزمة انتخابات نادي ضباط الجيش. حيث رشح الملك اللواء حسين سرى عامر المكروه من ضباط الجيش ليرأس اللجنة التنفيذية للنادي، وقرر الضباط الأحرار أن يقدموا قائمة مرشحيهم وعلى رأسهم اللواء محمد نجيب للرياسة، وقد تم انتخابه بأغلبية كبرى وبرغم إلغاء الانتخاب بتعليمات من الملك شخصياً، إلا أنه كان قد ثبت للضباط الأحرار أن الجيش معهم يؤيدهم ضد الملك، فقرر جمال عبد الناصر – رئيس الهيئة التأسيسية للضباط الأحرار – تقديم موعد الثورة التي كان محدداً لها قبل ذلك عام ١٩٥٥، وتحرك الجيش ليلة ٢٣ يوليو ١٩٥٢ وتم احتلال مبنى قيادة الجيش بكوبري القبة وإلقاء القبض على قادة الجيش الذين كانوا مجتمعين لبحث مواجهة حركة الضباط الأحرار بعد أن تسرب خبر عنها .
وبعد نجاح حركة الجيش قدم محمد نجيب على أنه قائد الثورة - وكان الضباط الأحرار قد فاتحوه قبلها بشهرين في احتمال انضمامه إليهم إذا ما نجحت المحاولة - إلا أن السلطة الفعلية كانت في يد مجلس قيادة الثورة الذي كان يرأسه جمال عبد الناصر حتى ٢٥ أغسطس ١٩٥٢ عندما صدر قرار من مجلس قيادة الثورة بضم محمد نجيب إلى عضوية المجلس وأسندت إليه رئاسته بعد أن تنازل له عنها جمال عبد الناصر.
بيان الثورة:

وفى صباح يوم ٢٣ يوليه وبعد احتلال دار الإذاعة تمت إذاعة بيان الثورة التالي:
"اجتازت مصر فترة عصيبة في تاريخها الأخير من الرشوة والفساد وعدم استقرار الحكم، وقد كان لكل هذه العوامل تأثير كبير على الجيش، وتسبب المرتشون والمغرضون في هزيمتنا في حرب فلسطين، وأما فترة ما بعد الحرب فقد تضافرت فيها عوامل الفساد، وتآمر الخونة على الجيش، وتولى أمره إما جاهل أو فاسد حتى تصبح مصر بلا جيش يحميها، وعلى ذلك فقد قمنا بتطهير أنفسنا، وتولى أمرنا في داخل الجيش رجال نثق في قدرتهم وفى خُلقهم وفى وطنيتهم، ولا بد أن مصر كلها ستتلقى هذا الخبر بالابتهاج والترحيب.
أما من رأينا اعتقالهم من رجال الجيش السابقين فهؤلاء لن ينالهم ضرر، وسيطلق سراحهم في الوقت المناسب، وإني أؤكد للشعب المصري أن الجيش اليوم كله أصبح يعمل لصالح الوطن في ظل الدستور مجرداً من أية غاية، وأنتهز هذه الفرصة فأطلب من الشعب ألا يسمح لأحد من الخونة بأن يلجأ لأعمال التخريب أو العنف؛ لأن هذا ليس في صالح مصر، وإن أي عمل من هذا القبيل سيقابل بشدة لم يسبق لها مثيل وسيلقى فاعله جزاء الخائن في الحال، وسيقوم الجيش بواجبه هذا متعاوناً مع البوليس، وإني أطمئن إخواننا الأجانب على مصالحهم وأرواحهم وأموالهم، ويعتبر الجيش نفسه مسئولاً عنهم، والله ولى التوفيق".
وبعد نجاح الثورة بثلاثة أيام – أي في ٢٦ يوليه – أجبر الملك فاروق على التنازل عن العرش لابنه أحمد فؤاد ومغادرة البلاد. وفى اليوم التالي أعيد انتخاب جمال عبد الناصر رئيساً للهيئة التأسيسية للضباط الأحرار.
وفى ١٨ يونيه ١٩٥٣ صدر قرار من مجلس قيادة الثورة بإلغاء الملكية وإعلان الجمهورية، وبإسناد رئاسة الجمهورية إلى محمد نجيب إلى جانب رئاسته للوزارة التي شغلها منذ ٧ سبتمبر ١٩٥٢، أما جمال عبد الناصر فقد تولى أول منصباً عاماً كنائب رئيس الوزراء ووزير للداخلية في هذه الوزارة التي تشكلت بعد إعلان الجمهورية. وفى الشهر التالي ترك جمال عبد الناصر منصب وزير الداخلية – الذي تولاه زكريا محيى الدين – واحتفظ بمنصب نائب رئيس الوزراء.(قرار المجلس بإلغاء الملكية) .
http://nasser.bibalex.org/images/copy%20of%20114-2-02.jpg (http://nasser.bibalex.org/images/114-2-02.jpg)http://nasser.bibalex.org/images/copy%20of%20114-2-03.jpg (http://nasser.bibalex.org/images/114-2-03.jpg)قرار المجلس بإلغاء الملكية

تعيين جمال عبد الناصر رئيساً لمجلس قيادة الثورة:

وفى فبراير ١٩٥٤ استقال محمد نجيب بعد أن اتسعت الخلافات بينه وبين أعضاء مجلس قيادة الثورة، وعين جمال عبد الناصر رئيساً لمجلس قيادة الثورة ورئيساً لمجلس الوزراء. وفيما يلي البيان الذي أذاعه المجلس بأسباب ذلك الخلاف في ٢٥ فبراير ١٩٥٤:
"أيها المواطنون
"لم يكن هدف الثورة التي حمل لواءها الجيش يوم ٢٣ يوليه سنة ١٩٥٢ أن يصل فرد أو أفراد إلى حكم أو سلطان أو أن يحصل كائن من كان على مغنم أو جاه، بل يشهد الله أن هذه الثورة ما قامت إلا لتمكين المُثل العليا في البلاد بعد أن افتقدتها طويلاً نتيجة لعهود الفساد والانحلال.
لقد قامت في وجه الثورة منذ اللحظة الأولى عقبات قاسية عولجت بحزم دون نظر إلى مصلحة خاصة لفرد أو جماعة، وبهذا توطدت أركانها واطرد تقدمها في سبيل بلوغ غاياتها.
ولا شك أنكم تقدرون خطورة ما أقيم في وجه الثورة من صعاب، خاصة والبلاد ترزح تحت احتلال المستعمر الغاصب لجزء من أراضيها، وكانت مهمة مجلس قيادة الثورة في خلال هذه الفترة غاية في القسوة والخطورة، حمل أفراد المجلس تلك التبعة الملقاة على عاتقهم ورائدهم الوصول بأمتنا العزيزة إلى بر الأمان مهما كلفهم هذا من جهد وبذل.
ومما زاد منذ اللحظة الأولى في قسوة وخطورة هذه التبعة الملقاة على أعضاء مجلس قيادة الثورة أنهم كانوا قد قرروا وقت تدبيرهم وتحضيرهم للثورة في الخفاء قبل قيامهم أن يقدموا للشعب قائداً للثورة من غير أعضاء مجلس قيادتهم وكلهم من الشبان، واختاروا فعلاً فيما بينهم اللواء أركان حرب محمد نجيب ليقدم قائداً للثورة، وكان بعيداً عن صفوفهم، وهذا أمر طبيعي للتفاوت الكبير بين رتبته ورتبهم، وسنه وسنهم، وكان رائدهم في هذا الاختيار سمعته الحسنة الطيبة وعدم تلوثه بفساد قادة ذلك العهد.
وقد أخطر سيادته بأمر ذلك الاختيار قبل قيام الثورة بشهرين اثنين ووافق على ذلك.
وما أن علم سيادته بقيام الثورة عن طريق مكالمة تليفونية بين وزير الحربية فى ذلك الوقت السيد مرتضى المراغى وبينه وفى منزله حتى قام إلى مبنى قيادة الثورة واجتمع برجالها فور تسلمهم لزمام الأمور.
ومنذ تلك اللحظة أصبح الموقف دقيقاً؛ إذ أن أعمال ومناقشات مجلس قيادة الثورة استمرت أكثر من شهر بعيدة عن أن يشترك فيها اللواء محمد نجيب إذ أنه حتى ذلك الوقت وعلى وجه التحديد يوم ٢٥ أغسطس سنة ١٩٥٢ لم يكن سيادته قد ضم إلى أعضاء مجلس الثورة.
وقد صدر قرار المجلس فى ذلك اليوم بضمه لعضويته كما صدر قرار بأن تسند إليه رئاسة المجلس بعد أن تنازل له عنها البكباشى أركان حرب جمال عبد الناصر الذى جدد انتخابه بواسطة المجلس قبل قيام الثورة كرئيس للمجلس لمدة عام ينتهى فى أخر أكتوبر سنة ١٩٥٢.
نتيجة لذلك الموقف الشاذ ظل اللواء محمد نجيب يعانى أزمة نفسية عانينا منها الكثير رغم قيامنا جميعاً بإظهاره للعالم أجمع بمظهر الرئيس الفعلى والقائد الحقيقى للثورة ومجلسها مع المحافظة على كافة مظاهر تلك القيادة.
وبعد أقل من ستة شهور بدأ سيادته يطلب بين وقت وآخر من المجلس منحه سلطات تفوق سلطة العضو العادى بالمجلس، ولم يقبل المجلس مطلقاً أن يحيد عن لائحته التى وضعت قبل الثورة بسنين طويلة إذ تقضى بمساواة كافة الأعضاء بما فيهم الرئيس فى السلطة، فقط إذا تساوت الأصوات عند أخذها بين فريقين فى المجلس فترجح الكفة التى يقف الرئيس بجانبها.
ورغم تعيين سيادته رئيساً للجمهورية مع احتفاظه برئاسة مجلس الوزراء ورئاسته للمؤتمر المشترك إلا أنه لم ينفك يصر ويطلب بين وقت وأخر أن تكون له اختصاصات تفوق اختصاصات المجلس، وكان إصرارنا على الرفض الكلى لكى نكفل أقصى الضمانات لتوزيع سلطة السيادة فى الدولة على أعضاء المجلس مجتمعين.
وأخيراً تقدم سيادته بطلبات محددة وهى:
أن تكون له سلطة حق الاعتراض على أى قرار يجمع عليه أعضاء المجلس، علماً بأن لائحة المجلس توجب إصدار أى قرار يوافق عليه أغلبية الأعضاء.
كما طلب أن يباشر سلطة تعيين الوزراء وعزلهم وكذا سلطة الموافقة على ترقية وعزل الضباط وحتى تنقلاتهم؛ أى أنه طالب إجمالاً بسلطة فردية مطلقة.
ولقد حاولنا بكافة الطرق الممكنة طوال الشهور العشرة الماضية أن نقنعه بالرجوع عن طلباته هذه التى تعود بالبلاد إلى حكم الفرد المطلق، وهو ما لا يمكن نرضاه لثورتنا، ولكننا عجزنا عن إقناعه عجزاً تاماً وتوالت اعتكافاته بين وقت وأخر حتى يجبرنا على الموافقة على طلباته هذه، إلى أن وضعنا منذ أيام ثلاثة أمام أمر واقع مقدماً استقالته وهو يعلم أن أى شقاق يحدث فى المجلس فى مثل هذه الظروف لا تؤمن عواقبه.
أيها المواطنون
لقد احتمل أعضاء المجلس هذا الضغط المستمر فى وقت يجابهون فيه المشاكل القاسية التى تواجه البلاد والتى ورثتها عن العهود البائدة.
يحدث كل ذلك والبلاد تكافح كفاح المستميت ضد مغتصب فى مصر والسودان وضد عدو غادر يرابط على حدودها مع خوضها معركة اقتصادية مريرة وإصلاحاً لأداة الحكم وزيادة الإنتاج إلى أخر تلك المعارك التى خاضتها الثورة ووطدت أقدامها بقوة فى أكثر من ميدان من ميادينها.
واليوم قرر مجلس قيادة الثورة بالإجماع ما يلى:
أولاً: قبول الاستقالة المقدمة من اللواء أركان حرب محمد نجيب من جميع الوظائف التى يشغلها.
ثانياً: يستمر مجلس قيادة الثورة بقيادة البكباشى أركان حرب جمال عبد الناصر فى تولى كافة سلطاته الحالية إلى أن تحقق الثورة أهم أهدافها وهو إجلاء المستعمر عن أرض الوطن.
http://nasser.bibalex.org/images/Copy%20of%207al_gama3et_al2e5wan_14-1-1954_02.jpg (http://nasser.bibalex.org/images/7al_gama3et_al2e5wan_14-1-1954_02.jpg)حل جماعة الاخوان المسلمين
ثالثاً: تعيين البكباشى أركان حرب جمال عبد الناصر رئيساً لمجلس الوزراء.
ونعود فنكرر أن تلك الثورة ستستمر حريصة على مُثلها العليا مهما أحاطت بها من عقبات وصعاب، والله كفيل برعايتها إنه نعم المولى ونعم النصير، والله ولى التوفيق".
وسرعان ما تم تدارك مظاهر ذلك الخلاف فقبل مجلس قيادة الثورة عودة محمد نجيب إلى رئاسة الجمهورية في بيان صدر في ٢٧ فبراير ١٩٥٤.
ثم بدأت بعد ذلك أحداث الشغب التي دبرتها جماعة الإخوان المسلمين التي أصدر مجلس قيادة الثورة قراراً مسبقاً بحلها في ١٤ يناير ١٩٥٤، (قرار المجلس بحل جماعة الإخوان المسلمين) وقد تورط أيضاً بعض عناصر النظام القديم في هذه الأحداث.

http://nasser.bibalex.org/images/Copy%20of%20alsama7_beqiam_a7zab_25-3-1954_03.jpg (http://nasser.bibalex.org/images/alsama7_beqiam_a7zab_25-3-1954_03.jpg)السماح بقيام أحزاب وإلغاء الحرمان من الحقوق السياسية
ووقد تجلى الصراع داخل مجلس قيادة الثورة في هذه الفترة في القرارات التي صدرت عنه وفيها تراجعاً عن المضى في الثورة، فأولاً ألغيت الفترة الانتقالية التي حددت بثلاث سنوات، وتقرر في ٥ مارس ١٩٥٤ اتخاذ الإجراءات فوراً لعقد جمعية تأسيسية تنتخب بالاقتراع العام المباشر على أن تجتمع في يوليه ١٩٥٤ وتقوم بمناقشة مشروع الدستور الجديد وإقراره والقيام بمهمة البرلمان إلى الوقت الذي يتم فيه عقد البرلمان الجديد وفقاً لأحكام الدستور الذي ستقره الجمعية التأسيسية. وفى نفس الوقت تقرر إلغاء الأحكام العرفية والرقابة على الصحافة والنشر.
وثانياً: قرر مجلس قيادة الثورة تعيين محمد نجيب رئيساً للمجلس ورئيساً لمجلس الوزراء بعد أن تنحى جمال عبد الناصر عن رئاسة الوزارة وعاد نائباً لرئيس مجلس قيادة الثورة.
وأخيراً قرر مجلس قيادة الثورة في ٢٥ مارس ١٩٥٤ السماح بقيام الأحزاب وحل مجلس قيادة الثورة يوم ٢٤ يوليه ١٩٥٤ أي في يوم انتخاب الجمعية التأسيسية. (قرار المجلس بالسماح بقيام أحزاب).
http://nasser.bibalex.org/images/Copy%20of%20erga2_tanfeez_qararat_almagles_29-3-1954_03.jpg (http://nasser.bibalex.org/images/erga2_tanfeez_qararat_almagles_29-3-1954_03.jpg)إرجاء تنفيذ قرارات المجلس التى صدرت فى ٢٥ مارس ١٩٥٤
وبالرغم من إلغاء مجلس قيادة الثورة لتلك القرارات في ٢٩ مارس ١٩٥٤ (قرار المجلس بإرجاء تنفيذ قرارات ٢٥ مارس ١٩٥٤) إلا أن الأزمة التي حدثت في مجلس قيادة الثورة أحدثت انقساماً داخله بين محمد نجيب يؤيده خالد محيى الدين وبين جمال عبد الناصر وباقي الأعضاء.
وقد انعكس هذا الصراع على الجيش، كما حاول السياسيون استغلاله وخاصة الإخوان المسلمين وأنصار الأحزاب القديمة الذين كانوا فى صف نجيب وعلى اتصال به.
وفى ١٧ أبريل ١٩٥٤ تولى جمال عبد الناصر رئاسة مجلس الوزراء واقتصر محمد نجيب على رئاسة الجمهورية إلى أن جرت محاولة لاغتيال جمال عبد الناصر على يد الإخوان المسلمين عندما أطلق عليه الرصاص أحد أعضاء الجماعة وهو يخطب في ميدان المنشية بالإسكندرية في ٢٦ أكتوبر ١٩٥٤، وثبت من التحقيقات مع الإخوان المسلمين أن محمد نجيب كان على اتصال بهم وأنه كان معتزماً تأييدهم إذا ما نجحوا في قلب نظام الحكم. وهنا قرر مجلس قيادة الثورة في ١٤ نوفمبر ١٩٥٤ إعفاء محمد نجيب من جميع مناصبه على أن يبقى منصب رئيس الجمهورية شاغراً وأن يستمر مجلس قيادة الثورة في تولى كافة سلطاته بقيادة جمال عبد الناصر.
http://nasser.bibalex.org/images/Copy%20of%20e3fa2_nageeb_14-11-1954_03.jpg (http://nasser.bibalex.org/images/e3fa2_nageeb_14-11-1954_03.jpg)إعفاء اللواء محمد نجيب من جميع المناصب التى يشغلها
وفى ٢٤ يونيه ١٩٥٦ انتخب جمال عبد الناصر رئيساً للجمهورية بالاستفتاء الشعبي وفقاً لدستور ١٦ يناير ١٩٥٦ ـ أول دستور للثورة.
وفى ٢٢ فبراير ١٩٥٨ أصبح جمال عبد الناصر رئيساً للجمهورية العربية المتحدة بعد إعلان الوحدة بين مصر وسوريا، وذلك حتى مؤامرة الانفصال التي قام بها أفراد من الجيش السوري في ٢٨ سبتمبر ١٩٦١.
وظل جمال عبد الناصر رئيساً للجمهورية العربية المتحدة حتى رحل في ٢٨ سبتمبر ١٩٧٠.
وتحياتي ................منقول

المستقبل
02-03-2010, 06:36 PM
شكرا" اخي الفارس على الطرح .. وهذا من افضل المواضيع الي قرائتها .. فقد سبقتني الى شخصيتي المفضله الزعيم جمال عبدالناصر ولكن لا يضير ذلك فهناك اناس من غيرو مجرى التاريخ .. فلي عوده

المستقبل
02-03-2010, 06:40 PM
http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/4/4a/Plato-raphael.jpg

أفلاطون (بالإنجليزية: Plato‏) (باليونانية: Πλάτων پْلاَتُونْ) (عاش بين 427 ق.م - 347 ق.م) فيلسوف يوناني قديم, وأحد أعظم الفلاسفة الغربيين، حتى ان الفلسفة الغربية اعتبرت انها ماهي الا حواشي لأفلاطون. عرف من خلال مخطوطاته التي جمعت بين الفلسفة والشعر والفن. كانت كتاباته على شكل حوارات ورسائل وإبيغرامات(ابيغرام:قصيدة قصيرة محكمة منتهيه بحكمه وسخريه يعرف أرسطو الفلسفة بمصطلحات الجواهر، فيعرفها قائلا أنها علم الجوهر الكلي لكل ما هو واقعي. في حين يحدد أفلاطون الفلسفة بأنها عالم الأفكار قاصدا بالفكرة الأساس اللاشرطي للظاهرة. بالرغم من هذا الإختلاف فإن كلا من المعلم والتلميذ يدرسان مواضيع الفلسفة من حيث علاقتها بالكلي، فأرسطو يجد الكلي في الأشياء الواقعية الموجودة في حين يجد أفلاطون الكلي مستقلا بعيدا عن الأشياء المادية، وعلاقة الكلي بالظواهر والأشياء المادية هي علاقة المثال (المثل) والتطبيق. الطريقة الفلسفية عند أرسطو كانت تعني الصعود من دراسة الظواهر الطبيعية وصولا إلى تحديد الكلي وتعريفه، أما عند أفلاطون فكانت تبدأ من الأفكار والمثل لتنزل بعد ذلك إلى تمثلات الأفكار وتطبيقاتها على أرض الواقع.
أفلاطون هو أرسطوقليس، الملقَّب بأفلاطون بسبب ضخامة جسمه، وأشهر فلاسفة اليونان على الإطلاق. ولد في أثينا في عائلة أرسطوقراطية. أطلق عليه بعض شارحيه لقب "أفلاطون ". يقال إنه في بداياته تتلمذ على السفسطائيين وعلى كراتيلِس، تلميذ هراقليطس، قبل أن يرتبط بمعلِّمه سقراط في العشرين من عمره. وقد تأثر أفلاطون كثيرًا فيما بعد بالحُكم الجائر الذي صدر بحقِّ سقراط وأدى إلى موته؛ الأمر الذي جعله يعي أن الدول محكومة بشكل سيئ، وأنه من أجل استتباب النظام والعدالة ينبغي أن تصبح الفلسفة أساسًا للسياسة، سافر إلى جنوب إيطاليا، التي كانت تُعتبَر آنذاك جزءًا من بلاد اليونان القديمة. وهناك التقى بـالفيثاغوريين. ثم انتقل من هناك إلى صقلية حيث قابل ديونيسوس، ملك سيراكوسا المستبد، على أمل أن يجعل من هذه المدينة دولة تحكمها الفلسفة. لكنها كانت تجربة فاشلة، سرعان ما دفعته إلى العودة إلى أثينا، حيث أسَّس، في حدائق أكاديموس، مدرسته التي باتت تُعرَف بـأكاديمية أفلاطون. لكن هذا لم يمنعه من معاودة الكرة مرات أخرى لتأسيس مدينته في سيراكوسا في ظلِّ حكم مليكها الجديد ديونيسوس الشاب، ففشل أيضًا في محاولاته؛ الأمر الذي أقنعه بالاستقرار نهائيًّا في أثينا حيث أنهى حياته محاطًا بتلاميذه.


فلسفته

أوجد أفلاطون ماليش يعني ها عُرِفَ من بعدُ بطريقة الحوار، التي كانت عبارة عن دراما فلسفية حقيقية، عبَّر من خلالها عن أفكاره عن طريق شخصية سقراط، الذي تمثَّله إلى حدِّ بات من الصعب جدًّا، من بعدُ، التمييز بين عقيدة التلميذ وعقيدة أستاذه الذي لم يخلِّف لنا أيَّ شيء مكتوب. هذا وقد ترك أفلاطون كتابةً ثمانية وعشرين حوارًا، تتألق فيها، بدءًا من الحوارات الأولى، أو "السقراطية"، وصولاً إلى الأخيرة، حيث شاخ ونضج، صورة سقراط التي تتخذ طابعًا مثاليًّا؛ كما تتضح من خلالها نظريته في المُثُل، ويتم فيها التطرق لمسائل عيانية هامة.
تميِّز الميتافيزياء الأفلاطونية بين عالمين: العالم الأول، أو العالم المحسوس، هو عالم التعددية، عالم الصيرورة والفساد. ويقع هذا العالم بين الوجود واللاوجود، ويُعتبَر منبعًا للأوهام (معنى استعارة الكهف) لأن حقيقته مستفادة من غيره، من حيث كونه لا يجد مبدأ وجوده إلا في العالم الحقيقي للـمُثُل المعقولة، التي هي نماذج مثالية تتمثل فيها الأشياء المحسوسة بصورة مشوَّهة. ذلك لأن الأشياء لا توجد إلاَّ عبر المحاكاة والمشاركة، ولأن كينونتها هي نتيجة ومحصلِّة لعملية يؤديها الفيض، كـصانع إلهي، أعطى شكلاً للمادة التي هي، في حدِّ ذاتها، أزلية وغير مخلوقة (تيميوس).
هذا ويتألف عالم المحسوسات من أفكار ميتافيزيائية (كالدائرة، والمثلث) ومن أفكار "غير افتراضية" (كالحذر، والعدالة، والجمال، إلخ)، تلك التي تشكِّل فيما بينها نظامًا متناغمًا، لأنه معماري البنيان ومتسلسل بسبب وعن طريق مبدأ المثال السامي الموحَّد الذي هو "منبع الكائن وجوهر المُثُل الأخرى"، أي مثال الخير.
لكن كيف يمكننا الاستغراق في عالم المُثُل والتوصل إلى المعرفة؟ في كتابه فيدروس، يشرح أفلاطون عملية سقوط النفس البشرية التي هَوَتْ إلى عالم المحسوسات – بعد أن عاشت في العالم العلوي - من خلال اتحادها مع الجسم. لكن هذه النفس، وعن طريق تلمُّسها لذلك المحسوس، تصبح قادرة على دخول أعماق ذاتها لتكتشف، كالذاكرة المنسية، الماهية الجلية التي سبق أن تأمَّلتها في حياتها الماضية: وهذه هي نظرية التذكُّر، التي يعبِّر عنها بشكل رئيسي في كتابه مينون، من خلال استجواب العبد الشاب وملاحظات سقراط الذي "توصل" لأن يجد في نفس ذلك العبد مبدأً هندسيًّا لم يتعلَّمه هذا الأخير في حياته.
إن فنَّ الحوار والجدل، أو لنقل الديالكتيكا، هو ما يسمح للنفس بأن تترفَّع عن عالم الأشياء المتعددة والمتحولة إلى العالم العياني للأفكار. لأنه عن طريق هذه الديالكتيكا المتصاعدة نحو الأصول، يتعرَّف الفكر إلى العلم انطلاقًا من الرأي الذي هو المعرفة العامية المتشكِّلة من الخيالات والاعتقادات وخلط الصحيح بالخطأ. هنا تصبح الرياضيات، ذلك العلم الفيثاغوري المتعلق بالأعداد والأشكال، مجرد دراسة تمهيدية. لأنه عندما نتعلَّم هذه الرياضيات "من أجل المعرفة، وليس من أجل العمليات التجارية" يصبح بوسعنا عن طريقها "تفتيح النفس [...] للتأمل وللحقيقة". لأن الدرجة العليا من المعرفة، التي تأتي نتيجة التصعيد الديالكتيكي، هي تلك المعرفة الكشفية التي نتعرَّف عن طريقها إلى الأشياء الجلية.
لذلك فإنه يجب على الإنسان - الذي ينتمي إلى عالمين – أن يتحرر من الجسم (المادة) ليعيش وفق متطلبات الروح ذات الطبيعة الخالدة، كما توحي بذلك نظرية التذكُّر وتحاول البرهنة عليه حجج فيدون. من أجل" فإن الفضيلة، التي تقود إلى السعادة الحقيقية، تتحقق، بشكل أساسي، عن هي التناغم النفسي الناجم عن خضوع الحساسية للقلب الخاضع لحكمة العقل. وبالتالي، فإن هدف الدولة يصبح، على الصعيد العام، حكم المدينة المبنية بحيث يتَّجه جميع مواطنيها نحو الفضيلة.
هذا وقد ألهمت مشاعية أفلاطون العديد من النظريات الاجتماعية والفلسفية، بدءًا من يوطوبيات توماس مور وكامبانيلا، وصولاً إلى تلك النظريات الاشتراكية الحديثة الخاضعة لتأثيره، إلى هذا الحدِّ أو ذاك. وبشكل عام فإن فكر أفلاطون قد أثَّر في العمق على مجمل الفكر الغربي، سواء في مجال علم اللاهوت (المسلم أو اليهودى أو المسيحي ) أو في مجال الفلسفة العلمانية التي يشكِّل هذا الفكر نموذجها الأول.
[عدل]مؤلَّفاته

المأدبة أو "في الحب": يبيِّن هذا الحوار، الذي جرى تأليفه في العام 384 ق م، كيف أن ولوج الحقيقة يمكن أن يتم بطرق أخرى غير العقل، وليس فقط عن طريقه: لأن هناك أيضًا وظيفة للـقلب، تسمح بالانتقال من مفهوم الجمال الحسِّي إلى مفهوم الجمال الكامل للمثال الجلي.
والقصة هي قصة الشاعر أغاثون الذي أقام في منزله مأدبة للاحتفال بنجاح أول عمل مسرحي له. وفي هذه المأدبة طُلِبَ من كلِّ المدعوين، ومن بينهم سقراط، أن يلقوا كلمة تمجِّد إله الحب – وخاصة أريستوفانيس الذي طوَّر أسطورة الخنثى البدئية. ويقوم سقراط، انطلاقًا من تقريظ الجمال، بمحاولة لتحديد طبيعة الحب، متجنبًا الوقوع في شرك الجدال، متمسِّكًا فقط بالحقيقة. فيستعيد كلمات ديوتيما، كاهنة مانتيني، للتأكيد على أن الحب هو عبارة عن "شيطان" وسيط بين البشر وبين الآلهة؛ لأنه في آنٍ معًا كابن للفقر (أو الحاجة) – بسبب كونه رغبة لما ينقصه – وابن للثروة – بسبب كونه "شجاعًا، مصممًا، مضطرمًا، و... واسع الحيلة" – فإنه (أبا الحب) يحاول دائمًا امتلاك الخير والهناءة بمختلف الطرق، بدءًا من الفعل الجنسي الجسدي وصولاً إلى النشاط الروحي الأسمى. فـالديالكتيكا المترقِّية ترفعنا من حبِّ الجسد إلى حبِّ النفوس الجميلة، لتصل بنا أخيرًا إلى حبِّ العلم. لأنه، وبسبب كونه رغبةً في الخلود وتطلعًا إلى الجمال في ذاته، يقودنا الحبُّ الأرضي إلى الحبِّ السماوي. وهذا هو معنى ما سمِّيَ فيما بعد بـالحب الأفلاطوني، الذي هو الحب الحقيقي، كما يوصلنا إليه منطق المأدبة. إن أهمية هذا الحوار – الذي هو أحد أجمل الحوارات – لم تتدنَّ خلال تاريخ الفلسفة كلِّه: حيث نجد صداه، مثلاً، في العقيدة المسيحية للقديس أوغسطينوس، الذي كان يعتقد بأن "كلَّ فعل محبة هو، في النهاية، حب للإله".
فيدون أو "في الروح": يدور هذا الحوار في الحجرة التي كان سقراط ينتظر الموت فيها. لأن الحضور، وانطلاقًا مما كان يدَّعيه بأن الفيلسوف الحقيقي لا يخشى الموت، يدعو المعلِّم لكي يبرهن على خلود النفس. وهنا، يجري بسط أربع حجج أساسية:
الحجة الأولى، التي تستند إلى وجود المفارقات، تقول إنه، انطلاقًا من الصيرورة المستمرة للأشياء، ليس في وسعنا فهم شيء ما (النوم مثلاً) دون الاستناد إلى نقيضه (اليقظة ليس حصرًا). ولأن الموت يبيِّن الانتقال من الحياة الدنيا إلى الآخرة، فإنه من المنطقي الاعتقاد بأن "الولادة من جديد" تعني الانتقال منه إلى الحياة. وبالتالي، إذا كانت النفس تولد من جديد، فإن هذا يعني أن التقمص حقيقة واقعة.
أما الحجة الثانية، فهي تستند إلى تلك الأفكار التي ندعوها بـالذكريات. لأن ما نواجهه في العالم الحسِّي إنما هو أشياء جميلة، لكنها ليست هي الجمال. لذلك ترانا نحاول تلمس هذا الأخير من خلال تلك الأشياء، التي، باستحضارها، تعيدنا حتمًا إلى لحظات من الحياة فوق الأرضية كانت روحنا فيها على تماس مباشر مع الطهارة.
وتقول الحجة الثالثة إنه يمكن شَمْلُ كلِّ ما في الوجود ضمن مقولتين اثنتين: المقولة الأولى تضم كلَّ ما هو مركَّب (وبالتالي ممكن التفكك) أي المادة؛ والمقولة الأخرى التي تشمل ما هو بسيط (أي لا يمكن تفكيكه)، كجزء مما هو مدرَك، أي الروح.
وعندما يلاحظ كيبيوس بأن سقراط، الذي برهن على إمكانية انتقال الروح من جسم إلى آخر، لم يبرهن على خلود هذه الأخيرة في حدِّ ذاتها، يجيبه سقراط من خلال عرض مسهب، يتطرق فيه إلى نظرية المُثُل، حيث يبيِّن في نهايته أن الروح لا تتوافق مع الموت لأنها من تلك العناصر التي ليس بوسعها تغيير طبيعتها.
وينتهي الحوار بعرض طويل لمفهومي العالم العلوي والمصير الذي يمكن أن تواجهه النفس: حيث ترتفع النفوس الأكمل نحو عالم علوي، بينما ترسب النفوس المذنبة في الأعماق السفلى. وتكون كلمات سقراط الأخيرة هي التي مفادها بأنه مدين في علمه لأسكليبيوس (إله الطب والشفاء) – من أجل تذكيرنا رمزيًّا بأنه يجب علينا شكر الإله الذي حرَّره من مرض الموت.
الجمهورية أو "في العدالة": يشكل هذا الحوار، المجموع في عشر كتيبات تمت خلال عدة سنوات (ما بين أعوام 389 و369 ق م)، العمل الرئيسي لأفلاطون المتعلِّق بـالفلسفة السياسية.
يبدأ سقراط بمحاولة تعريف العدالة استنادًا إلى ما قاله عنها سيمونيدِس، أي "قول الحقيقة وإعطاء كلِّ شخص حقه". هذا التعريف مشكوك في ملاءمته، لأنه يجعلنا نلحق الضرر بأعدائنا، مما يعني جعلهم، بالتالي، أسوأ وأظلم. كذلك أيضًا يستبعد تعريف السفسطائي ثراسيماخوس الذي قال بأن "العدل" هو ما ينفع الأقوى.
ونصل مع أفلاطون إلى التمعُّن في مفهوم الدولة العادلة – تلك التي تعني "الإنسان مكبَّرًا" – القائمة على مشاعية الأملاك والنساء، اللواتي لا يكون التزاوج معهن انطلاقًا من الرغبات الشخصية، إنما استنادًا لاعتبارات النسل – تلك المشاعية الخاضعة لمفهوم التقشف الصحي، أي المعادي للبذخ؛ تلك الدولة القائمة على التناغم والمستندة إلى فصل صارم بين طبقاتها الأساسية الثلاث التي هي: طبقة الفلاسفة أو القادة، وطبقة الجنود، وطبقة الصنَّاع – والتي هي على صورة التوازن القائم بين المكونات الثلاث للنفس الفردية. ونلاحظ هنا، من خلال العرض، أن الطبقة الدنيا (أو طبقة الصنَّاع) لا تخضع لمتطلَّبات الملكية الجماعية لأنها لن تفهمها انطلاقًا من مستوى إدراكها.
ويفترض سقراط أنه على رأس هذه الدولة يجب وضع أفضل البشر. من هنا تأتي ضرورة تأهيلهم الطويل للوصول إلى الفهم الفلسفي للخير الذي يعكس نور الحقيقة وينير النفس، كما تنير الشمس أشياء عالمنا (استعارة الكهف).
ذلك لأن الظلم يشوِّه، بشكل أو بآخر، كافة الأشكال الأخرى من الدول، التي يعدِّدها أفلاطون كما يلي: الدولة التيموقراطية (التي يسود فيها الظلم والعنف)، الدولة الأوليغارخية (حيث الطمع الدائم واشتهاء الثروات المادية)، الدولة الديموقراطية (حيث تنفلت الغرائز وتسود ديكتاتورية العوام)، وأخيرًا، دولة الاستبداد، حيث يكون الطاغية بنفسه عبدًا لغرائزه، وبالتالي غير عادل.
وأخيرًا فإن هذا المفهوم نسبي لأن العدالة لن تتحقق بالكامل، كما تصف ذلك أسطورة إرْ، إلا في حياة مستقبلية أخرى: حيث النفوس، وقد حازت على ما تستحقه من ثواب أو عقاب، تعود لتتجسد من جديد، ناسية ذكرى حياتها الماضية.

مخاوي سهيل
02-03-2010, 07:07 PM
اخي العزيز المستقبل لك الشكر على مرورك الغالي الذي اثرى على موضوعي جماليه لا توصف
تحياتي لك

المستقبل
02-03-2010, 07:24 PM
كلماتك ايها الفارس العربي السبئي قد تضع انطباع الحرج على القارئ .. فلك مني كل الاحترام عزيزي

المستقبل
06-03-2010, 07:18 PM
http://img144.imageshack.us/img144/7982/explonv4.jpg

محمد حسنين هيكل أبرز الصحفيين العرب والمصريين في القرن العشرين . وربما يكون من الصحفيين العرب القلائل الذين شهدوا وشاركوا في صياغة السياسة العربية، خصوصا في مصر.


محطات في حياته

1923 : ولد يوم الأحد 23 سبتمبر.
1951 : صدر له أول كتاب : إيران فوق بركان، بعد رحلة إلى إيران استغرقت شهر كاملا.
1952 : كان له الحظ والشرف بملازمة جمال عبد الناصر والحياة بالقرب منه ومتابعته على المسرح ووراء كواليسه بغير انقطاع، وسنوات حوار لم يتوقف معه في كل مكان وفي كل شيء.
1953 : صدر للرئيس جمال عبد الناصر كتاب : فلسفة الثورة، الذي قام بتحريره الأستاذ محمد حسنين هيكل.
1958 : صدر له كتاب : العُقد النفسية التي تحكم الشرق الأوسط.
1961 : صدر له كتاب : نظرة إلى مشاكلنا الداخلية على ضوء ما يسمونه... "أزمة المثقفين".
1962 : صدر له كتاب : ما الذي جرى في سوريا.
1963 : صدر له كتاب : يا صاحب الجلالة.
1966 : صدر له كتاب : خبايا السويس.
1967 : صدر له كتاب : الاستعمار لعبته الملك.
1968 : صدر له كتاب : نحن... وأمريكا.
1971 : صدر له أول كتاب باللغة الإنجليزية : The Cairo Documents، وقد ترجم إلى 21 لغة.
1972 : صدر له كتاب : عبد الناصر والعالم وهو ترجمة للكتاب السابق، وقد ترجمه الصحفي اللبناني الكفء الأستاذ سمير عطا الله. وبداية الخلافات بينه وبين الرئيس أنور السادات، ومناسبته مقال نشره بعنوان : كيسنجر وأنا ! مجموعة أوراق، يوم الجمعة 29 ديسمبر.
1973 : صدر كتاب : وثائق عبد الناصر : خطب - أحاديث - تصريحات (يناير 1967 - ديسمبر 1968). إعداد الأستاذ حاتم صادق، تقديم الأستاذ محمد حسنين هيكل. وصدر له كتاب : موعد مع الشمس - أحاديث في آسيا، بعد رحلة إلى آسيا استغرقت شهرا كاملا، (الصين، اليابان، بنجلاديش، الهند، وأخيرا باكستان). وفي 1 أكتوبر كتب الأستاذ هيكل التوجيه الاستراتيجي الصادر من الرئيس السادات إلى القائد العام للقوات المسلحة ووزير الحربية الفريق أول أحمد إسماعيل علي، وفي هذا التوجيه تحددت استراتيجية الحرب، بما فيها أهدافها، وترتب على هذا التوجيه تكليف مكتوب أيضا للفريق أول أحمد إسماعيل علي ببدء العمليات، وقعه الرئيس السادات يوم 5 أكتوبر. وكتب الأستاذ هيكل للرئيس السادات خطابه أمام مجلس الشعب بتاريخ 16 أكتوبر، وفيه أعلن الرئيس السادات خطته لما بعد المعارك، بما فيها مقترحاته لمؤتمر دولي في جنيف يجري فيه حل الأزمة في إطار الأمم المتحدة وتنفيذ قرار مجلس الأمن رقم 242. ثم تجددت الخلافات مع الرئيس السادات بسبب هنري كيسنجر، وقبوله بسياسة فك الارتباط خطوة خطوة - جبهة جبهة، التي رائها الأستاذ هيكل مقدمة لصلح مصري - إسرائيلي منفرد يؤدي إلى انفراط في العالم العربي يصعب التنبؤ بتداعياته وعواقبه - جرى لسوء الحظ.
1974 : أصدر الرئيس السادات قرارا نشر في كل الصحف صباح يوم السبت 2 فبراير بأن ينتقل الأستاذ هيكل من صحيفة الأهرام إلى قصر عابدين مستشارا لرئيس الجمهورية، واعتذر الأستاذ. وخرج الأستاذ هيكل من جريدة الأهرام لآخر مرة يوم السبت 2 فبراير مجيبا على سؤال لوكالات الأنباء العالمية : " إن الرئيس يملك أن يقرر إخراجي من الأهرام، وأما أين أذهب بعد ذلك فقراري وحدي. وقراري هو أن أتفرغ لكتابة كتبي... وفقط " !. ولقد لخص الأستاذ هيكل موقفه في تصريح نشرته صحيفة الصنداي تيمس في عددها الصادر يوم السبت 9 فبراير قائلا : " إنني استعملت حقي في التعبير عن رأيي، ثم أن الرئيس السادات استعمل سلطته. وسلطة الرئيس قد تخول له أن يقول لي اترك الأهرام. ولكن هذه السلطة لا تخول له أن يحدد أين اذهب بعد ذلك. القرار الأول يملكه وحده.. والقرار الثاني أملكه وحدي! ".
1975 : صدر له كتابان : The Road To Ramadan، وهو الكتاب الوحيد للأستاذ هيكل دون أية مقدمات، وضمن قائمة أروج خمسة كتب في بريطانيا في أول أسبوع صدر فيه عن دار COLLINS أكبر دور النشر في لندن. والطريق إلى رمضان، وهو ترجمة للكتاب السابق. وقام بترجمته الأستاذ يوسف الصباغ. وعرض السيد ممدوح سالم على الأستاذ هيكل يوم الجمعة 11 أبريل الاشتراك في وزارة جديدة تخلف وزارة الدكتور عبد العزيز حجازي، نائبا لرئيس الوزراء ومختصا بالإعلام و الثقافة. وأبدى الأستاذ هيكل اعتذاره ومبديا أسبابه مفصلة.
1976 : صدر له كتاب : لمصر لا لعبد الناصر. وصدر كتاب : أقنعة الناصرية السبعة - مناقشة توفيق الحكيم ومحمد حسنين هيكل، للدكتور لويس عوض.
1977 : صدر له كتابان : قصة السويس آخر المعارك في عصر العمالقة، و الحل والحرب.
1978 : صدر له كتابان : حديث المبادرة، و Sphinx & Commissar، وقد ترجم إلى 25 لغة. بعدها تم إحالة الأستاذ هيكل إلى المدعي الاشتراكي بناء على قائمة أرسلها وزير الداخلية النبوي إسماعيل. وبدأ المستشار الوزير أنور حبيب المدعي الاشتراكي التحقيق مع الأستاذ هيكل فيما نسب إليه من نشر مقالات في الداخل والخارج تمس سمعة مصر، وحضر التحقيق المحامي العام المستشار عبد الرحيم نافع والمحامي العام المستشار أحمد سمير سامي ومحامي المدعى عليه المستشار ممتاز نصار و حسن الشرقاوي سكرتير عام نقابة الصحفيين، واستغرق التحقيق عشر جلسات، ثلاثون ساعة، ثلاثة شهور موسم صيف بأكمله (يونيو - يوليو و أغسطس). وصدر كتاب يوميات عبد الناصر عن حرب فلسطين - تقديم الأستاذ محمد حسنين هيكل. والتقى الأستاذ هيكل بـ آية الله روح الله الموسوي الخميني لأول مرة في باريس يوم الخميس 21 ديسمبر.
1979: صدر له كتابان : حكاية العرب والسوفييت وهو ترجمة للكتاب السابق، وقام بترجمته جريدة الوطن الكويتية، و وقائع تحقيق سياسي أمام المدعي الاشتراكي.
1980 : صدر له كتاب : السلام المستحيل والديمقراطية الغائبة - رسائل إلى صديق هناك.
1981 : صدر له كتابان : آفاق الثمانينات بعد رحلة إلى الغرب : أوروبا شمالا وجنوبا، ثم أمريكا شرقا وغربا، و The Return Of The Ayatollah، كما وجد الأستاذ هيكل نفسه وراء قضبان سجون طرة في سبتمبر مع كثيرين غيره لم يجدوا مفرا أمامهم عند نقطة فاصلة من تاريخ مصر - غير حمل السلاح، بالموقف والقلم والكلمة - والدخول إلى ساحة المعركة.
1982 : صدر له كتاب : مدافع آية الله - قصة إيران والثورة، وهو ترجمة للكتاب السابق، وقام بترجمته العالم الدكتور عبد الوهاب المسيري والأستاذ الشريف خاطر.
1983 : صدر له كتابان : Autumn of Fury، وقد ترجم إلى أكثر من 30 لغة. و خريف الغضب - قصة بداية ونهاية عصر أنور السادات، وهو ترجمة للكتاب السابق. وصدر كتاب : جبرتي الستينات، للدكتور يوسف إدريس متضمنا حوارا بينه وبين الأستاذ محمد حسنين هيكل.
1984 : صدر له كتابان : عند مفترق الطرق - حرب أكتوبر.. ماذا حدث فيها... وماذا حدث بعدها !. و بين الصحافة والسياسة - قصة ووثائق معركة غريبة في الحرب الخفية !. وصدر كتاب : عشت حياتي بين هؤلاء، للسيد محمد أحمد فرغلي باشا - تضمن فصلا عن تجربته مع الأستاذ هيكل على مساحة عشر صفحات.
1986 : صدر كتاب : مثقفون وعسكر مراجعات وتجارب وشهادات عن حالة المثقفين في ظل حكم عبد الناصر والسادات، للأستاذ صلاح عيسى متضمنا ثلاثة أحاديث بينه وبين الأستاذ محمد حسنين هيكل. وصدر كتاب : شهود العصر - الأهرام 110 مقالات و110 أعوام : 1876 - 1986، يضم مقالا للأستاذ هيكل نشر يوم الجمعة 4 يناير 1974 بعنوان : " كيسنجر... ومعنى النجاح ؟! ".
1991 : صدر كتاب : يوميات هذا الزمان، للأستاذ أحمد بهاء الدين - تقديم الأستاذ محمد حسنين هيكل.
1994 : الأستاذ هيكل يلتقي لأول مرة بالمثقف والمستثمر العربي الأستاذ خالد عبد الهادي، في مكتبه بالجيزة مساء الثلاثاء 21 يونيو.
1995 : صدر كتاب : عادل حمودة.. يحاور محمد حسنين هيكل حول لعبة السلطة في مصر - تقديم الأستاذ محمد حسنين هيكل.
1999 : صدر كتاب : المثقفون والسلطة في عالمنا العربي، للأستاذ أحمد بهاء الدين - تقديم الأستاذ محمد حسنين هيكل.
2000 : صدر كتاب هيكل : الحياة - الحرب - الحب - هو وعبد الناصر، للأستاذ عادل حمودة.
2003 : صدر كتاب : محمد حسنين هيكل يتذكر : عبد الناصر والمثقفون والثقافة للأستاذ الأديب يوسف القعيد.
2008 : صدر كتاب : من أسرار الساسة والسياسة : أحمد حسنين باشا، للأستاذ محمد التابعي - تقديم الأستاذ محمد حسنين هيكل.
عضو شرف في مركز دراسات الوحدة العربية.
[عدل]مرحلة الأهرام

سنة 1956م/ 1957م عرض عليه مجلس إدارة الأهرام رئاسة مجلسها ورئاسة تحريرها معا، اعتذر في المرة الأولى، وقبل في المرة الثانية، وظل رئيساً لتحرير جريدة الأهرام 17 سنة، وفى تلك الفترة وصلت الأهرام إلى أن تصبح واحدة من الصحف العشرة الأولى في العالم.
ظهر أول مقال له في جريدة الأهرام تحت عنوان بصراحة يوم 10 أغسطس 1957 بعنوان السر الحقيقي في مشكلة عُمان. كان آخر مقال له يوم 1 فبراير 1974 بعنوان الظلال.. والبريق.
رأس محمد حسنين هيكل مجلس إدارة مؤسسة أخبار اليوم(الجريدة والمؤسسة الصحفية) ومجلة روز اليوسف كذلك في مرحلة الستينات.
كما أنشأ هيكل مجموعة المراكز المتخصصة للأهرام: مركز الدراسات السياسية والاستراتيجية ـ مركز الدراسات الصحفية ـ مركز توثيق تاريخ مصر المعاصر.
عام 1970م عين وزيراً للإرشاد القومى، ولأن الرئيس جمال عبد الناصر ـ وقد ربطت بينه وبين هيكل صداقة نادرة في التاريخ بين رجل دولة وبين صحفى ـ يعرف تمسكه بمهنة الصحافة، فإن المرسوم الذي عينه وزيراً للإرشاد القومى نص في نفس الوقت على استمراره في عمله الصحفى كرئيس لتحرير الأهرام.
[عدل]مؤلفات هيكل العربية

زيارة جديدة للتاريخ.
حرب الثلاثين سنة - ملفات السويس.
أحاديث في العاصفة.
حرب الثلاثين سنة - 1967 الجزء الأول: سنوات الغليان.
الزلزال السوفييتي.
حرب الثلاثين سنة - 1967 الانفجار.
[[حرب الخليج أوهام القوة والنصر.
أكتوبر 73 السلاح والسياسة.
اتفاق غزة - أريحا أولا السلام المحاصر بين حقائق اللحظة وحقائق التاريخ.
أقباط مصر ليسوا أقلية رسالة إلى رئيس تحرير جريدة الوفد.
مصر والقرن الواحد والعشرون - ورقة في حوار.
1995 باب مصر إلى القرن الواحد والعشرين.
أزمة العرب ومستقبلهم.
المفاوضات السرية بين العرب وإسرائيل - الأسطورة والإمبراطورية والدولة اليهودية.
المفاوضات السرية بين العرب وإسرائيل - عواصف الحرب وعواصف السلام.
المفاوضات السرية بين العرب وإسرائيل سلام الأوهام أوسلو - ما قبلها وما بعدها.
المقالات اليابانية.
الخليج العربى.. مكشوف تداعيات تفجيرات نووية في شبه القارة الهندية.
العروش والجيوش كذلك انفجر الصراع في فلسطين قراءة في يوميات الحرب.
بصراحة: أكثر من 700 مقال من يناير 1957 - يونيو 1990 (5 مجلدات من القطع الكبير).
حرب من نوع جديد.
العروش والجيوش 2 - أزمة العروش وصدمة الجيوش قراءة متصلة في يوميات الحرب (فلسطين 1948).
كلام في السياسة قضايا ورجال: وجهات نظر (مع بدايات القرن الواحد والعشرين).
كلام في السياسة عام من الأزمات ! 2000 - 2001.
كلام في السياسة نهايات طرق: العربى التائه 2001.
كلام في السياسة الزمن الأمريكي: من نيويورك إلى كابول.
سقوط نظام ! لماذا كانت ثورة يوليو 1952 لازمة ؟.
الإمبراطورية الأمريكية والإغارة على العراق.
استئذان في الانصراف رجاء ودعاء.. وتقرير ختامى.
المقالات المحجوبة (نشرت في جريدة المصري اليوم).
[عدل]مؤلفات هيكل باللغة الإنجليزية

كتب باللغة الإنجليزية هم :
(بالإنكليزية:
Cutting the lion's tail, Suez through Egyptian eyes)
I(بالإنكليزية:
llusions of triumph - an Arab view of the Gulf war)
(بالإنكليزية:
Secret channels, the inside story of Arab - Israeli peace negotiations)
وقد ترجمت كتبه إلى 32 لغة، ما يعني أنه أوسع انتشارا من جميع مهاجميه (لم يسمع بهم خارج حدود اوطانهم). فهو نجم ثقافي ومؤلف جدلي يثير الاهتمام حينما يكتب أو يصمت أو يتحدث!
[عدل]مقدمات كتب لآخرين

كتب هيكل مقدمات للعديد من الكتب منها:
أحزان حرية الصحافة صلاح الدين حافظ).
كراهية تحت الجلد إسرائيل عقدة العلاقات العربية الأمريكية (صلاح الدين حافظ).
الصهيونية والنازية ونهاية التاريخ رؤية حضارية جديدة (عبد الوهاب المسيري).
حدث في قرطاج: هايل عبد الحميد دماء على طريق القدس (إحسان بكر).
في دهاليز الصحافة (سمير صبحي).
الجورنالجي محمد حسنين هيكل (سمير صبحي).
الحقيقة والوهم في الواقع المصري (رشدي سعيد).
عبد الناصر السجل بالصور (إعداد صلاح هلال.
محاضر محادثات الوحدة (إعداد جريدة الأهرام).
ماذا يريد العم سام ؟ (نعوم تشومسكي).
غزة - أريحا سلام أمريكي (ادوارد سعيد).
مذكرات إيدن - السويس (أنتوني إيدن).
من حملة مشاعل التقدم العربي أحمد بهاء الدين (مجموعة من المؤلفين).
ملك النهاية مذكرات كريم ثابت: فاروق كما عرفته (كريم ثابت).
50 عاما على ثورة 1919 (أحمد عزت عبد الكريم).
الرأي الآخر في كارثة الخليج (فيليب جلاب).
كرومر في مصر (محمد عودة).
عبارة غزل (فريدة الشوباشي).
الأساطير المؤسسة للسياسة الإسرائيلية (روجيه جارودي).
لسراة الليل هتف الصباح - الملك عبد العزيز دراسة وثائقية (عبد العزيز التويجري).
الحكومة الخفية (ديفيد وايز وتوماس روس) (تعريب: جورج عزيز).
المؤتمر الصهيوني السابع والعشرون 1968 - الجزء الأول: تقارير- تركيب المؤتمر (تعريب: صبري جريس وآخرون).
محاضر الكنيست 1966 / 1967 نصوص مختارة من محاضر الكنيست السادس (تعريب صبري جريس وآخرون).
العسكرية الصهيونية - المؤسسة العسكرية الإسرائيلية النشأة - التطور 1887 - 1967 (طه محمد المجدوب وآخرون).
بالسيف اميركا وإسرائيل في الشرق الأوسط 1968 - 1986 (ستيفن غرين).
تجربة العمل القومى حوار وشهادات قومية - حوار مع: لطفى الخولي وآخرون (توفيق أبو بكر).
بين الصحافة والقانون قضايا وآراء (اميل بجاني).
(grasping the NETTLE of PEACE - A Senior Palestinian Figure Speaks Out (KHALED AL-HASSAN
أنا وبارونات الصحافة (جميل عارف).
LAURA BUSTANI) A marriage out of time my life with and without EMILE BUSTANI)
وجيه أباظة: صفحات من النضال الوطني (عبد الله إمام).
محطات في حياتي الدبلوماسية ذكريات في السياسة والعلاقات الدولية (نديم دمشقية).
المحروسة 2015 مسرحية في جزأين (سعد الدين وهبة).
الانقلاب (ممدوح نوفل).
المعلومات بين النظرية والتطبيق (عبد المجيد الرفاعي).
حكومة عموم فلسطين في ذكراها الخمسين (محمد خالد الأزعر).
فلسطين / إسرائيل سلام أم نظام عنصرى ؟ (مروان بشارة).
عرائس من الجزائر (زينب الميلي).
في عالم عبد الوهاب المسيرى حوار نقدى حضاري (مجموعة من المؤلفين).
إدوارد سعيد رواية للأجيال (محمد شاهين).
في حضرة محمد عودة عاشق في محراب الوطن (مجموعة من المؤلفين).
[عدل]أحاديث هيكل التلفزيونية

مشاكل السلام في الشرق الأوسط - إعداد وتقديم الأستاذ عادل مالك (برنامج وجوه وأحداث).
End of Empire - Egypt - Narrator : ROBIN ELLIS
NASSER : A Personal View by HEIKAL - executive producer : MOUSTAPHA AKKAD - HEIKAL was interviewed by : PATRICK SEALE
حوار رمسيس (برنامج يا تلفزيون يا).
نبيل خورى وسعد محيو ونجوى قاسم وجمانة نمور يحاورون (برنامج الحاضر والمستقبل).
حوار عماد الدين أديب (برنامج: مقابلة شخصية < 16 > حلقة).
حوار عماد الدين أديب (برنامج: على الهواء < 9 > حلقات).
حوار جيزال خوري (برنامج: حوار العمر < 2 > حلقة).
حوار مصطفى ناصر (برنامج: اللقاء السياسي).
أحاديث سياسية (برنامح: من قلب الأزمة إلى قلب الأمة < 3 > حلقات >).
حوار محمد كريشان (برنامج: مع هيكل < 15 > حلقة).
حوار خديجة بن قنة (برنامج: حصاد 2004).
حوار فيروز زياني (برنامج: الملفات الساخنة).
تجربة حياة (برنامج: مع هيكل) - حديث الأستاذ عن 'الحاضر السياسي ورؤية استراتيجية لمستقبل الصراعات في المنطقة' < 10 > حلقات، المجموعة الأولى: 'علامات' < 21 > حلقة، المجموعة الثانية: 'أيام يوليو' < 20 > حلقة، المجموعة الثالثة: 'ولادة عسيرة' < 25 > حلقة، المجموعة الرابعة: 'زمن الخطة ألفا' < 30 > حلقة، المجموعة الخامسة: 'زمن الحرب' < 30 > حلقة، المجموعة السادسة: 'طلاسم 67'.
[عدل]كتب حوارية مع هيكل

3 - هيكل الآخر إبحار في عقل وقلب محمد حسنين هيكل (مفيد فوزي). 4 - بصراحة عن عبد الناصر حوار مع محمد حسنين هيكل (فؤاد مطر). 5 - حوارات حول الأزمة مع محمد حسنين هيكل (مصطفى بكري وسناء السعيد). 6 - قصة السوفييت مع مصر - حوار مع محمد حسنين هيكل (محمد عودة وفيليب جلاب وسعد كامل).
[عدل]قالوا عن هيكل

قال أنتوني ناتنج (وزير الدولة للشؤون الخارجية البريطانية في وزارة أنتوني إيدن) ضمن برنامج عن محمد حسنين هيكل أخرجته هيئة الاذاعة البريطانية ووضعته على موجاتها يوم 14 ديسمبر 1978 في سلسلة "صور شخصية": عندما كان قرب القمة كان الكل يهتمون بما يعرفه... وعندما ابتعد عن القمة تحول اهتمام الكل إلى ما يفكر فيه.
اعتزل الكتابة المنتظمة والعمل الصحافي في الثالث والعشرين من سبتمبر عام 2003م، بعد ان اتم عامه الثمانين. ومع ذلك فإنه لا يزال يساهم في القاء الضوء بالتحليل والدراسة على تاريخ العرب المعاصر الوثيق الصلة بالواقع الراهن مستخدما منبرا جديدا غير الصحف والكتب وهو التلفاز حيث يعرض تجربة حياته في برنامج اسبوعي بعنوان (مع هيكل) في قناة الجزيرة الفضائية.
ساند الكاتب نجيب محفوظ عند مهاجمة روايته: أولاد حارتنا وداوم على نشر أجزائها بالجريدة. يتهم محمد هيكل بممارسة بعض التزوير في ذكر بعض الأحداث التاريخية, والإختلاف بين كتبه المنشورة باللغة الإنجليزية وأصولها العربية، ومن أبرز من سلط الضوء على كتاباته الكاتب: محمد جلال كشك في كتابه: ثورة يوليو الأمريكية، حيث ناقش هيكل في كثير مما يعتبره تزويراته للتاريخ، وألمح إلى عمالة هيكل ل C.I.A وهذا الإتهام يحتاج إلى دليل، ولكنه ذكر بعض القرائن.
من النكت الرائجة على هيكل أنه لا يروي القصة إلا بعد موت جميع شهودها، حتى لا يتسنى لأحد تكذيبه.ولكن الوقائع تشهد بعكس ذلك فقد اتهم هيكل صراحة كلامن الملا حسين ملك الأردن والملك الحسن ملك المغرب قبل وفاتهما اتهم الأول بالعمالة لل CIA وذكر الرقم الذي كان يتقاضاه كمرتب واتهم الثاني بنقل وقائع القمم العربية التي كانت تعقد في المغرب إلى إسرائيل من خلال شركة اتصالات فرنسية التي كانت تتولى تهيئة قاعات الاجتماعات وقد قال بالنص أنا أروي هذه القصة وجميع أبطالها أحياء ليستطيعوا الرد. كما أنه الكاتب الصحفي الوحيد الذي تجد في نهاية كتبه ملحق كامل بصور الوثائق، كما أن الاحترام الذي يلقاه في الداخل والخارج ناتج عن مصداقيته والتزامه أما من يهاجمونه بهذا الشكل فهم المختلفون معه سياسيا وأولئك الذين لا يريدون للضوء أن يكشف عوراتهم السياسية فيتهمونه بالكذب، بينما هو بإعتراف الكثير من الهيئات والمؤسسات الدولية ك BBC والجزيرة ودور النشر الكبرى في الداخل والخارج هو بلا جدال أهم صحفي وكاتب سياسي في تاريخ العرب. كما أن هناك من يرى بأنه يساعد مساعدة قيمة في إعادة إحياء العرب من خلال قرائته العميقة لما حدث وهو ما يجب أن يرشد صناع القرار اليوم. أذكر له من حديثة الاخر جملة واحدة قد تؤثر على الإنسان على المستوى الشخصي والعام وهي "سلامك مرتبط بمعرفة الاخرين انك قادر على المواجهه".
بغض النظر عما قيل ويقال عن هيكل سيظل أهم كاتب في تاريخ العرب المعاصر.لقد قرأت معظم كتبه وسحرنى أسلوبه ولاادرى من ياتى بكلماته، هيكل الكاتب السياسى الوحيد الذي يكتب بأسلوب أدبي ممتع، دون الاخلال بالموضوع، كأنك تقرأ رواية لكاتب عالمى ولكنها واقعية، يستخدم هيكل جملا رائعة تشد القارئ وتلامس مشاعره، إنه كاتب خبير بخفايا النفس البشرية، معلوماته دقيقة للغاية، وأسلوبه بسيط سهل يسهل على أي قارئ فهمه، ويتميز بأنه شاهد عيان ومعاصر لكل الأحداث الكبرى، أي أنه يتكلم من قلب الأحداث، إنه علم من أعلام هذه الامة، وكنز ثمين، وكلامي ليس بمجاملة ولا عن جهل، وقد قرأت كتابه الرائع خريف الغضب أكثر من ثلاثين مرة، وكتابه الذي يجب أن يقرأه كل العرب ليفهمو أمريكاالامبراطورية الأمريكية والاغارة على العراق
ويضيف علي موفق الدقامسه نقلا عن موقع إسلام اون لاين :- مصر في نصف قرن يجسدها هيكل
ويضيف (طه الإدريسي) أن هيكل الآن يقود معركة إحيائية فكرية سياسية في العالم العربي عبر الجزيرة وهي تمثل أم المعارك..
وأن هيكل زمن أختزل في شخص..
[عدل]عائلة هيكل

متزوج بالسيدة هدايت علوي تيمور منذ يناير 1955 وهي من أسرة قاهرية ثرية اشتهرت بتجارة المانجو، وهي حاصلة على ماجستير في الآثار الإسلامية، وله منها ثلاثة أولاد:
الدكتور علي هيكل وهو طبيب أمراض باطنية وروماتيزم في جامعة القاهرة، وهو متزوج بالدكتورة إيناس رأفت.
الدكتور أحمد هيكل وهو رئيس مجلس إدارة شركة القلعة للاستثمارات المالية، وهو متزوج بالسيدة مي العربي.
حسن هيكل وهو رئيس مجلس الإدارة المشارك والرئيس التنفيذي للمجموعة المالية - هيرميس (EFG-Hermes (Egyptian Financial Group. وهو متزوج بالسيدة رانيا الشريف.
له حتى الآن سبعة أحفاد هم: هدايت- محمد - تيمور - نادية - منصور - رشيد - علي.

مخاوي سهيل
24-03-2010, 08:30 AM
مشكور اخي المستقبل على مرورك الرائع والكريم .تحياتي لك

مخاوي سهيل
09-04-2010, 12:54 AM
نيلسون مانديلا.

ولد نيلسون روليلالا مانديلا في منطقة ترانسكاي في أفريقيا الجنوبية. كان والده رئيساً لقبيلة التيمبو الشهيرة، وقد توفي ونيلسون لا يزال صغيراً، إلا انه انتخب مكان والده، وبدأ إعداده لتولي المنصب.
تلقى دروسه الابتدائية في مدرسة داخلية عام 1930، ثم بدأ الإعداد لنيل البكالوريوس من جامعة فورت هار. ولكنه فصل من الجامعة، مع رفيقه اوليفر تامبو، عام 1940 بتهمة الاشتراك في إضراب طلابي.و من المعروف إن مانديلا عاش فترة دراسية مضطربة وتنقل بين العديد من الجامعات ولقد تابع مانديلا الدراسة بالمراسلة من مدينة جوهانسبورغ، وحصل على الإجازة ثم التحق بجامعة ويتواتر ساند لدراسة الحقوق.
كانت جنوب أفريقيا في تلك الفترة خاضعة لحكم يقوم على التمييز العنصري الشامل، إذ لم يكن يحق للسود الانتخاب ولا المشاركة في الحياة السياسية أو إدارة شؤون البلاد. بل أكثر من ذلك كان يحق لحكومة الأقلية البيضاء أن تجردهم من ممتلكاتهم أو أن تنقلهم من مقاطعة إلى أخرى، مع كل ما يعني ذلك لشعب (معظمه قبلي) من انتهاكات وحرمان من حق العيش على أرض الآباء والأجداد والى جانب الأهل وأبناء النسب الواحد.
النشاط السياسي

http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/0/06/Nelson_mandela.jpg/180px-Nelson_mandela.jpg (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D9%84%D9%81:Nelson_mandela.jpg)http://bits.wikimedia.org/skins-1.5/common/images/magnify-clip.png (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D9%84%D9%81:Nelson_mandela.jpg)
نصب نيلسون مانديلا في جوهانسبورغ (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AC%D9%88%D9%87%D8%A7%D9%86%D8%B3%D8%A8%D9%88%D 8%B1%D8%BA)


بدأ مانديلا في المعارضة السياسية لنظام الحكم في جنوب إفريقيا الذي كان بيد الأقلية البيضاء، ذلك أن الحكم كان ينكر الحقوق السياسية والإجتماعية والاقتصادية للأغلبية السوداء في جنوب إفريقيا. في 1942 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1942) إنضم مانديلا إلى المجلس الإفريقي القومي (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%B3_%D8%A7%D9%84% D8%A5%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%D9%8A_%D8%A7%D9%84%D 9%82%D9%88%D9%85%D9%8A)، الذي كان يدعو للدفاع عن حقوق الأغلبية السوداء في جنوب إفريقيا. وفي عام 1948 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1948)، انتصر الحزب القومي في الانتخابات العامة، وكان لهذا الحزب ،الذي يحكم من قبل البيض في جنوب إفريقيا، خطط وسياسات عنصرية، منها سياسات الفصل العنصري، وإدخال تشريعات عنصرية في مؤسسات الدولة. وفي تلك الفترة أصبح مانديلا قائدا لحملات المعارضة والمقاومة.
كان مانديلا في البداية يدعو للمقاومة الغير مسلحة ضد سياسات التمييز العنصري، لكن بعد إطلاق النار على متظاهرين عزل في عام 1960 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1960)، وإقرار قوانين تحظر الجماعات المضادة للعنصرية، قرر مانديلا وزعماء المجلس الإفريقي القومي فتح باب المقاومة المسلحة.
اعتقاله وسجنه

في عام 1961 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1961) أصبح مانديلا رئيسا للجناح العسكري للمجلس الإفريقي القومي. في فبراير (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%81%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%8A%D8%B1)1962 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1962) اُعتقل مانديلا وحُكم عليه لمدة 5 سنوات بتهمة السفر الغير قانوني، والتدبير للإضراب. وفي عام 1964 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1964) حكم عليه مرة أخرى بتهمة التخطيط لعمل مسلح والخيانة العظمى فحكم عليه بالسجن مدى الحياة. خلال سنوات سجنه السبعة والعشرين، أصبح النداء بتحرير مانديلا من السجن رمزا لرفض سياسة التمييز العنصري. وفي 10 يونيو (http://ar.wikipedia.org/wiki/10_%D9%8A%D9%88%D9%86%D9%8A%D9%88)1980 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1980) تم نشر رسالة استطاع مانديلا إرسالها للمجلس الإفريقي القومي قال فيها: "إتحدوا! وجهزوا! وحاربوا! إذ ما بين سندان التحرك الشعبي، ومطرقة المقاومة المسلحة، سنسحق الفصل العنصري".
في عام 1985 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1985) عُرض على مانديلا إطلاق السراح مقابل إعلان وقف المقاومة المسلحة، الا أنه رفض العرض. وبقي في السجن حتى 11 فبراير (http://ar.wikipedia.org/wiki/11_%D9%81%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%8A%D8%B1)1990 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1990) عندما أثمرت مثابرة المجلس الإفريقي القومي، والضغوطات الدولة عن إطلاق سراحه بأمر من رئيس الجمهورية فريدريك ويليام دى كليرك (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%81%D8%B1%D9%8A%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D9%83_%D9%88% D9%8A%D9%84%D9%8A%D8%A7%D9%85_%D8%AF%D9%89_%D9%83% D9%84%D9%8A%D8%B1%D9%83) الذي أعلن ايقاف الحظر الذي كان مفروضا على المجلس الإفريقي. حصل نيلسون مانديلا مع الرئيس فريدريك دكلارك في عام 1993 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1993) على جائزة نوبل (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AC%D8%A7%D8%A6%D8%B2%D8%A9_%D9%86%D9%88%D8%A8% D9%84) للسلام.
رئاسة المجلس الإفريقي ورئاسة جنوب إفريقيا

شغل مانديلا منصب رئاسة المجلس الإفريقي (من يونيو 1991 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1991)- إلى ديسمبر 1997 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1997))، وأصبح أول رئيس أسود لجنوب إفريقيا (من مايو 1994 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1994)- إلى يونيو 2000 (http://ar.wikipedia.org/wiki/2000)). وخلال فترة حكمه شهدت جنوب إفريقيا إنتقالا كبيرا من حكم الأقلية إلى حكم الأغلبية. ولكن ذلك لم يمنع البعض من انتقاد فترة حكمه لعدم اتخاذ سياسات صارمة لمكافحة الايدز (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%8A%D8%AF%D8%B2) من جانب، ولعلاقاته المتينة من جانب آخر بزعماء معارضين للسياسات الأمريكية كالرئيس الكوبي فيدل كاسترو (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%81%D9%8A%D8%AF%D9%84_%D9%83%D8%A7%D8%B3%D8%AA% D8%B1%D9%88).
تقاعده

بعد تقاعده في 1999 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1999) تابع مانديلا تحركه مع الجمعيات والحركات المنادية بحقوق الإنسان حول العالم. وتلقى عددا كبيرا من الميداليات والتكريمات من رؤساء وزعماء دول العالم. كان له كذلك عدد من الأراء المثيرة للجدل في الغرب مثل أراءه في القضية الفلسطينية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%82%D8%B6%D9%8A%D8%A9_%D9%81%D9%84%D8%B3%D8%B7% D9%8A%D9%86%D9%8A%D8%A9) ومعارضته للسياسات الخارجية للرئيس الأمريكي (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A3%D9%85%D8%B1%D9%8A%D9%83%D8%A7)جورج دبليو بوش (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AC%D9%88%D8%B1%D8%AC_%D8%AF%D8%A8%D9%84%D9%8A% D9%88_%D8%A8%D9%88%D8%B4)، وغيرها.
في يونيو (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%8A%D9%88%D9%86%D9%8A%D9%88)2004 (http://ar.wikipedia.org/wiki/2004) قرر نيلسون مانديلا ذو الـ 85 عاما التقاعد وترك الحياة العامة، ذلك أن صحته أصبحت لا تسمح بالتحرك والإنتقال، كما أنه فضل أن يقضي ما تبقى من عمرة بين عائلته.
في 2005 (http://ar.wikipedia.org/wiki/2005) اختارته الأمم المتحدة سفيرا للنوايا الحسنة.
وتزامناً مع يوم ميلاده التسعين في يوليو 2008 أقر الرئيس الأمريكي جورج بوش (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AC%D9%88%D8%B1%D8%AC_%D8%A8%D9%88%D8%B4) قرار شطب اسم مانديلا من على لائحة الارهاب (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D8%B1%D9%87%D8%A7%D8%A8) في الولايات المتحدة الأمريكية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA_% D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9_%D8%A7%D 9%84%D8%A3%D9%85%D8%B1%D9%8A%D9%83%D9%8A%D8%A9).

المستقبل
09-04-2010, 08:21 AM
بشار حافظ الأسد (11 أيلول / سبتمبر 1965 -)، رئيس الجمهورية العربية السورية، وابن الرئيس السابق حافظ الأسد، استلم الرئاسة في عام 2000 بعد وفاة أبيه بعد استفتاء عام.
نبذة عن حياته

وهو طبيب عيون، تخرج من جامعة دمشق، ودرس لفترة قصيرة في لندن ثم عاد عام 1994. تسلم مقاليد الحكم في سوريا عام 2000 بعد وفاة حافظ الأسد حينما عدّل مجلس الشعب السوري الدستور بإجماع أعضاءه لخفض الحد الأدنى لعمر الرئيس من 40 عاماً إلى 34 عاماً لتمكينه كقيادي في حزب البعث العربي الاشتراكي من عرض ترشيحه على مجلس الشعب لمنصب الرئاسة. وأصبح بذلك أول رئيس عربي يخلف والده في حكم جمهورية. ولد بشار حافظ الأسد في 11 أيلول / سبتمبر عام 1965 في مدينة دمشق وأنجز في مدارسها دراسته الابتدائية والثانوية ومن ثم درس الطب في جامعتها وتخرج طبيباً في عام 1988. عمل بعدها في مشفى تشرين العسكري ثم سافر عام 1992 إلى بريطانيا للتخصص في طب العيون وعاد عام 1994 بعد وفاة أخيه باسل الأسد في حادث سيارة بدمشق. انتخب في عام 1994 رئيساً لمجلس إدارة الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية التي تقود النشاط المعلوماتي في سورية. يجيد إضافة إلى لغته الأم العربية كلاً من اللغات الإنكليزية والفرنسية [1].
انتسب إلى القوات المسلحة وتدرج في سلك الخدمات الطبية العسكرية إذ كان يحمل في كانون الثاني / يناير 1994 رتبة ملازم أول، ورفع في تموز / يوليو 1994 إلى نقيب، وفي تموز / يوليو 1995 إلى رتبة رائد، وفي تموز / يوليو 1997 إلى رتبة مقدم، وفسرت المصادر السورية ذلك التقدم السريع بأنه نابع من التميز الشامل لبشار في دورة القيادة والأركان والمشروع النهائي الممتاز الذي قدمه خلالها. وأعلن في كانون الثاني / يناير 1999 عن ترقية بشار إلى درجة عقيد، ومع وفاة والده في 10 حزيران / يونيو 2000 رفع بشار وعمره 34 عاماً و10 أشهر إلى رتبة فريق[2] بشكلٍ سريعِ متجاوزاً رتبتين عسكريتين، وذلك بموجب مرسوم تشريعي، وذلك ليتم تمكينه من قيادة الجيش، تماماً تعديل فقرة من الدستور تختص بالعمر ليتم التمكن من انتخابه، ثم عينه الرئيس المؤقت عبد الحليم خدام قائداً للجيش والقوات المسلحة في اليوم التالي. انتخب بعدها أميناً قطرياً (للقطر السوري، حسب المصطلحات المستخدمة) في المؤتمر القطري التاسع لحزب البعث العربي الاشتراكي. في 27 حزيران / يونيو 2000. انتخب رئيساً للجمهورية في 10 تموز / يوليو 2000 عبر استفتاء شعبي واسع ومظاهرات مؤيدة وداعمة غطت سوريا باكملها. وتم إعادة انتخابه لولاية رئاسية أخرى بسبب مواقفه الشجاعة وتحسن الوضع المعيشي بتاريخ 27 أيار / مايو 2007 تستمر 7 سنوات.

نبوخذ نصر
09-04-2010, 09:43 AM
الاخوة الاعضاء يؤسفني ان اقول لكم لقد جانبكم الصواب باستثناء نفر قليل وهم الذين ذكروا رسولنا الكريم محمد بن عبدالله صلوات الله وسلامه عليه. والشيخ المجاهد الفاضل اسامه بن لادن حفظه الله ورعاه. والشيخ المجدد حسن البناء. والشيخ المجاهد الشهيد أحمد ياسين. اما بقية من ذكرتوا فهم مجرد ملحدين وعلمانيين. وصليبيين. ووثنيين. عليهم من الله ما يستحقون. والله انني اعجب من شباب المسلمين. لماذا لم يأتوا على ذكر الانبياء والمرسلين. وكذلك الصحابه والفاتحين. وعلماء الاسلام. هؤلاء جميعهم. هم الذين غيروا مجرى البشريه جمعا , وأخرجوا الناس باذن ربهم من الظلمات إلى النور. اسأل الله لي ولكم الهدايه.

الغامض
09-04-2010, 08:19 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وبعد:-

أسحاق نيوتن



هو المصنف الثاني لأعظم 100 شخصية في التاريخ
حسب تصنيف مايكل هارت



نبذة عن حياة عالم الفيزياء

أسحاق نيوتن



إسحاق نيوتن (Sir Isaac Newton) عاش ما بين 25 ديسمبر 1642 - 20 مارس 1727, بالتقويم القيصري آنذاك أو 4 يناير 1643 - 31 مارس 1727 بالتقويم الغريغوري. عالم إنجليزي، كيميائي، وفيلسوف. قدّم نيوتن ورقة علمية وصف فيها قوة الجاذبية الكونية ومهد الطريق لعلم الميكانيكا الكلاسيكية عن طريق قوانين الحركة. يشارك نيوتن ليبنيز الحق في تطوير علم الحسبان التفاضلي والمتفرع من الرياضيات.


بعض انجازاته:

نيوتن كان الأول في برهنة أن الحركة الأرضية وحركة الأجرام السماوية تُحكم من قبل القوانين الطبيعية ويرتبط إسم العالم نيوتن بالثورة العلمية. يرجع الفضل لنيوتن بتزويد القوانين الرياضية لأثبات نظريات كيبلر والمتعلقة بحركة الكواكب.

قام بالتوسع في إثباتاته وتطرّق إلى ان مدار المذنّبات ليس بالضرورة بيضاوي! ويرجع الفضل لنيوتن في إثباته ان الضوء الأبيض هو مزيج من أضواء متعددة وأن الضوء يتكون من جسيمات صغيرة



سيرته :

وُلد نيوتن في وولسثروب في مقاطعة لينكنشاير. مات أبوه ولا زال نيوتن في بطن أمه وقبل ولادته ب 3 أشهر، وتركته والدته لتعيش مع زوجها الجديد بعد عامين من ولادة نيوتن وتركت الطفل نيوتن ليترعرع في كنف جدّته.

درس الثانوية في مدرسة "جراثام" وفي العام 1661 إلتحق بكلّية ترينيتي في كيمبريدج. كانت المدرسة آنفة الذكر تتبع منهج ارسطو الفلسفي إلا ان نيوتن كان يفضل تدارس الفلاسفة المعاصرين آنذاك من أمثال ديكارت، غاليليو، كويرنيكوس، و كيبلر.

في العام 1665 بدأ نيوتن بتطوير معادلات رياضية لتصبح فيما بعد بعلم الحسبان. مباشرة وبعد حصول نيوتن على الشهادة الجامعية في العام 1665، أغلقت الجامعة أبوابها كإجراء وقائي ضد وباء الطاعون الذي اجتاح اوروبا ولزم نيوتن البيت لمدة عامين تفرّغ خلالها للحسبان، والعدسات، وقوانين الجاذبية.

في العام 1667 أصبح نيوتن عضو في هيئة التدريس في كلية ترينيتي وقام بنشر الورقة العلمية والمتعلقة ب "التّحليل بالمتسلسلة اللا نهائيّة".

قام كل من نيوتن و ليبنيز على حدة بتطوير نظرية المعادلات التفاضلية واستعمل الرجلان رموز مختلفة في وصف المعادلات التفاضلية ولكن تبقى الطريقة التي إتّبعها ليبنيز أفضل من الحلول المقدّمة من نيوتن ومع هذا، يبقى إسم نيوتن مقرون بأحد رموز العلم في وقته.

قضى نيوتن الخمس وعشرين السنة الأخيرة من حياته في خصومة مع ليبنيز والذي وصفه نيوتن بالمحتال!


دوره في البصريات:

درُس نيوتن البصريات من العام 1670-1672، في هذه الفترة، تحقّق من إنكسار الضوء وبرهن على أن الضوء الأبيض ممكن ان ينقسم الى عدة ألوان عند مروره خلال المنشور ومن الممكن بالتالي تجميع حزمة الألوان تلك من خلال عدسة منشور آخر ليتكون الضوء الأبيض من جديد. باستنتاجه هذا، تمكن نيوتن من إختراع التلسكوب العاكس ليتغلب على مشكلة الألوان التي تظهر في التلسكوبات المعتمدة على الضوء المنكسر.

عاد نيوتن لعمله البحثي في الجاذبية وتأثيرها على مدار الكواكب مستنداً على القواعد التي أرساها كيبلر في قوانين الحركة، وبعد التشاور مع هوك و فلامستيد، نشر نيوتن إستنتاجاته في العام 1684 والتي تناولت قوانين الحركة.

نشر نيوتن الورقة "برينسيبيا" في العام 1687 بتشجيع ودعم مالي من إيدموند هالي. في هذه الورقة، سطّر نيوتن القوانين الكونية الثلاثة والمتعلقة بالحركة ولم يستطع أحد أن يعدل على هذه القوانين ل 300 سنة أخرى!

بعد إصدار نيوتن لنظرية برينسيبيا، أصبح الرجل مشهوراً على المستوى العالمي واستدار من حولة المعجبون وكان من ضمن هذه الدائرة الرياضي السويسري نيكولاس فاتيو دي دويلير والذي كوّن مع نيوتن علاقة متينة إستمرت حتى العام 1693 وأدّت نهاية هذه العلاقة الى إصابة نيوتن بالإنهيار العصبي.

تمكن نيوتن من ان يصبح عضواً في البرلمان في الأعوام 1689-1690 وكذلك في العام 1671 ولكن لم تذكر سجلات الجلسات أي شيء يذكر عن نيوتن بإستثناء أن قاعة الجلسة كانت باردة وأنه طلب أن يُغلق الشبّاك ليعمّ الدفء!

في العام 1703 أصبح نيوتن رئيساً للأكاديمية الملكية وتمكن من خلق عداوة مع الفلكي جون فلامستيد بمحاولته سرقة كاتالوج الملاحظات الفلكية التابع لفلامستيد. منحته الملكة آن لقب فارس في العام 1705. لم يتزوج نيوتن قط ولم يكن له أطفال مسجّلون وقد مات في مدينة لندن ودفن في مقبرة ويست مينيستر آبي.

مخاوي سهيل
09-04-2010, 08:41 PM
مشكور اخي الغامض على مرورك الكريم

google
15-04-2010, 09:06 PM
الاخوة الاعضاء يؤسفني ان اقول لكم لقد جانبكم الصواب باستثناء نفر قليل وهم الذين ذكروا رسولنا الكريم محمد بن عبدالله صلوات الله وسلامه عليه. والشيخ المجاهد الفاضل اسامه بن لادن حفظه الله ورعاه. والشيخ المجدد حسن البناء. والشيخ المجاهد الشهيد أحمد ياسين. اما بقية من ذكرتوا فهم مجرد ملحدين وعلمانيين. وصليبيين. ووثنيين. عليهم من الله ما يستحقون. والله انني اعجب من شباب المسلمين. لماذا لم يأتوا على ذكر الانبياء والمرسلين. وكذلك الصحابه والفاتحين. وعلماء الاسلام. هؤلاء جميعهم. هم الذين غيروا مجرى البشريه جمعا , وأخرجوا الناس باذن ربهم من الظلمات إلى النور. اسأل الله لي ولكم الهدايه.

تسلم والف عافية على الرد الواقعي ياخي المشكله نحن العرب مانفتخر بحضارتنا ومجدنا نحن نحب نسرق الحضارات والتقليد الاعمى والله حسرة ياخوي ان اكد لك عن بعض المشاركين الذي كتبوا عن هذة الشخصيات انه لايعرف عمن كتب فقط استخدم النسخ والصق من قوقل ولاحتى اعتقد قراء الموضوع كامل على شان يقال مثقف وماشاء الله مطلع خرابيط هؤلاء الملحديين الذي كتبتم عنهم
واتقوا الله ياشباب من نشر تاريخ قوم جحدو في حق الله
تحياتي ةتستحق التقييم اخي

نبوخذ نصر
19-04-2010, 06:19 PM
تسلم والف عافية على الرد الواقعي ياخي المشكله نحن العرب مانفتخر بحضارتنا ومجدنا نحن نحب نسرق الحضارات والتقليد الاعمى والله حسرة ياخوي ان اكد لك عن بعض المشاركين الذي كتبوا عن هذة الشخصيات انه لايعرف عمن كتب فقط استخدم النسخ والصق من قوقل ولاحتى اعتقد قراء الموضوع كامل على شان يقال مثقف وماشاء الله مطلع خرابيط هؤلاء الملحديين الذي كتبتم عنهم
واتقوا الله ياشباب من نشر تاريخ قوم جحدو في حق الله
تحياتي ةتستحق التقييم اخي


جزاك الله خير أخوي . صحيح لا بد للمسلم أن يفتخر بحضارته الاسلاميه. وبإرثها الحضاري الذي أنار الطريق في وقت كانت أوروبا تعيش في عصور الظلام. لدجة إعتقادهم بأن المرأه مخلوق نجس بل وأُعٌُبِرت غير إنسان.

أشكُرك من كل قلبي . وبارك الله فيك

ابو نهيان
19-04-2010, 06:47 PM
نبوخذصر

أنت سميت نفسك بملك يهودي أحرق كل الموحدين بالله .. و تتكلم هكذا .. تناقض عجيب

على كل حال الموضوع ليس للنقاش بل لطرح سير ذاتيه

تحياتي

نبوخذ نصر
19-04-2010, 11:48 PM
نبوخذصر

أنت سميت نفسك بملك يهودي أحرق كل الموحدين بالله .. و تتكلم هكذا .. تناقض عجيب

على كل حال الموضوع ليس للنقاش بل لطرح سير ذاتيه

تحياتي



جزاك الله خير وما قصرت . يمكن تقصد حمو رابي عموماً ارجو ألاّ تُطاردنا لعنة الديموقاطيات العربيه اللتي فُصلت على مقاسات حُكامنا الأشاوس ومن دار في فلكهم . أخي . بدال أن تبحث في إسمي الأجدر بك والأنفع لك وللمتابعين أن ترُد على تعليقي المتعلق بالموضوع. كي تقدر تنفع المتابعين وإذا كان عندك إعتراض أو شك في كلامي فيجب أن ترُد بالحجه. لا باتجريح والنزول إلى هذا المستوى.

اشكُرك مرةٌ أُخرى. وأنبهك إلى إنك تحمل إسم الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمة الله عليه فأرجو أن تكون بنفس إخلاقه ما لم فأرجو أن تغير إسمك إكراماً لهذا الرُجل.

نبوخذ نصر
20-04-2010, 03:44 AM
نبوخذصر

أنت سميت نفسك بملك يهودي أحرق كل الموحدين بالله .. و تتكلم هكذا .. تناقض عجيب

على كل حال الموضوع ليس للنقاش بل لطرح سير ذاتيه

تحياتي


صحح معلوماتك يابو نهيان الملك البابلي ( نبوخذ نصر ) ملك موحد لله ولم يكن يهودياً وأما الملك الذي احرق الموحدين فهو الملك اليمني الحميري : ( ذو نواس ) عليه من الله ما يستحق صح النوم يا بو نهيان.

ابو نهيان
20-04-2010, 11:09 AM
نبوخذصر .. صحيح هو لم يحرقهم و لكنه علق روسهم على ابواب بابل .. هو يهودي و هم كلدانيين من اتباع ابراهيم عليه السلام .. و كله هذا لأنهم لم يفسروا حلمه و لذلك تجدهم في التوراة المحرف ( طبعاً ) يمجدونه لقوته و بسالته .

انا اسف اذا كان ردي السابق على عجل و لكن لم يكن مهاجمة لك بل كما قلت رد على عجل و اعتذر عن أي سؤ فهم .

تحياتي و تقديري

نبوخذ نصر
20-04-2010, 07:53 PM
نبوخذصر .. صحيح هو لم يحرقهم و لكنه علق روسهم على ابواب بابل .. هو يهودي و هم كلدانيين من اتباع ابراهيم عليه السلام .. و كله هذا لأنهم لم يفسروا حلمه و لذلك تجدهم في التوراة المحرف ( طبعاً ) يمجدونه لقوته و بسالته .

انا اسف اذا كان ردي السابق على عجل و لكن لم يكن مهاجمة لك بل كما قلت رد على عجل و اعتذر عن أي سؤ فهم .

تحياتي و تقديري

إعتذارك مقبول حصل خير دام انك وضحت لي سؤ الفهم. لك مني الشكر والاحترام.

ميـــآر
22-04-2010, 01:52 AM
الشيخ الإمام محمد بن عبدالوهاب رحمه الله

الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله

سأكتفي باثنين :)


جزيت خيراً أخي الفآرس ^^

مخاوي سهيل
15-05-2010, 05:33 PM
الشيخ الإمام محمد بن عبدالوهاب رحمه الله

الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله

سأكتفي باثنين :)


جزيت خيراً أخي الفآرس ^^



لماذا لا تكتبين عن السيره الذاتيه لهم لكن مشكوره على المرور

زاد السكون
16-05-2010, 06:45 PM
موضوع رائع جداً
شخصية غيرت مجرى التاريخ
الام تريزا

المستقبل
17-05-2010, 02:40 AM
http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/5/58/Mahathir_2007.jpg/180px-Mahathir_2007.jpg
:
:
:
مهاتير محمد (ويكتب اسمه أحيانا بالعربية "محاضر محمد") ولد في 20 يونيو 1925. كان رئيس وزراء ماليزيا في الفترة من 1981 إلى 2003, له دور رئيسي في تقدم ماليزيا بشكل كبير، إذ تحولت من دولة زراعية تعتمد على إنتاج وتصدير المواد الأولية إلى دولة صناعية متقدمة يساهم قطاعي الصناعة والخدمات فيها بنحو 90% من الناتج المحلي الاجمالي، وتبلغ نسبة صادرات السلع المصنعة 85% من اجمالي الصادرات، وتنتج 80% من السيارات التي تسير في الشوارع الماليزية.
كانت النتيجة الطبيعية لهذا التطور ان انخفضت نسبة السكان تحت خط الفقر من 52% من اجمالي السكان في عام 1970، اي أكثر من نصفهم، إلى 5% فقط في عام 2002، وارتفع متوسط دخل المواطن الماليزي من 1247 دولارا في عام 1970 إلى 8862 دولارا في عام 2002، اي ان دخل المواطن زاد لاكثر من سبعة امثال ما كان عليه منذ ثلاثين عاما، وانخفضت نسبة البطالة إلى 3%
وهو القائل إذا اردت الصلاة فساذهب إلى مكة واذا اردت العلم فساذهب إلى اليابان.

هذه نبذه عنه واي استفسار عن هذه الشخصيه فا انا موجود

بدر النهيدي
18-05-2010, 11:27 AM
واللة شكرا لكم تميزتو في الموضوع ذى لاعدمنا المتميزين

مخاوي سهيل
31-05-2010, 02:13 AM
بس وين الاخرين ما شفناهم اطلوعلى الموضع

المستقبل
03-06-2010, 07:14 AM
الفارس اصبر واعمل له تحديث وبا يجوك
تحياتي ولي عوده با المزيد

مخاوي سهيل
14-07-2010, 07:02 PM
وين تحديث الا قل ماشي مثقفين

سعيدالناتي
27-07-2010, 09:03 PM
الشهيدعزالدين القسام

درب النقاء
31-07-2010, 04:28 AM
موضوع جميل جدا

نشكر الكاتب الذي اتى بفكرته

استمتعت بالقراءه عن بعض الشخصيات التي ذكرتوها

ولي عووووده ان شاء لكي اكتب بالتفصيل عمن ارى انه غير مجرى التاريخ

وهو الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن ال سعود رحمه الله

انتظروا عودتي

الشـــــاطر
31-07-2010, 05:48 AM
محمد صلئ الله عليه وسلم



1- لومارتان :

"إذا كانت الضوابط التي نقيس بها عبقرية الإنسان هي سمو الغاية والنتائج المذهلة لذلك رغم قلة الوسيلة، فمن ذا الذي يجرؤ أن يقارن أيا من عظماء التاريخ الحديث بالنبي محمد (صلى الله عليه وسلم) في عبقريته؟ فهؤلاء المشاهير قد صنعوا الأسلحة وسنوا القوانين وأقاموا الإمبراطوريات. فلم يجنوا إلا أمجادا بالية لم تلبث أن تحطمت بين ظهرانَيْهم. لكن هذا الرجل (محمدا (صلى الله عليه وسلم)) لم يقد الجيوش ويسن التشريعات ويقم الإمبراطوريات ويحكم الشعوب ويروض الحكام فقط، وإنما قاد الملايين من الناس فيما كان يعد ثلث العالم حينئذ. ليس هذا فقط، بل إنه قضى على الأنصاب والأزلام والأديان والأفكار والمعتقدات الباطلة.

لقد صبر النبي وتجلد حتى نال النصر (من الله). كان طموح النبي (صلى الله عليه وسلم) موجها بالكلية إلى هدف واحد، فلم يطمح إلى تكوين إمبراطورية أو ما إلى ذلك. حتى صلاة النبي الدائمة ومناجاته لربه ووفاته (صلى الله عليه وسلم) وانتصاره حتى بعد موته، كل ذلك لا يدل على الغش والخداع بل يدل على اليقين الصادق الذي أعطى النبي الطاقة والقوة لإرساء عقيدة ذات شقين: الإيمان بوحدانية الله، والإيمان بمخالفته تعالى للحوادث. فالشق الأول يبين صفة الله (ألا وهي الوحدانية)، بينما الآخر يوضح ما لا يتصف به الله تعالى (وهو المادية والمماثلة للحوادث). لتحقيق الأول كان لا بد من القضاء على الآلهة المدعاة من دون الله بالسيف، أما الثاني فقد تطلّب ترسيخ العقيدة بالكلمة (بالحكمة والموعظة الحسنة).

هذا هو محمد (صلى الله عليه وسلم) الفيلسوف، الخطيب، النبي، المشرع، المحارب، قاهر الأهواء، مؤسس المذاهب الفكرية التي تدعو إلى عبادة حقة، بلا أنصاب ولا أزلام. هو المؤسس لعشرين إمبراطورية في الأرض، وإمبراطورية روحانية واحدة. هذا هو محمد (صلى الله عليه وسلم).

بالنظر لكل مقاييس العظمة البشرية، أود أن أتساءل: هل هناك من هو أعظم من النبي محمد (صلى الله عليه وسلم)؟



2- مونتجومري: *

إن استعداد هذا الرجل لتحمل الاضطهاد من أجل معتقداته، والطبيعة الأخلاقية السامية لمن آمنوا به واتبعوه واعتبروه سيدا وقائدا لهم، إلى جانب عظمة إنجازاته المطلقة، كل ذلك يدل على العدالة والنزاهة المتأصلة في شخصه. فافتراض أن محمدا مدع افتراض يثير مشاكل أكثر ولا يحلها. بل إنه لا توجد شخصية من عظماء التاريخ الغربيين لم تنل التقدير اللائق بها مثل ما فعل بمحمد.

3- بوسورث سميث: *

لقد كان محمد قائدا سياسيا وزعيما دينيا في آن واحد. لكن لم تكن لديه عجرفة رجال الدين، كما لم تكن لديه فيالق مثل القياصرة. ولم يكن لديه جيوش مجيشة أو حرس خاص أو قصر مشيد أو عائد ثابت. إذا كان لأحد أن يقول إنه حكم بالقدرة الإلهية فإنه محمد، لأنه استطاع الإمساك بزمام السلطة دون أن يملك أدواتها ودون أن يسانده أهلها.



4- جيبون أوكلي: *



جيبونوكلي

ليس انتشار الدعوة الإسلامية هو ما يستحق الانبهار وإنما استمراريتها وثباتها على مر العصور. فما زال الانطباع الرائع الذي حفره محمد في مكة والمدينة له نفس الروعة والقوة في نفوس الهنود والأفارقة والأتراك حديثي العهد بالقرآن، رغم مرور اثني عشر قرنا من الزمان.

لقد استطاع المسلمون الصمود يدا واحدة في مواجهة فتنة الإيمان بالله رغم أنهم لم يعرفوه إلا من خلال العقل والمشاعر الإنسانية. فقول "أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله" هي ببساطة شهادة الإسلام. ولم يتأثر إحساسهم بألوهية الله (عز وجل) بوجود أي من الأشياء المنظورة التي كانت تتخذ آلهة من دون الله. ولم يتجاوز شرف النبي وفضائله حدود الفضيلة المعروفة لدى البشر، كما أن منهجه في الحياة جعل مظاهر امتنان الصحابة له (لهدايته إياهم وإخراجهم من الظلمات إلى النور) منحصرة في نطاق العقل والدين.



5- الدكتور زويمر: *

إن محمداً كان ولا شك من أعظم القواد المسلمين الدينيين، ويصدق عليه القول أيضاً بأنه كان مصلحاً قديراً وبليغاً فصيحاً وجريئاً مغواراً، ومفكراً عظيماً، ولا يجوز أن ننسب إليه ما ينافي هذه الصفات، وهذا قرآنه الذي جاء به وتاريخه يشهدان بصحة هذا الادعاء.

6- سانت هيلر: *

كان محمد رئيساً للدولة وساهراً على حياة الشعب وحريته، وكان يعاقب الأشخاص الذين يجترحون الجنايات حسب أحوال زمانه وأحوال تلك الجماعات الوحشية التي كان يعيش النبي بين ظهرانيها، فكان النبي داعياً إلى ديانة الإله الواحد وكان في دعوته هذه لطيفاً ورحيماً حتى مع أعدائه، وإن في شخصيته صفتين هما من أجلّ الصفات التي تحملها النفس البشرية وهما العدالة والرحمة.



7- إدوار مونته: *

عرف محمد بخلوص النية والملاطفة وإنصافه في الحكم، ونزاهة التعبير عن الفكر والتحقق، وبالجملة كان محمد أزكى وأدين وأرحم عرب عصره، وأشدهم حفاظاً على الزمام فقد وجههم إلى حياة لم يحلموا بها من قبل، وأسس لهم دولة زمنية ودينية لا تزال إلى اليوم.

8- برناردشو: *



برناردشو

إن العالم أحوج ما يكون إلى رجلٍ في تفكير محمد، هذا النبي الذي وضع دينه دائماً موضع الاحترام والإجلال فإنه أقوى دين على هضم جميع المدنيات، خالداً خلود الأبد، وإني أرى كثيراً من بني قومي قد دخلوا هذا الدين على بينة، وسيجد هذا الدين مجاله الفسيح في هذه القارة (يعني أوروبا).

إنّ رجال الدين في القرون الوسطى، ونتيجةً للجهل أو التعصّب، قد رسموا لدين محمدٍ صورةً قاتمةً، لقد كانوا يعتبرونه عدوًّا للمسيحية، لكنّني اطّلعت على أمر هذا الرجل، فوجدته أعجوبةً خارقةً، وتوصلت إلى أنّه لم يكن عدوًّا للمسيحية، بل يجب أنْ يسمّى منقذ البشرية، وفي رأيي أنّه لو تولّى أمر العالم اليوم، لوفّق في حلّ مشكلاتنا بما يؤمن السلام والسعادة التي يرنو البشر إليها.



9- السير موير: *

إن محمداً نبي المسلمين لقب بالأمين منذ الصغر بإجماع أهل بلده لشرف أخلاقه وحسن سلوكه، ومهما يكن هناك من أمر فإن محمداً أسمى من أن ينتهي إليه الواصف، ولا يعرفه من جهله، وخبير به من أمعن النظر في تاريخه المجيد، ذلك التاريخ الذي ترك محمداً في طليعة الرسل ومفكري العالم.

10- سنرستن الآسوجي: *

إننا لم ننصف محمداً إذا أنكرنا ما هو عليه من عظيم الصفات وحميد المزايا، فلقد خاض محمد معركة الحياة الصحيحة في وجه الجهل والهمجية، مصراً على مبدئه، وما زال يحارب الطغاة حتى انتهى به المطاف إلى النصر المبين، فأصبحت شريعته أكمل الشرائع، وهو فوق عظماء التاريخ.

11- المستر سنكس: *

ظهر محمد بعد المسيح بخمسمائة وسبعين سنة، وكانت وظيفته ترقية عقول البشر، بإشرابها الأصول الأولية للأخلاق الفاضلة، وبإرجاعها إلى الاعتقاد بإله واحد، وبحياة بعد هذه الحياة.

إلى أن قال:

إن الفكرة الدينية الإسلامية، أحدثت رقياً كبيراً جداً في العالم، وخلّصت العقل الإنساني من قيوده الثقيلة التي كانت تأسره حول الهياكل بين يدي الكهان. ولقد توصل محمد ـ بمحوه كل صورة في المعابد وإبطاله كل تمثيل لذات الخالق المطلق ـ إلى تخليص الفكر الإنساني من عقيدة التجسيد الغليظة.



12- آن بيزيت: *

من المستحيل لأي شخص يدرس حياة وشخصية نبي العرب العظيم ويعرف كيف عاش هذا النبي وكيف علم الناس، إلا أن يشعر بتبجيل هذا النبي الجليل، أحد رسل الله العظماء، ورغم أنني سوف أعرض فيما أروي لكم أشياء قد تكون مألوفة للعديد من الناس فإنني أشعر في كل مرة أعيد فيها قراءة هذه الأشياء بإعجاب وتبجيل متجددين لهذا المعلم العربي العظيم.

هل تقصد أن تخبرني أن رجلاً في عنفوان شبابه لم يتعد الرابعة والعشرين من عمره بعد أن تزوج من امرأة أكبر منه بكثير وظل وفياً لها طيلة 26 عاماً ثم عندما بلغ الخمسين من عمره - السن التي تخبو فيها شهوات الجسد - تزوج لإشباع رغباته وشهواته؟! ليس هكذا يكون الحكم على حياة الأشخاص.

فلو نظرت إلى النساء اللاتي تزوجهن لوجدت أن كل زيجة من هذه الزيجات كانت سبباً إما في الدخول في تحالف لصالح أتباعه ودينه أو الحصول على شيء يعود بالنفع على أصحابه أو كانت المرأة التي تزوجها في حاجة ماسة للحماية.

13- مايكل هارت: *

إن اختياري محمداً، ليكون الأول في أهم وأعظم رجال التاريخ، قد يدهش القراء، ولكنه الرجل الوحيد في التاريخ كله الذي نجح أعلى نجاح على المستويين: الديني والدنيوي.

فهناك رُسل وأنبياء وحكماء بدءوا رسالات عظيمة، ولكنهم ماتوا دون إتمامها، كالمسيح في المسيحية، أو شاركهم فيها غيرهم، أو سبقهم إليهم سواهم، كموسى في اليهودية، ولكن محمداً هو الوحيد الذي أتم رسالته الدينية، وتحددت أحكامها، وآمنت بها شعوب بأسرها في حياته. ولأنه أقام جانب الدين دولة جديدة، فإنه في هذا المجال الدنيوي أيضاً، وحّد القبائل في شعـب، والشعوب في أمة، ووضع لها كل أسس حياتها، ورسم أمور دنياها، ووضعها في موضع الانطلاق إلى العالم. أيضاً في حياته، فهو الذي بدأ الرسالة الدينية والدنيوية، وأتمها.



14- تولستوي: *



تولستوي

يكفي محمداً فخراً أنّه خلّص أمةً ذليلةً دمويةً من مخالب شياطين العادات الذميمة، وفتح على وجوههم طريقَ الرُّقي والتقدم، وأنّ شريعةَ محمدٍ، ستسودُ العالم لانسجامها مع العقل والحكمة.

15- شبرك النمساوي: *

إنّ البشرية لتفتخر بانتساب رجل كمحمد إليها، إذ إنّه رغم أُمّيته، استطاع قبل بضعة عشر قرنًا أنْ يأتي بتشريع، سنكونُ نحنُ الأوروبيين أسعد ما نكون، إذا توصلنا إلى قمّته.

امير الصمت
09-08-2010, 05:51 AM
مخاوي سهيل
:
اعدك بالحضور في وقت وجودك الفرصه الكافيه لمتابعة الموضوع كاملآ فهو موضوع مهم لقراءة الكثير عن هذه الشخصيات وفقك الله
:
وشهر مبارك ولن استطيع اضافه في حالة عدم الاطلاع على جميع ماطرح هناء لي عوده باذن الله ولك تحياتي وودي

ابوجيفارا
21-08-2010, 01:35 AM
ياته وميلاده
وُلد حسن نصر الله عبد الكريم نصر الله في بلدة البازورية الجنوبية القريبة من مدينة صور (10 كلم شرقي صور) عام 1960. اضطر وهو صغير وبسبب ضيق حال العائلة وانعدام فرص العمل في بلدته الجنوبية التي كانت تشكو كغيرها من قرى وبلدات المنطقة من الفقر والإهمال والحرمان للنزوح مع عائلته إلى مدينة بيروت وهناك أقامت العائلة في منطقة الكرنتينا في أطراف العاصمة، وفي هذه المنطقة قضى حسن نصر الله أغلب أيام طفولته. ساعد في أولى أيام حياته والده عبد الكريم نصر الله في بيع الخضار والفاكهة [2].

[عدل] دراسته وتحصيله الديني

حسن نصر الله عندما كان طفلاأتم دراسته الابتدائية في مدرسة حي "النجاح"، ثم درس في مدرسة سن الفيل الرسمية.ثم كان أن اندلعت الحرب الأهلية في لبنان فرجع مع عائلته إلى بلدته البازورية في الجنوب وهناك تابع دراسته الثانوية في مدرسة ثانوية صور الرسمية للبنين.

خلال وجوده في البازورية التحق حسن نصرالله بصفوف حركة أمل الشيعية التي أسسها الإمام موسى الصدر، وكان خياره يبدو غريبا ًحينها عن توجهات البلدة السياسية التي كانت تأخذ الطابع الشيوعي والماركسي وذلك لكثرة الشيوعيين الموجودين فيها إبان ذلك الوقت، ثم أصبح مندوب الحركة في بلدته.

وفي مدينة صور تعرّف نصرالله إلى محمد الغروي الذي كان يقوم بتدريس العلوم الإسلامية في إحدى مساجد المدينة باسم الإمام الصدر، وبعد مدة من لقائهم طلب نصر الله من الغروي مساعدته في الذهاب إلى مدينة النجف العراقية إحدى أهم مدن الشيعة والتي تتلمذ فيها كبار علماء الدين الشيعة، وبالفعل فإن الغروي ساعده في الذهاب إلى النجف بعد أن حمّله كتاب توصية لمحمد باقر الصدر أحد أهم رجال الدين الشيعة عبر تاريخهم، وبوصوله إلى النجف لم يكن قد بقي بحوزة نصرالله قرشا ًواحدا، وهناك سأل عن كيفية القدرة على الاتصال بمحمد باقر الصدر فدلوه على شخص يدعى عباس الموسوي، وعندما التقى به خاطبه نصر الله بالعربية الفصحى ظنا ً منه أنه عراقي لكنه فوجئ بأن الموسوي لبناني من بلدة النبي شيث البقاعية وهذا اللقاء كان محور تغير هام في حياة نصرالله، كونه وابتداءً من هذه اللحظة فإن صداقة قوية ومتينة ستقوم بين الرجلين الذين كتبا فصلا ً هاما ً من تاريخ لبنان الحديث عبر مساهمتهما في إنشاء وتأسيس حزب الله اللبناني عام 1982 خارجا عن أمل الشيعية.

بعد لقاء نصر الله بمحمد باقر الصدر، طلب الصدر من الموسوي رعاية نصرالله والإعتناء به وتأمين ما يلزم له من مال وإحتياجات كما عهد له بتدريسه، وكان الموسوي صارما ً في دوره كمعلم وبفضل تدريسه المتشدد إستطاع طلابه أن ينهوا خلال سنتين ما يعطى عادة خلال خمس سنوات في الحوزة، فالتدريس عند الموسوي عملية متواصلة ليس بها انقطاع أو عطل حتى في أيام العطل الرسمية فإن دروسه لا تتوقف وهذه الأجواء أمّنت لنصرالله الفرصة بإنهاء علومه الدينية في فترة سريعة نسبيا ً حيث أنهى المرحلة الأولى بنجاح في العام 1978.

في هذه الفترة كان المناخ السياسي العراقي قد بدأ بالتغير بشكل عام حيث أخذ نظام البعث الحاكم بالتضييق على الطلبة الدينيين من مختلف الجنسيات، ويبدو أن وضع الطلبة اللبنانيين كان أسوأ من غيرهم حيث بدأت التهم تلاحقهم يمينا ً وشمالا ً تارة ً بالإنتماء إلى حزب الدعوة وتارة ً أخرى بالإنتماء إلى حركة أمل وأيضا ً بتهم الولاء إلى نظام البعث السوري الحاكم في سوريا والذي كان في عداوة مطلقة مع نظام البعث العراقي.

في أحد تلك الأيام اقتحم رجال الأمن العراقي الحوزة التي كان يدرس بها نصرالله بهدف إلقاء القبض على عباس الموسوي الذي كان حينها مغادرا ً إلى لبنان فلم يجدوا سوى عائلته فأخبروها بمنعه من العودة مجددا ً للعراق. ومن حسن حظ نصر الله أنه لم يكن موجودا ًفي الحوزة حينها حيث تم اعتقال رفاقه الباقين، وهنا أدرك أنه لم يعد هناك مجالا ً للبقاء بالعراق فغادر عائدا ً على وجه السرعة إلى لبنان قبل أن تتمكن السلطات العراقية من إلقاء القبض عليه.

بعد أن عاد نصرالله إلى لبنان التحق بالحوزة الدينية في بعلبك وهناك تابع حياته العلمية معلما ً وطالبا ً، إضافة ً إلى ممارسته العمل السياسي والمقاوم ضمن صفوف تنظيم حركة أمل الشيعية التي كانت قد بلغت أوجها في ذلك الحين، وبفضل قوة شخصيته ومتانة عقيدته وصدق إلتزامه وإخلاصه فإن ذلك الشاب الذي كان بالكاد قد بلغ العشرين من عمره إستطاع الوصول إلى منصب مندوب الحركة في البقاع [3].

[عدل] حياته السياسية
عام 1982 كان عاما ً مفصليا ً في حياة نصرالله ففي هذا العام وقع الإجتياح الإسرائيلي للبنان وبوقوعه حصلت أزمة في صفوف أمل بين تيارين متقابلين، تيار يقوده نبيه بري رئيس مجلس النواب اللبناني وكان يطالب بالإنضمام إلى "جبهة الإنقاذ الوطني " وتيار أخر أصولي متدين كان نصرالله والموسوي أحد أعضائه وكان يعارض هذا الأمر، وبتفاقم النزاع انشق التيار المتدين عن تيار نبيه بري لكونهم قد سجلوا عليه مآخذ كثيرة بسبب الإختلاف في تفسير الإرشاد الذي خلّفه موسى الصدر.

الجدير بالذكر أن التيار المتدين كان يعارض الإنضمام إلى جبهة الإنقاذ الوطني بسبب وجود بشير الجميل فيها وكانوا يعتبرونها تهدف إلى إيصال هذا الأخير إلى رئاسة الجمهورية. والجميل هذا كان خطا ً أحمرا ً لدى تيار المتدينين بسبب موالاته لإسرائيل. وهنا كانت البداية الأولى لظهور حزب الله اللبناني، حيث بدأ هؤلاء الشباب بالاتصال برفقائهم الحركيين في مختلف المناطق اللبنانية بهدف تحريضهم على ترك تيار برّي والإنضمام إلى حزب الله.

عند ولادة حزب الله لم يكن نصر الله عضوا ً في القيادة فهو لم يكن حينها قد تجاوز ال22 ربيعا ً وكانت مسؤولياته الأولى تنحصر بتعبئة المقاومين وإنشاء الخلايا العسكرية. بعد فترة تسلم نصر الله منصب نائب مسؤول منطقة بيروت الذي كان يشغله إبراهيم أمين السيد أحد نواب حزب الله السابقين في البرلمان اللبناني واستمر نصرالله بالصعود داخل سلم المسؤولية في حزب الله فتولى لاحقا ً مسؤولية منطقة بيروت ثم استُحدث بعد ذلك منصب المسؤول التنفيذي العام المكلّف بتطبيق قرارات "مجلس الشورى"، فشغله نصر الله.‏

ولكن يبدو أن المسؤولية والمناصب لم تكن تستهوي نصرالله بالقدر الكافي بل إن اهتمامه الحقيقي كان يتجه صوب تكملة دراسته الدينية، ولذلك فإنه وبعد مدة غادر بيروت متجها ً نحو إيران وتحديدا ً إلى مدينة قم لمتابعة دروسه الدينية هناك ولكن التطورات الحاصلة على الساحة اللبنانية خصوصا ً لجهة النزاعات المسلحة بين حزب الله وحركة أمل اضطرته للعودة مجددا ً للبنان. بعودته لم يكن لنصرالله مسؤولية محددة فمنصبه كمسؤول تنفيذي عام كان قد سـُلـِم لنعيم قاسم وهكذا بقي نصرالله من دون منصب حتى انتخاب عباس الموسوي أمينا ً عاما ً فعين قاسم نائبا ً له وعاد حسن نصرالله لمسؤوليته السابقة[4]..

[عدل] أمين عام حزب الله
في عام 1992 اغتالت إسرائيل أمين عام حزب الله عباس الموسوي فتم الإتجاه إلى انتخاب حسن نصرالله أمينا ً عاما ً للحزب بالرغم من أن سنه كان صغير على تولي هذه المسؤولية ولكن يبدو أن صفات نصرالله القيادية وتأثيره الكبير على صفوف وأوساط قواعد حزب الله قد لعبت دورا ً مؤثرا ً في هذا الإتجاه وبالفعل فإن انتخابه كان له الأثر الأبرز في تثبيت وحدة الحزب بقوة بعد الضربة القاسية التي تلقاها لتوّه. ‏ وفي ذلك العام وبعد أشهر قليلة من اغتيال الأمين العام السابق الموسوي فإن حزب الله اختار الدخول إلى قلب المعترك السياسي اللبناني فشارك في الانتخابات النيابية التي جرت في ذلك العام وحصد عددا ً من المقاعد النيابية عن محافظتي الجنوب والبقاع وهذه الكتلة كبرت وازدادت عددا ً في الانتخابات النيابية اللاحقةأعوام 1996 و 2000 و 2005 وهي تعرف باسم " كتلة الوفاء للمقاومة ".

وفي عام 1997 فقد نصرالله إبنه البكر هادي في مواجهات دارت بين مقاتلي الحزب وجيش العدو الإسرائيلي في منطقة الجبل الرفيع جنوب لبنان.وقد تأثر بهذا الحدث أيما تأثير لمكانته الكبيرة لديه. لكن ذلك لم يؤثر عليه حتى نجحت المقاومة اللبنانية في تحرير معظم جنوب لبنان عام 2000 ولا تزال المواجهة مستمرة[1].

ولقد وجه له محمد حسنين هيكل كلمات تعكس إلى حد بعيد الموقف، حينما كتب إليهَ معزياً بوفاة نجله البكر «هادي» قائلا: (لقد رأينا الأبوّة تُمتحن بالجهاد إلى درجة الشهادة، ورأينا الجهاد يُمتحن بالأبوّة إلى درجة البطولة. إنني لا أعرف ماذا أقول لك؟ فلا أنا راضٍ عن كلمة عزاء أواسيك بها، فأيّ كلمة عاجزة، ولا أنا قادر على الصلاة من أجلك، فصلاتك أقرب إلى عرش الله من أيّ قول أو همس يصدر عنّي أو عن غيري).
[عدل] شخصية وكاريزما
بحسب دراسة صدرت عن المركز الملكي للبحوث والدراسات الإسلامية بالأردن فإن نصر الله يعد من بين أكثر خمسين شخصية تأثيرًا في العالم الإسلامي،[5]، كما تصف العديد من المصادر نصر الله بأن له كاريزما وشخصية قويتين،[6][7] فخطبه الحماسية والواثقة في أيام الاحتلال الإسرائيلي لجنوب لبنان, وفي حرب لبنان 2006 أثرت في الكثيرين على مستوى العالم العربي والإسلامي، وقد خرجت المظاهرات المؤيدة له في لبنان وعدد من الدول العربية، ويعتقد البعض أن حسن نصر الله يعتبر أكثر الشخصيات التي تقوم بدور الزعامة في مواجهة إسرائيل بعد رحيل الزعيم المصري جمال عبد الناصر، ويذهب البعض إلى أبعد من هذا حينما يعتبرونه رمزا لمقاومة الاحتلال وقوى الاستعمار في العصر الحديث على غرار عبد القادر الجزائري وعمر المختار، ويري البعض ان حسن نصر الله يعدّ من الشخصيات القليلة التي تحسب إسرائيل ألف حساب لتهديداته ووعوده،[8] وهو يتمتع بشعبية كبيرة خارج لبنان وخصوصاً في مصر وسوريا وفلسطين والمغرب العربي والبحرين والعراق والمنطقة الشرقية بالسعوديه والكويت لمواقفه ضد إسرائيل.[9][10]

ويحظى حسن نصر الله باحترام وتقدير مجموعة من علماء الدين السنة ومنهم الشيخ محمد سعيد رمضان البوطي أحد كبار علماء سوريا،[11] ومفتي مصر الشيخ علي جمعة،[12] والشيخ إبراهيم زيد الكيلاني من الأردن،[12] والداعية فتحي يكن أحد القيادات السنية في لبنان،[13] والشيخ راشد الغنوشي من تونس،[14] والشيخ علي بلحاج من الجزائر.[15]

[عدل] حياته الخاصة
حسن نصر الله متزوج من فاطمة ياسين، وله منها خمسة أولاد: محمد هادي، محمد جواد، زينب، محمد علي, محمد مهدي. ولقي محمد هادي نصر الله مصرعه في مواجهة عسكرية مع الجيش الإسرائيلي أثناء احتلاله جنوب لبنان.

[عدل] مراجع
1.^ أ ب حسن نصر الله.. السيرة

مخاوي سهيل
15-11-2010, 09:38 AM
الف شكر للجميع